مصر اليوم - المركزي المصري يطرح على البنوك أذون خزانة بقيمة 5 مليارات جنيه

يرى الخبراء أنها تزيد عجز الموازنة ويهمل تمويل قطاعات أخرى

"المركزي المصري" يطرح على البنوك أذون خزانة بقيمة 5 مليارات جنيه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المركزي المصري يطرح على البنوك أذون خزانة بقيمة 5 مليارات جنيه

صورة من الأرشيف للبنك المركزي المصري
القاهرة ـ محمد صلاح

طرح البنك المركزي المصري، الأحد، 5 مليارات جنيه على البنوك أذون خزانة، وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا، مليار جنيه، وأذون بقيمة 4 مليارات جنيه، لأجل 266 يومًا، وفقًا لما أعلنته وزارة المالية، كما سبق أن أعلنت طرح 6 مليارات جنيه أذون خزانة، الخميس الماضي، في مستهل العام الجديد، لسد عجز الموازنة، وتوفير الرواتب لموظفي القطاع العام، فيما توقع خبراء مصرفيون أن تصل قيمة العجز في الموازنة العامة للدولة، للعام المالي الجاري، إلى نحو 200 مليار جنيه، مع إغفال تمويل قطاعات حيوية أخرى ، بدلاً من ضخ تمويلات، والدخول في شراكة لمشروعات تنموية حقيقية.وارتفع العائد على أذون الخزانة المصرية لأجل 182 يومًا، في مزاد الخميس، بعد أن رفع تراجع العملة المصرية، وعدم التيقن المحيط بمصير قرض صندوق النقد الدولي البالغ 4.8 مليار دولار، من تكلفة الدين الحكومي الداخلي، والذي تعدى حاجز الـ تريليون و238 مليار جنيه في نهاية 2012.كما قلص البنك المركزي المعروض فى طرح، الأحد، على البنوك في عطاء العملة الصعبة إلى60 مليون دولار، انخفاضًا من 75 مليون دولار في كل من العطاءات الأربعة السابقة، التي طرحها الأسبوع الماضي، في إطار نظام جديد يهدف إلى المحافظة على الاحتياطيات الأجنبية الآخذة في التراجع.وتراجع الجنيه المصري نحو 3.7 في المائة في سوق ما بين البنوك منذ بدء العمل بالنظام الجديد نهاية كانون الأول/ ديسمبر.
وتوقع خبراء مصرفيون أن تصل قيمة العجز في الموازنة العامة للدولة، للعام المالي الجاري، إلى نحو 200 مليار جنيه، ويتم تمويله عن طريق طرح البنك المركزى لأذون وسندات خزانة، أدوات الدين الحكومية، نيابة عن وزارة المالية، بقيمة إجمالية تقدر بـ180 مليار جنيه، وباقي قيمة العجز البالغة 20 مليار جنيه، يتم توفيرها عن طريق المساعدات والمنح من الدول العربية والقروض الدولية.
من جانبها، قالت المستشار السابق لـ "بنك البركة الإسلامي" بسنت فهمي "إن افراط الحكومة في طلب الاقتراض من البنوك، وطرح وزارة المالية لأذون خزانة، لسد عجز الموازنة ومتطلبات إستراتيجية كرواتب الموظفين، أدى إلى أن تكالبت البنوك وهجمت على الاستثمار في الأذون، وإغفال قطاعات حيوية أخرى، بدلاً من ضخ تمويلات، والدخول في شراكة لمشروعات تنموية حقيقية، إلا أن العائد المرتفع يغازل البنوك، وهو مؤثر مغرٍ للاستثمار في قطاع أذون الخزانة وسندات الدين الحكومي، حيت تتعدى حاجز الـ 16% أحيانًا، وهو من منظور البنوك أكثر أمانًا وربحية من الاستثمار فى قطاعات أخرى.
أضافت فهمي أن تبعيات ذلك تظهر جلية على المواطن العادي فى ارتفاع الدين المحلي وتفاقمه، وعدم قدرة الحكومة على السداد، وارتفاع معدلات التضخم، وارتفاع الأسعار، لافتة إلى أن ذلك أدى إلى إغفال مصادر دخل مثل السياحة، وإهمال القطاع الصناعي والزراعي، حيث لا تتعدى نسبة الاستثمار في القطاع الزراعي لدى البنوك حاجز الـ 5%، بينما تم إغلاق مئات المصانع، وتشريد الآلاف من العمالة، وزيادة البطالة، نتيجة انتهاج الحكومة وصانعي القرار لسياسة خاطئة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المركزي المصري يطرح على البنوك أذون خزانة بقيمة 5 مليارات جنيه   مصر اليوم - المركزي المصري يطرح على البنوك أذون خزانة بقيمة 5 مليارات جنيه



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود

باريس هيلتون تتألق في فستان فضي أظهر صدرها

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت باريس هيلتون، الأنظار، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز تجميل هوليوود، وتعرضت لموقف محرج مرتين بسبب تعثرها في الفستان. وكافحت باريس من أجل تغطية صدرها، إذ انزلقت فتحة عنق الفستان، وحاولت الحفاظ على توازنها من السقوط حينما تعثر كعب حذائها في ذيله. وبدت باريس مذهلة في فستان فضي لامع، والذي جاء بفتحة صدر هائلة، وفتحة أمامية تكشف ساقيها حتى الفخذ. وارتدت نجمة برنامج "حياة بسيطة" حذاءً مطابقًا من الفضة اللامعة وحقيبة يد مبهرة معه. ولذا أصيب الجميع بخيبة الأمل لتعثر الجميلة الشقراء، مما أجبرها على الانحناء، لإعادة ترتيب ذيل الفستان، قبل أن تتمكن من إنقاذ نفسها من الحادث الثاني، الذي كاد أن يكشف عن صدرها. وتجاوزت باريس الأمر بأنها ضحكت خلال تعديل ملابسها، والتأكد من أن كل شيء آمن. وكانت ليلة كبيرة للعارضة، التي حصلت على جائزة تكريم، لعطرها الذي أطلقته تحت اسم Gold Rush. ومن المعروف أن…

GMT 03:39 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة
  مصر اليوم - نهان صيام تُبرز أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية
  مصر اليوم - عشرة أماكن يمكن أن تزورها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 06:53 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا
  مصر اليوم - مقاتلتان أميركيتان توقفان طائرة في فلوريدا

GMT 10:31 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة " ABC"
  مصر اليوم - مطالب بطرد ناشطة سودانية من قناة  ABC
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon