مصر اليوم - نجوم الغناء الشعبي المغاربة يراهنون على العمل في ملاهي أوروبا

بعد انحسار الإنتاج الفني في المملكة وقلة المهرجانات

نجوم الغناء الشعبي المغاربة يراهنون على العمل في ملاهي أوروبا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نجوم الغناء الشعبي المغاربة يراهنون على العمل في ملاهي أوروبا

صورة أرشيفية لملهى ليلي أميركي
الدار البيضاء ـ سعيد بونوار

بدأ نجوم الغناء الشعبي في المغرب، في المراهنة على العمل في ملاهي أوروبا الليلية، بدافع انحسار الإنتاج الفني في بلادهم، وقلة المهرجانات، ومعها اشتعلت نيران أجور هؤلاء، وتأججت رغبتهم في قضاء أوقات أطول يتجولون بين إيطاليا وفرنسا وهولندا وإسبانيا، يراهنون على "الإكراميات" أو "النقطة" كما يسميها المصريون، أو "لغرامة" كما يلقبها المغاربة.وقالت مديرة أعمال عدد من نجوم المغرب في أوروبا، خديجة مهنا، في حديث لـ"مصر اليوم"، "كان سقف أجور نجوم الأغنية الشعبية حتى السنوات الخمس الأخيرة لا يتعدى 3 آلاف يورو في أحسن الأحوال، مع التزام المنظمين بضمان النقل والإقامة، لكن مع إقبال الجالية المغربية المقيمة في الخارج على حفلات هؤلاء ارتفع سقف الأجور إلى معدلات قياسية".ولا يعلن هؤلاء النجوم عن أجورهم لاعتبارات عدة، منها الخوف من الضرائب، إلا أن سباق المشاركة في الحفلات المنظمة في الخارج احتدم بين عدد من هؤلاء النجوم، بعد انحسار العمل داخل المغرب، وتنامي "القرصنة" التي شردت عددًا من العاملين في القطاع الفني، وبخاصة منه الغنائي.ويتوزع عمل هؤلاء بين المشاركة في سهرات كبرى، تُنظم في كبريات القاعات الأوروبية، ومنها "زينيت" و"مونتراي"، وبين "الكباريهات" التي غالبًا ما يخفض فيها النجم أجره المعلن، طمعًا في ما يعرف بـ"لغرامة" أو "الإكرامية"، وهي الأوراق النقدية التي يجود بها مرتادو هذه الأماكن على نجومهم المفضلين.
وأفاد أحد أبرز منظمي السهرات في باريس، مصطفى موس، لـ"مصر اليوم"، أن "بعض الفنانين الشعبيين المغاربة تنهال عليهم إكراميات تفوق 30 مليون سنتيم (أكثر من 30 ألف دولار) في الليلة الواحدة، وبخاصة إذا نظم الحفل في إيطاليا أو هولندا، حيث يستقر عدد من المتاجرين في المخدرات أو (الغبرة) على حد التعابير المتداولة بينهم".ويأتي على رأس النجوم المغاربة المطلوبين في السهرات الكبرى في أوروبا، الداودية وعبدالعزيز الستاتي وعبدالله الداودي وسعيد الصنهاجي وعادل الميلودي ومصطفى بوركون، إلا أن نجومًا آخرون يتقدمون بثبات نحو مراكز المقدمة، ومن هؤلاء كمال العبدي، وحميد المرضي، وجمال الدين ولد الحوات، ومصطفى الميلس.
وإذا كان نجوم الغناء الشعبي دخلوا "بوابة الملايين"، فإن نجوم الأغنية العصرية خارج إطار المنافسة، إذ لا توجه إلى هؤلاء دعوات المشاركة في سهرات أوروبا، باستثناء بعض الحفلات الخاصة، وغالبًا عندما توجه الدعوة إلى نجم ما، لا يتعدى الأجر المقترح 2000 يورو، فيما فسر مدير مؤسسة رائدة في مجال تنظيم الحفلات في أوروبا هذا الوضع، بأن "نجوم الأغنية العصرية لا جماهيرية لهم لدى الجاليات المغاربية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نجوم الغناء الشعبي المغاربة يراهنون على العمل في ملاهي أوروبا   مصر اليوم - نجوم الغناء الشعبي المغاربة يراهنون على العمل في ملاهي أوروبا



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها

GMT 13:49 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شقيقة سعاد حسني تعلن عن أسماء المتورطين في قتل السندريلا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon