مصر اليوم - المصانع المهاجرة مبادرة مصرية لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة

البداية من إيطاليا بسبب تفاقم الأزمة المالية في منطقة اليورو

"المصانع المهاجرة" مبادرة مصرية لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المصانع المهاجرة مبادرة مصرية لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة

مبنى وزارة الصناعة والتجارة
القاهرة ـ محمد عبدالله

تسعى مصر خلال الفترة المقبلة لجذب الاستثمارات المباشرة من خلال مبادرة "المصانع المهاجرة" والتي تعكف على مساندتها وزارة الصناعة والتجارة وكذلك منظمات الأعمال المصرية.وقالت منظمات الأعمال في مصر، إنها بدأت بالفعل في التفاوض مع الجانب الإيطالي لتفعيل تلك المبادرة، خاصة في ظل الميزة النسبية لمصر من حيث الموقع الجغرافي أو العمالة الرخيصة.ويقول وزير الصناعة والتجارة منير فخري عبدالنور، إن هناك مصانع أوروبية تدرس الانتقال إلى السوق المصري في إطارة مبادرة "مصنع جديد" التي تتبناها الوزراة لجذب المصانع المهاجرة خاصة من أوروبا، وذلك للاستفادة من شبكة الاتفاقيات الثنائية ومتعددة الأطراف الموقعة بين مصر وعدد كبير من الدول العربية والإفريقية والأوروبية. وطالب الوزير منظمات الأعمال في مصر بضرورة القيام بدور فعال في نقل الصورة الحقيقية للواقع المصري لمختلف منظمات الأعمال الأجنبية لتوضيح الحقائق وذلك للمساهمة في استعادة مصر لمكانتها الطبيعية كأحد أهم مقاصد الجذب الاستثماري إقليمياً ودولياً. ويقول رئيس الغرفة التجارية الأميركية أنيس أكلميندوس، إن الغرفة تمثل أحد الآليات الهامة والمؤثرة في تنمية وزيادة التعاون التجاري والاستثماري بين مصر والولايات المتحدة، مشيراً إلى أهمية تنسيق الرؤى بين الوزارة والغرفة لدعم منظومة التعاون الاقتصادي بين البلدين خلال المرحلة المقبلة. وأكد عضو الغرفة عمر مهنا على ضرورة زيادة التعاون بين مصر والولايات المتحدة فيما يتعلق بالطاقة الجديدة والمتجددة، وذلك بهدف التغلب على مشكلات الطاقة الحالية لتطوير المنظومة الصناعية خاصة محافظات الإقاليم وكذا الاستفادة من الخبرات الأميركية الكبيرة في هذا الصدد.ويوضح رئيس مجلس جمعية الأعمال والاستثمار الدولي "إيبيا" أحمد جلال الدين أن الجمعية تعكف على تنفيذ مبادرة لنقل المصانع الإيطالية إلى مصر بعد تفاقم الأزمة المالية في منطقة اليورو، والتي أدت إلى غلق نسبة كبيرة من المصانع، بسبب زيادة الأعباء وركود الأسواء وزيادة حجم الضرائب بصورة كبيرة تصل إلى نحو 50% في بعض الأحيان.وأشار إلى أن الجمعية عرضت على المستثمرين الإيطاليين نقل المصانع إلى مصر بالمشاركة مع مستثمرين مصريين، فيما ستشمل المبادرة نقل الآلات والمعدات والتكنولوجيا المستخدمة في عمليات التصنيع، مما سيؤدى إلى نقلة نوعية في الصناعة في مصر، خاصة أنه سيتم تدريب الأفراد المصريين الذين سيعملون بهذه المصانع مما سيعزز من قدراتهم ومهاراتهم الإنتاجية، كما أن الأسواق التي تتعامل معها هذه المصانع ستكون لصالح مصر، وبالتالي فمن اليوم الأول لهذه المبادرة ستكون الفرص التصديرية موجودة بالفعل.وأشار إلى أنه تم توقيع عقود اتفاق مع الجانب الإيطالي في بعض القطاعات بالفعل، منها في مجالات التطور الزراعي والحيواني، ومن المتوقع أن تؤدي هذه المبادرة لنقلة نوعية في الاستثمارات الإيطالية في مصر والتي تصل حالياً لنحو 2.6 مليار دولار من خلال 820 شركة.وأضاف أننا عرضنا على عدد كبير من رجال الأعمال الإيطاليين فرص الاستثمار في مصر، كإحدى الأسواق الواعدة بعد تفاقم الأزمة المالية في منطقة اليورو، وسيتم الاتفاق من خلال الجمعية ومجلس الأعمال المصري الإيطالي ومركز تحديث الصناعة المصرية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المصانع المهاجرة مبادرة مصرية لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة   مصر اليوم - المصانع المهاجرة مبادرة مصرية لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان فضي أظهر صدرها

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon