مصر اليوم - انتظروني في عملين دويتو وأعدكم بالمفاجآت

مريم سلطان في حديث إلى "مصر اليوم":

انتظروني في عملين "دويتو" وأعدكم بالمفاجآت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - انتظروني في عملين دويتو وأعدكم بالمفاجآت

المطربة المغربية مريم سلطان
الدار البيضاء ـ سمية ألوكاي

أكدت المطربة المغربية مريم سلطان، في تصريح خاص لـ"مصر اليوم"، أنها تستعد  لإطلاق "دويتو" يجمعها بالفنان حاتم إيدار، خلال حزيران/يونيو المقبل، بعنوان "الغيرة"، من توزيع حميد الدوسي، وفي الوقت ذاته، ستطلق "دويتو" آخر بعنوان "بوم بوم" ، سجلته في باريس مع الفنان البوليفي ميغيل من فرقة "سانتا كروز"، والذي يتضمن مزيجًا من العربي الشرقي، الفرنسي والإسباني ، ويتناول مسألة الحب والتآلف بين مختلف الأجناس.
وقالت مريم، إنها هذا العام يحمل الكثير من المشاريع الفنية، فبعد تسجيل دويتو جمعها بالشاب سيمو في مدينة بروكسل البلجيكية، تستعد لإحياء مجموعة من الحفلات الفنية في أوروبا وأميركا، وتعد جمهورها بالعديد من المفاجآت، تفضل التكتم عليها إلى حين توقيع العقود مع الجهات المعنية".
عن تعلقها بالموسيقى، أوضحت الفنانة المغربية، "أحب الموسيقى منذ نعومة أظافري، وساندتني عائلتي وأصدقائي من أجل المضي قدمًا في مجال الغناء، فعندما أغني أنسى الحزن، ومن خلال الموسيقى أستطيع التعبير بكل حرية عما يخالجني، فهي حياتي، في بعض الأحيان أفكر في الاعتزال وأتساءل إن كان اختياري صائبًا، لكن مع ذلك أعود وأتمسك من جديد وبشدة بمجال يمنحني السعادة، وأحب تقاسم هذه السعادة مع الآخرين، فعندما أرى محبة الأطفال لي وتجاوبهم معي، أشعر بسعادة كبرى وبخاصة أنني أحب الغناء للأطفال والأشخاص المرضى والفقراء، وهذا ما جعلني انخرط في تظاهرات فنية خيرية لمساندة الآخرين ومساعدتهم والتخفيف من معاناتهم، ولا تكتمل راحتي في الغناء إلا بعدما زاوجت بين الموسيقى والرقص، رغبة مني في إبداع لوحات راقصة تتكامل من حيث الشكل والمضمون، فأنا أرقص (السالسا والروك) والرقص الشرقي والبوليودي مع فرقة للراقصات في سويسرا، تحمل اسم (ياجميل)".
ولدت مريم عيوش، وهو اسمها الحقيقي، في وسط فني مهد لها الطريق وجعلها تدخل عالم الفن من خلال دراستها فن "الجاز" في سويسرا والتمثيل في مصر، وفوزها بمسابقة ملكة جمال المغرب عام 1994، جعلها تدخل عالم الإعلانات من بابه الواسع، وقد اكتشفها الجمهور المغربي من خلال "سينغل" بعنوان "حبي وحبيبي" مع الفنان حميد بوشناق، ومن بين أعمالها "دويتو" فني مع الفنان نوري بعنوان "سامية"، وأغاني أخرى مثل "الحبيب"، "شكون يطفي ناري"، "محبوبي"، وغيرها من الأعمال الأخرى.
هاجرت مريم إلى مصر من أجل أخذ دروس في التمثيل وصقل موهبتها في هذا المجال، وغادرت إلى جنيف في سويسرا مع عائلتها بعد وفاة والدها، ووضعت بصمتها في بلاد المهجر غير أنها تتحدث بحرقة واضحة عن بلدها، لأنها بكل بساطة تعبت من الغربة وتترقب العودة إلى المغرب في أقرب وقت ممكن، كون أمها من مدينة طنجة وأبوها من مدينة فاس، جعلها تأخذ من غنى وتقاليد كل مدينة على حدة .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - انتظروني في عملين دويتو وأعدكم بالمفاجآت   مصر اليوم - انتظروني في عملين دويتو وأعدكم بالمفاجآت



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon