مصر اليوم - ستاندرد آند بورز تبقي تصنيف مصر عند ccc مع نظرة مستقبلية مستقرة

وسط توقعات بتحويل بعض مليارات الخليج الأسبوع المقبل

"ستاندرد آند بورز" تبقي تصنيف مصر عند "ccc+" مع نظرة مستقبلية مستقرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ستاندرد آند بورز تبقي تصنيف مصر عند ccc+ مع نظرة مستقبلية مستقرة

"ستاندرد آند بورز" تبقي تصنيف مصر عند درجة +ccc "سي سي سي+"
 القاهرة – محمد عبدالله

 القاهرة – محمد عبدالله أبقت وكالة "ستاندرد آند بورز" للتصنيف الائتماني، الخميس، تصنيف الدين السيادي المصري عند درجة +ccc "سي سي سي+"، مع نظرة مستقبلية مستقرة، موضحةً أن مبعث هذه الطمأنينة هو المساعدات المالية في اتجاه مصر من قبل 3 دول خليجية، هي الكويت والإمارات والسعودية. وأوضحت أن النظرة المستقبلية المستقرة ، ترتكز إلى واقع أن مصر ستحصل على مساعدات ثنائية بنحو 12 مليار دولارًا، أي ما يعادل 4.4% من إجمالي الناتج المحلي المصري، بهدف تجنب أزمة مالية خارجية.
وكانت الوكالة خفضت في أيار/مايو الماضي، تصنيف مصر درجة واحدة من "بي-" إلى "سي سي سي+"، أي درجة استثمارات المضاربة، بسبب فشل الحكومة في حينه في اتخاذ الإجراءات اللازمة لخفض عجز الموازنة العامة.
وتمنح الوكالة درجة "سي سي سي+" إلى الدول والمؤسسات التي تواجه خطراً حقيقياً في عدم قدرتها على سداد ما عليها من مستحقات.
وكانت السعودية، والكويت، والإمارات، وعدت أخيراً مصر بمساعدات مالية بقيمة 12 مليار دولارًا، موزعة على 5 مليارات دولار من الرياض، و 4 مليارات من الكويت، و 3 مليارات من الإمارات.
وقالت الوكالة إن هذه الأموال تخفض الضغوط على ميزان المدفوعات وتعطي بعض الوقت للمسؤولين كي يتصدوا للتحديات الاقتصادية والسياسية التي تواجهها مصر، والتي كانت سببًا في خفض التصنيف في  أيار/مايو الماضي.
وأضاف البيان أن المساعدات التي ستقدمها الدول الخليجية الثلاث نقداً، وعلى شكل قروض من دون فوائد، وعلى شكل نفط ومشتقات نفطية، ستحد من خطر مواجهة مصر أزمة في ميزان مدفوعاتها.
ولفتت الوكالة إلى أن مبلغ الـ 3.7 مليار دولارًا التي قدمتها دولة قطر سابقاً، تم تحويلها من جانب الحكومة إلى سندات "متوسطة الأجل"، مشيرة من جهة أخرى، أنها تتوقع أن تبقى التوترات السياسية كبيرة في مصر بعد قيام الجيش بعزل الرئيس محمد مرسي.
في غضون ذلك، توقع مصدر مسؤول في وزارة التخطيط لـ"مصر اليوم"، أن تقوم المملكة العربية السعودية بتحويل مليار دولارًا خلال اليومين المقبلين، لصالح البنك المركزي المصري من إجمالي المساعدات التي أعلنت عنها لمصر، عقب أحداث 30 حزيران/يونيو البالغة 5 مليارات دولارًا، لافتاً أن وزير المالية السعودي أجرى اتصالاً هاتفيًا مع محافظ البنك المركزي المصري هشام رامز قبل يومين للاتفاق على البرنامج الزمني للمساعدات.
وقال المصدر إن المساعدات الخليجية ستساهم في مساندة الاقتصاد المصري لمدة 6 أشهر، مشدداً على ضرورة الإسراع في تنفيذ برنامج الإصلاح المالي والاقتصادي، حتى تتمكن الحكومة الجديدة من إصلاح الخلل الهيكلي في بنود الموازنة العامة للدولة، خصوصاً فيما يتعلق بعجز الموازنة العامة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ستاندرد آند بورز تبقي تصنيف مصر عند ccc مع نظرة مستقبلية مستقرة   مصر اليوم - ستاندرد آند بورز تبقي تصنيف مصر عند ccc مع نظرة مستقبلية مستقرة



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الأنيق

لندن _ كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك. وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon