مصر اليوم - وزارة المال المصريَّة تصدر أول دليل موحد للرقابة الماليَّة على الإنفاق العام

يُعدُّ الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط

وزارة المال المصريَّة تصدر أول دليل موحد للرقابة الماليَّة على الإنفاق العام

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزارة المال المصريَّة تصدر أول دليل موحد للرقابة الماليَّة على الإنفاق العام

وزارة المال المصريَّة
القاهرة ـ محمد عبدالله

أعدت وزارة المال المصرية، دليلاً موحداً لمفاهيم وإجراءات الرقابة المالية قبل الصرف على الأموال العامة بالقطاع الحكومي، وذلك في إطار سعي الحكومة المصرية لتدعيم دور الرقابة المالية في إعداد ومتابعة تنفيذ الموازنة العامة للدولة.وأكد رئيس قطاع الحسابات والمديريات المالية بوزارة المالية كارم محمود، أن الدليل الذي يعد الأول من نوعه في الشرق الأوسط يأتي في إطار التعاون ما بين الحكومة والمصرية والبنك الدولي حيث جرى الإستعانة بخبرات محددة من البنك الدولي لها باع في هذا المجال ولديها معرفة بأبرز التجارب العالمية، وذلك بعد أن أعد الجانب المصري تصوراً كاملاً عن الدليل وأساسياته وكيفية تفعيله في ضوء الواقع المصري، ويهدف الدليل لإرشاد وحدات الجهاز الإداري بالدولة إلى كيفية ممارسة اختصاصاتها المحددة بالقوانين واللوائح الحاكمة للأداء المالي بمصر وكذلك اقتراح الآليات التي قد تساعد على تحسين بيئة الرقابة المالية بها.
أوضح محمود أن وزارة المالية هي الجهة المسؤولة عن نظم المحاسبة الحكومية على كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة ووحدات الحكم المحلي والهيئات العامة الخدمية والصناديق الخاصة والحسابات الخاصة والوحدات ذات الطابع الخاص، ويشمل ذلك تحديد القواعد التي تلتزم بها تلك الجهات عند تنفيذ الموازنة العامة للدولة وتأشيراتها بكل من تلك الجهات وتسجيل وتبويب العمليات المالية التي تجريها وقواعد الرقابة المالية قبل الصرف ونظم الضبط الداخلي وإظهار وتحليل النتائج التي تعبر عنها المراكز المالية.
أضاف أن الدليل يحدد دور كل من مراقبي الحسابات وكافة المراقبين الماليين بكافة الوزارات والهيئات العامة الخدمية والأحياء والمدن والمراكز ومديري المديريات المالية بالمحافظات، من أجل التطبيق السليم لأحكام قانون المحاسبة الحكومية لتحقيق الرقابة المالية قبل الصرف ونظم الضبط الداخلي بالنسبة لأموال الجهات الإدارية التي تديرها، فضلا عن ترشيد الإنفاق العام و إحكام الرقابة على التزامات الجهات الإدارية ومتابعة الوفاء بها بالإضافة إلى إظهار نتائج تفيد الموازنة العامة للدولة وتوفير البيانات والمعلومات اللازمة لتحديد المراكز المالية، وتساعد على رسم السياسات العامة واتخاذ القرارات.
جدير بالذكر أن الدليل تم إعداده من خلال فريق عمل مشترك برعاية الدكتور أحمد جلال الذي أمضى وقتاً طويلاً مع الخبراء المصريين ووفد خبراء البنك الدولى لهذا الغرض وتحت إشراف كارم محمود رئيس قطاع الحسابات والمديريات المالية و فريق عمل مكون من العديد من كفاءات وخبرات وزارة المالية وعدد من خبراء البنك الدولي في هذا المجال، وفقاً للممارسات الدولية في مجال الرقابة المالية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزارة المال المصريَّة تصدر أول دليل موحد للرقابة الماليَّة على الإنفاق العام   مصر اليوم - وزارة المال المصريَّة تصدر أول دليل موحد للرقابة الماليَّة على الإنفاق العام



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان فضي أظهر صدرها

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon