مصر اليوم - اتحاد رجال الأعمال يطالب رئيس الحكومة التونسيّة بمكافحة التهريب

توقع اتفاقات تنفيذ 36 مشروعًا تنمويًا بكلفة 200 مليون دينار

اتحاد رجال الأعمال يطالب رئيس الحكومة التونسيّة بمكافحة التهريب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اتحاد رجال الأعمال يطالب رئيس الحكومة التونسيّة بمكافحة التهريب

تونس ـ أزهار الجربوعي

طالبت رئيس منظمة اتحاد الصناعة والتجارة التونسية (رجال الأعمال) وداد بوشماوي، رئيس الحكومة علي العريض بالتدخل لتأجيل انتخابات فروع المنظمة، معربة عن رفضها للموعد الذي حددته وزارة التجارة، في 29 كانون الأول/ ديسمبر المقبل، لإجراء الانتخابات، مشيرة إلى ضرورة إحكام التصدي الحكومي لظاهرة التهريب والسوق الموازية جاء ذلك في حين أعلن وزير التنمية الأمين الدغري عن أنه سيتم، الخميس المقبل، التوقيع على عقود البرامج الخاصة بتنفيذ 36 مشروعًا تنمويًا، سيشمل أكثر من 36 مدينة، في 7 محافظات، بكلفة إجمالية قدّرت بنحو 200 مليون دينار.
وعقب اجتماعها برئيس الحكومة التونسية علي العريض، في قصر الحكومة في القصبة، أوضحت رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية (منظمة رجال الأعمال) وداد بوشماوي أن "منظمة الأعراف وفروعها الجهوية ترفض الموعد الذي حددته وزارة التجارة في 29 كانون الأول/ ديسمبر المقبل، لإجراء انتخابات هياكلها".
واعتبرت أن "التوقيت المذكور غير ملائم، فضلاً عن عدم استشارة الاتحاد في تحديد هذا الموعد".
وطلبت وداد بوشماوي من رئيس الوزراء علي العريض التدخل لتأجيل موعد الانتخابات المذكورة، مؤكدة حرص منظمة "الأعراف" على توفير الظروف الملائمة لإجرائها، بصفة شفافة وديمقراطية.
وبيّنت رئيسة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية أن "منظمة الأعراف قدّمت لرئيس الحكومة رأيها وتصوراتها بشأن قانون المال، وموازنة الدولة لعام 2014".
ودعت بوشماوي إلى "وضع استراتيجية محكمة، هدفها التقليص من ظاهرة التهريب والتجارة الموازية، نظرًا لتداعياتها السلبية على الاقتصاد الوطني".
على صعيد آخر، أعلن وزير التنمية والتعاون الدولي التونسي الأمين الدغري عن أنه "سيتم، الخميس المقبل، التوقيع على عقود البرامج الخاصة بتنفيذ 36 مشروعًا تنمويًا، من المنتظر أن يشمل  36 مدينة في  7 محافظات، وهي الكاف وسليانة والقصرين وسيدي بوزيد وقفصة وقبلى وتطاوين، بكلفة إجمالية تقدر بـ 200 مليون دينار".
وتعاني المحافظات التونسية التي ستشملها المشاريع التنموية، من حيف النموذج التنموي وظلم السياسات الاقتصادية للأنظمة السابقة، التي احتكرت المشاريع الصناعية والسياحية في الشريط الساحلي الشرقي التونسي، وهمّشت مدن ومحافظات الشريط الداخلي الغربي.
من جهة أخرى، كشف وزير النقل عبد الكريم الهاروني عن أن "مشروع المترو في محافظة صفاقس، الذي تقدر كلفته بنحو 2000 مليون دينار، يعتبر من بين أكبر ثلاثة مشاريع ستعرفها تونس مستقبلاً، فضلاً عن الشبكة الحديدية السريعة في العاصمة، وميناء المياه العميقة في النفيضة".
وأوضح مدير المشروع في مكتب الدراسات الفرنسي "ايجيس" ماركس بيار أنه "ينتظر أن يستفيد من المشاريع قرابة 477 ألف مواطن في الجهة، على أن تنتهي المرحلة الأولى من المشروع في إنجاز خطي المترو في أفق 2019، والمرحلة الثانية بشأن إنجاز الخطوط الثلاثة للحافلات في أفق 2029".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اتحاد رجال الأعمال يطالب رئيس الحكومة التونسيّة بمكافحة التهريب   مصر اليوم - اتحاد رجال الأعمال يطالب رئيس الحكومة التونسيّة بمكافحة التهريب



  مصر اليوم -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تكشف عن مفاتنها

لندن - كتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 03:47 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017
  مصر اليوم - ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 07:54 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا
  مصر اليوم - ذا بريكرز The Breakers يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا

GMT 11:04 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم - ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 09:01 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية
  مصر اليوم - التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع
  مصر اليوم - الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار
  مصر اليوم - جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 08:50 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة "تويوتا" تعلن عن سيارتها المميّزة "بريوس Plug-in"
  مصر اليوم - شركة تويوتا تعلن عن سيارتها المميّزة بريوس Plug-in

GMT 08:22 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

"جاكوار" تطرح سياراتها الجديدة " F-PACE"
  مصر اليوم - جاكوار تطرح سياراتها الجديدة  F-PACE

GMT 04:32 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب إطلاق "صباح الخير" في عيد الحب
  مصر اليوم - جنات تكشف سبب إطلاق صباح الخير في عيد الحب

GMT 07:07 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم - باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon