مصر اليوم - نجمات مغربيات يقررن الاعتزال وتوديع منصات الفن

أكدْن أنهن خائفات من جهنم وراغبات في الجنة

نجمات مغربيات يقررن الاعتزال وتوديع منصات الفن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نجمات مغربيات يقررن الاعتزال وتوديع منصات الفن

نجمة الأغنية الشعبية المغربية زينة الداودية
الدار البيضاء ـ سعيد بونوار

فجرت نجمة الأغنية الشعبية المغربية زينة الداودية إحدى أشهر المغنيات في المغرب العربي قنبلة من العيار الثقيل في وجوه عشاقها عندما أعلنت أنها تنوي "الاعتزال" في ذروة تألقها، إذ تحظى سهراتها بتهافت جماهيري واسع، وقالت "إنها رغم أنها تقدم أغنية شعبية راقية للأسر المغربية، لا خدش فيها للحياء، ولا كلاماً ساقطاً في كلماتها إلا أنها تشعر وكأن "الله غاضب عليها"، وأن تتويجها بعدد من الجوائز في تلاوة القرآن في طفولتها، لا بد وأن يشفع لها بالعودة إلى طريق العبادة وخدمة أسرتها.وزينة الداودية اسم يراهن عليه منظمو المهرجانات المغربية  لاستقطاب جماهير قياسية في المغرب أو الجزائر أو تونس وفي الدول الأوروبية، وبإعلانها الاعتزال تسقط ورقة أخرى من شجرة الغناء الشعبي في المغرب، وقالت الداودية إلى "المغرب اليوم" "نيتي في الاعتزال ليست وليدة اللحظة، فمنذ أعوام وأنا أفكر في الأمر، وأنتظر الفرصة المواتية لتوديع منصات الفن"، وأضافت "الموعد قد يكون بعد تصويري "فيديو كليب" أغنية مشتركة بيني وبين نجم إماراتي أفضل عدم الكشف عن اسمه إلى حين ظهور العمل الغنائي"، زينة الداودية البالغة من العمر 34 عاما والمتزوجة أخيرا تعتبر نجمة الغناء الأولى في المغرب، وتقول "أسرتي محافظة ووالدي رحمه الله طردني من المنزل قبل أعوام لأني تجرأت بالغناء في عرس".وفي أجواء التلويح بالاعتزال ذاته، وفي أقل من أسبوع، عادت الفنانة لطيفة رأفت إلى إعلان رغبتها في الاعتزال، وقالت إن "القرار اتخذته منذ الحادث الذي أودى بحياة شقيقها، ولكن جهات عليا حالت بينها وبين مغادرة المجال الذي قدمت فيه أروع الأغاني لجمهورها في المغرب العربي ككل".وكانت لطيفة قد أطلت في وقت سابق على جمهورها وهي "تتحجب" بالكوفية الفلسطينية. ونفت أن يكون تلويحها بالاعتزال محاولة للفت الانتباه، وحصد مكاسب ومنها المشاركة في مهرجانات كبرى، وبأغلفة مالية عالية، وسبق أن قالت "غنائي يتعارض مع الشرع، كما أني أدعو الله أن يعفو عني، ويمنحني الجرأة والشجاعة للتوقف عن الغناء".أما النجمة المغربية نعيمة سميح التي يعرفها عدد من عشاق الغناء الراقي في العالم العربي، شوهدت أخيراً تتردد بشكل يومي على مسجد الحسن الثاني في الدار البيضاء، وتربطها علاقة صداقة مع المقرئ الشهير عمر القزابري وهو إمام المسجد المذكور، ويبدو أنها في "شبه اعتزال"، إذ لم تعد تقبل المشاركة في عدد من الحفلات والسهرات.إلا أن إعلان الفنانة نجاة أعتابو "ديفا" الغناء في المغرب، والنجمة التي احتفلت أخيراً بـ 40عاما على دخولها عالم الغناء وتحقيق شهرة منقطعة النظير، أعلنت بدورها عن احتمال اعتزالها الغناء "الشعبي" ودخول عالم الغناء الديني، ونجاة أعتابو هي المغنية المغربية الأعلى أجراً في المغرب، وتحظى سهراتها الجماهيرية داخل المغرب وخارجه بمتابعة قياسية، وقالت "عندما سأذهب إلى الحج سأعتزل".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نجمات مغربيات يقررن الاعتزال وتوديع منصات الفن   مصر اليوم - نجمات مغربيات يقررن الاعتزال وتوديع منصات الفن



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon