مصر اليوم - عبدالنور يتوجه إلى فرنسا وألمانيا وأميركا لتوضيح حقيقة الأوضاع بعد إقرار الدستور الجديد

بهدف تنشيط العلاقات التجارية وفتح منافذ جديدة أمام الصادرات المصرية

عبدالنور يتوجه إلى فرنسا وألمانيا وأميركا لتوضيح حقيقة الأوضاع بعد إقرار الدستور الجديد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عبدالنور يتوجه إلى فرنسا وألمانيا وأميركا لتوضيح حقيقة الأوضاع بعد إقرار الدستور الجديد

وزير التجارة والصناعة، منير فخري عبد النور
القاهرة – محمد عبدالله

القاهرة – محمد عبدالله  يبدأ الأحد وزير التجارة والصناعة، منير فخري عبد النور جولة خارجية سريعة في عدة دول تشمل كلًا من فرنسا وألمانيا والولايات المتحدة الأميركية، ومن المقرر أن يجري خلالها مباحثات مكثفة مع عدد كبير من المسؤولين ومنظمات الأعمال إلى جانب عقد لقاءات مع عدد من كبريات وسائل الإعلام في هذه الدول. وأوضح الوزير أن هذه الجولة تستهدف في المقام الأول تنشيط العلاقات التجارية والاقتصادية بين مصر وهذه الدول، وبحث فتح منافذ جديدة أمام الصادرات المصرية لدخول هذه الأسواق، لافتا إلى أن الزيارة لها بعد سياسي أيضا، إذ ستتناول المباحثات تصحيح الصورة الذهنية وتوضيح حقيقة الأوضاع في مصر، لاسيما بعد إقرار الدستور الجديد وتأكيد أن نسبة التأييد الكبيرة التي حظى بها الدستور، هى تأكيد أن ما حدث في مصر في 30 يونيو الماضي هى ثورة وإرادة شعب أراد التغيير، وأن الأوضاع في مصر تسير نحو تحقيق الاستقرار الكامل من خلال المضي قدما نحو تنفيذ خارطة الطريق.
وأضاف أن هذه الرسالة ليست للمسؤولين فقط في هذه الدول وإنما المهم هو توصيل هذه الرسالة إلى منظمات ومجتمع الأعمال لطمأنتهم على الأوضاع ومنحهم الثقة اللازمة لضخ استثمارتهم في السوق المصرية خلال المرحلة المقبلة، مشيرا إلى أنه سيتم التركيز على عدد من المشروعات القومية الكبرى التي ستنفذها الحكومة خلال المرحلة المقبلة، ومنها مشروع تنمية إقليم قناة السويس والمثلث الذهبي.
وأشار عبد النور إلى أن جولته الخارجية والتي تبدأ الأحد بزيارة فرنسا، ستشمل عقد لقاءات مع كل من وزير الخارجية، لوران فابيوس، ووزير الهيكلة الإنتاجية، أرنو مونتور، ووزير الخارجية، نيكول بريك إلى جانب القاء كلمة أمام منتدى الأعمال المصري الفرنسي الذى ينظمه مجلس أرباب الأعمال الفرنسيين (ميداف) ويحضره عدد كبير من أعضاء مجلس الأعمال المشترك بشقيه المصري والفرنسي، هذا فضلا عن عقد لقاءات مع رؤساء كبريات الشركات الفرنسية سواء المستثمرة في مصر أو الراغبة في الاستثمار في مصر، ومنها لافارج ورينو ومجموعة سيب ومجموعة بيل.
وسيجري الوزير خلال زيارته لفرنسا لقاءات مع عدد من ممثلى كبرى وسائل الإعلام الفرنسية ومنها صحيفة لوفيجار، لوبونيت، لواكسبريس، إضافة إلى قناة تى في موند وراديو فرنسا.
ومن المقرر أن تستمر زيارة الوزير إلى فرنسا ثلاثة أيام، يتوجه بعدها إلى ألمانيا، إذ سيقوم بافتتاح معرض "فروت لوجستيكا" في برلين، كما سيعقد لقاءات مع المستشار الاقتصادي للمستشارة الألمانية، وكذا لقاءات مع عدد من الشركات وممثلى اتحاد الصناعات الألماني ويليها زيارة الولايات المتحدة الأميركية، إذ سيلتقي بوزيري التجارة والزراعة والمفوض التجاري الأميركي، إضافة إلى لقاء مع أعضاء غرفة التجارة الأميركية في واشنطن، في حضور أعضاء مجلس الأعمال المشترك بشيقه المصري والأميركي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عبدالنور يتوجه إلى فرنسا وألمانيا وأميركا لتوضيح حقيقة الأوضاع بعد إقرار الدستور الجديد   مصر اليوم - عبدالنور يتوجه إلى فرنسا وألمانيا وأميركا لتوضيح حقيقة الأوضاع بعد إقرار الدستور الجديد



  مصر اليوم -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء تكشف عن مفاتنها

لندن - كتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 03:47 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017
  مصر اليوم - ريم وداد منايفي تطرح تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 07:54 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا
  مصر اليوم - ذا بريكرز The Breakers يعدّ من أشهر فنادق فلوريدا

GMT 11:04 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم - ترامب يختار هربرت ماكماستر مستشارًا للأمن القومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 09:01 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية
  مصر اليوم - التفكير لإعطاء الفرصة للدروس الخارجية

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع
  مصر اليوم - الباحثون يعثرون على 7 أنواع من الضفادع

GMT 05:29 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار
  مصر اليوم - جاكلين عقيقي تؤكد العراق تسير نحو الاستقرار

GMT 08:50 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة "تويوتا" تعلن عن سيارتها المميّزة "بريوس Plug-in"
  مصر اليوم - شركة تويوتا تعلن عن سيارتها المميّزة بريوس Plug-in

GMT 08:22 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

"جاكوار" تطرح سياراتها الجديدة " F-PACE"
  مصر اليوم - جاكوار تطرح سياراتها الجديدة  F-PACE

GMT 04:32 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب إطلاق "صباح الخير" في عيد الحب
  مصر اليوم - جنات تكشف سبب إطلاق صباح الخير في عيد الحب

GMT 07:07 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم - باحثون يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon