مصر اليوم - وزيرُ الصناعّةِ المصري يبحثُ مع المركزي مشكلاتِ تمويلِ المصانع المتوقفّة

أكد أن الحكومة تسعى إلى تلبيةِ احتياجات المجتمعِ الإنتاجي وتوفيّر السيولة

وزيرُ الصناعّةِ المصري يبحثُ مع "المركزي" مشكلاتِ تمويلِ المصانع المتوقفّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزيرُ الصناعّةِ المصري يبحثُ مع المركزي مشكلاتِ تمويلِ المصانع المتوقفّة

جولة الوزير في مدينة السادس من أكتوبر
القاهرة – محمد عبدالله

القاهرة – محمد عبدالله كشف وزير التجارة والصناعة المصري منير فخري عبد النور أنه جاري حاليًا إجراء مباحثات مكثفة مع محافظ البنك المركزي المصري هشام رامز، وممثلي الجهاز المصرفي والبنوك خلال الأيام القليلة المقبلة، وذلك لبحث المشكلات الخاصة بتوفير التمويل اللازم للقطاع الصناعي والعمل على حلها فورًا لضمان استكمال مسيرة المشروعات الصناعية القائمة واستكمال المشروعات الجديدة، حيث أكد  أن الوزارة تعمل حالياً على تنفيذ برنامج شامل لمساندة المصانع المتعثرة وإعادة تشغيلها حيث توقف بعضها عن العمل وذلك نتيجة للأحداث التي مرت بها مصر خلال العامين الماضيين والتي أثرت سلبياً على القطاع الصناعي ككل وأن أكثر من 87% من أسباب التعثر يرجع إلى مشكلات تمويلية، فيما جاء ذلك خلال جولة الوزير في مدينة السادس من أكتوبر حيث افتتح خلالها مصنعاً لإنتاج قطاعات الألومنيوم باستثمار مصري قدره  300 مليون جنيه، ويصل حجم إنتاجه إلى 40 مليون طن سنوياً ويخصص 75% من إنتاجه للتصدير لأسواق عربية وإفريقية وأوروبية ويصل حجم العمالة بالمصنع إلى 300 عامل.
أشار إلى أن الحكومة تضع حالياً مجموعة من السياسات الاقتصادية والمالية لتلبية احتياجات المجتمع الإنتاجي وتوفير السيولة المالية اللازمة لتشجيع المنتجين وإزالة العقبات التي تحول دون زيادة إنتاجهم، لافتاً إلى أن الحكومة كانت تزاحم المستثمرين في الحصول على القروض من البنوك خلال الفترة الماضية وهو ما أثر سلباً على توفير التمويل اللازم للأنشطة الإنتاجية والاستثمارية، مؤكداً أنه تم توفير مصادر جديدة لتمويل المشروعات الحكومية للمساهمة في توفير السيولة المالية اللازمة أمام المستثمرين.أضاف أن الوزارة تعمل حالياً على تنفيذ برنامج شامل لمساندة المصانع المتعثرة وإعادة تشغيلها حيث توقف بعضها عن العمل وذلك نتيجة للأحداث التي مرت بها مصر خلال العامين الماضيين والتي أثرت سلبياً على القطاع الصناعي ككل وأن أكثر من 87% من أسباب التعثر يرجع إلى مشكلات تمويلية، لافتاً إلى أن إعادة تشغيل الطاقات التصنيعية المعطلة والمتعثرة تأتي على رأس أولويات الحكومة حالياً حيث قررت المجموعة الاقتصادية في اجتماعها أخيرًا برئاسة رئيس الوزراء تشكيل لجنة وزارية للإشراف على حل مشكلة كل مصنع على حدة لإعادة تشغيل هذه المصانع وعودتها للإنتاج مرة أخرى.
جاء ذلك خلال جولة الوزير بمدينة السادس من أكتوبر حيث افتتح خلالها مصنعاً لإنتاج قطاعات الألومنيوم باستثمار مصري قدره  300 مليون جنيه، ويصل حجم إنتاجه إلى 40 مليون طن سنوياً ويخصص 75% من إنتاجه للتصدير لأسواق عربية وإفريقية وأوروبية ويصل حجم العمالة بالمصنع إلى 300 عامل، كما تفقد الوزير 3 مصانع أخرى منهم مصنعين لإنتاج المنتجات الغذائية والعصائر حيث تصل استثمارات المصنع الأول وهو "مصري سعودي مشترك" إلى 190 مليون جنيه وقيمة إنتاجه 890 مليون جنيه سنوياً ويضم حوالي ألفين عامل بينما تصل استثمارات المصنع الثاني وهو استثمار مصري 100% إلى ما يقرب من  650 مليون جنيه ويوفر 170 فرصة عمل.
كما شملت جولة الوزير تفقد أحد المصانع المنتجة للمبات الموفرة للطاقة وكشافات الطرق واللوحات الكهربائية باستثمار مصري 100% يصل إلى ما يقرب من  17 مليون دولار وقيمة إنتاجه السنوي تصل إلى ما يقرب من  30 مليون دولار وقيمة صادراته 5 مليون دولار سنوياً ويوفر 800 فرصة عمل .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزيرُ الصناعّةِ المصري يبحثُ مع المركزي مشكلاتِ تمويلِ المصانع المتوقفّة   مصر اليوم - وزيرُ الصناعّةِ المصري يبحثُ مع المركزي مشكلاتِ تمويلِ المصانع المتوقفّة



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان فضي أظهر صدرها

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon