مصر اليوم - كليّة الآداب في بني ملال تختِم نشاطها الثّقافي والفنّي

عُرض خلالها 3 أفلامٍ قصيرة لشابّين مغرِبيين

كليّة الآداب في بني ملال تختِم نشاطها الثّقافي والفنّي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كليّة الآداب في بني ملال تختِم نشاطها الثّقافي والفنّي

كلية الآداب والعلوم الإنسانيّة في مدينة بني ملال المغربيّة
بني ملال – سعيد غيدَّى

بني ملال – سعيد غيدَّى عُرضت في كلية الآداب والعلوم الإنسانيّة في مدينة بني ملال المغربيّة 3 أفلام قصيرة لمخرجين سينمائيين مغربيين، وذلك في إطار الأسبوع الثقافي الذي نظمته جامعة السلطان مولى سليمان. وكان للجمهور في الكلية موعد مع فيلم "لعبة الحبل" للمخرجة فاطمة أكلاز والذي يناقش قضية تعدد الزوجات في المغرب، مسلطة الضوء على قضية حظيت ولا تزال تحظى بنقاش كبير، بخاصة وأن المخرجة الشّابة فاطمة أكلاز تناولت الموضوع من زاوية توظيف "الحبل" كلعبة، فالمرأة التي تستطيع أن تُسقط "ضرّتها" تكون من نصيب الزّوج تلك الليلة.
وفي حديثها إلى "مصر اليوم" قالت المُخرجة فاطمة اكلاز"كانت مناسبة عرض الفيلم لعبة الحبل في هذا اللقاء الثقافي والفني في الجامعة، قيمة مضافة، فأوّل مرة يعرض الفيلم أمام جمهور خاص وهم طلبة ماستر السينما الذين تفاعلوا مع الفيلم وأبانوا عن تحليلهم العلمي والأكاديمي للفيلم، وكانت مناسبة أيضا للاستماع إلى ملاحظاتهم وانتقاداتهم القيّمة، وفرصة أيضا للتواصل معهم، عبر أسئلتهم ومداخلاتهم".
وأضافت اكلاز في الحديث ذاته أنّ فيلم "لعبة الحبل" فيلم جرّئٌ شيئا ما، ويناقش موضوع التعددية من منطلق المسكوت عنه.
وفي حصة المساء عرض فيلمين آخرين وهما "مَاتَا وْيَا؟" والذي يعني باللغة العربية ترجمة عن اللغة الأمازيغية "ما هذا؟"، وفيلم "العملية 22" لمخرجهما الشّاب حميد عزيزي، ومن خلال النّقاش العام تفاعل المُخرج مع كلّ التدّخلات والأسئلة موضوع الفيلمين.
وقال المخرج حميد عزيزي لـ"مصر اليوم" إن " تواجدي اليوم وسط أبناء بلدتي شيء يشعرني بالافتخار، وكان من الأجدر أن يتم هذا منذ زمن، لكن هذا لم يقع، شاركنا بأفلام كثيرة خارج عقر الدّار، لكن اليوم هو أجمل ذكرى بالنسبة لي، إذ اعتبرها تحفيزا وتشجيعا على بذل مجهودات أخرى كبيرة محاولة لإرضاء هذا الجمهور العريض من عشاق السينما عموما والأفلام القصيرة على وجه التحديد".
واختتمت أنشطة الأسبوع الثقافي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بفقرات فنية وتوزيع لبعض الجوائز التقديرية للمشاركين والمشاركات في شق السينما والفن التشكيلي والنحت والفوتوغراف.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كليّة الآداب في بني ملال تختِم نشاطها الثّقافي والفنّي   مصر اليوم - كليّة الآداب في بني ملال تختِم نشاطها الثّقافي والفنّي



  مصر اليوم -

اعتمدت مكياج عيون كثيف وتسريحة شعر أنيقة

ليدي غاغا تلفت الأنظار بأناقة راقية في عيد ميلادها

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
ظهرت ليدي غاغا فى صحبة جيدة مساء الثلاثاء حيث أقامت احتفال عيد ميلادها الـ31 في لوس أنجلوس. حيث انضم إلى المغنية الشهيرة صديقها الجديد كريستيان كارينو في مطعم فينيس بيتش جيلينا، حيث ساعد مجموعة من الأصدقاء المشاهير في الاحتفال بيومها الخاص. وباستخدام فستان من الدانتيل بطول الأرض، أضافت غاغا بريقا لمظهرها، في حين تقدمت في طريقها إلى المطعم جنبا إلى جنب مع حبيبها كارينو. وقد تألف الفستان من الفراء الأنيق على جميع أنحائه، مما أعطاها شكلا مبهرا، وقد رفعت شعرها الأشقر لأعلى لتضفي أناقة غير عادية، لتبرز غاغا وجهها الذي زينته بلمسات ثقيلة من الماسكارا، الكحل وأحمر الشفاه الأحمر السميك. وكان كارينو يسير إلى جانب صديقته، وقد حمل في يده الأخرى ما قد يكون هدية فخمة للنجمة في شكل حقيبة صغيرة من متجر المجوهرات الفاخر "تيفاني وشركاه". وتم رصد غاغا وكارينو للمرة الأولى معا في يناير/كانون الثاني من…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon