مصر اليوم - يونس ساهر لـمصر اليوم أبحث عن التميز في ألبوم يجسد الهوية المغربية

بعد طرحه أغنية جديدة بعنوان "نعيش كيبغيت"

يونس ساهر لـ"مصر اليوم": أبحث عن التميز في ألبوم يجسد الهوية المغربية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - يونس ساهر لـمصر اليوم: أبحث عن التميز في ألبوم يجسد الهوية المغربية

الفنان المغربي يونس ساهر
الدار البيضاء ـ سمية ألوكاي

طرح الفنان المغربي يونس ساهر أو "الشاب يونس" كما يطلق على تسميته في الوسط الفني، أغنية مغربية جديدة بعنوان "نعيش كيبغيت" من كلمات الشاعر الغنائي التهامي أمنصور وألحان محمد حجو وتوزيع دجي واس، وعن أغنيته الجديدة قال الشاب يونس في مقابلة مع "مصر اليوم" "تتكلم هذه الأغنية عن موضوع الحرية والأمل باستايل موسيقي شبابي راقص وسأقوم في القريب العاجل بتصويرها على طريقة الفيديو كليب مع واحد من ألمع المخرجين المغاربة إضافة إلى تحضير عمل فني ديني بمناسبة شهر رمضان الكريم، أؤديه بلغات مختلفة وأعالج من خلاله موضوع التسامح في الإسلام".وفي السياق ذاته أوضح الشاب يونس أنه منشغل في الفترة الحالية في تحضير ألبومه الجديد مع فريق عمله الفني والتقني، وذلك بغية تنفيذ أفكاره الفنية، وترجمتها على أرض الواقع وصنع اسمه كفنان يبحث عن التميز والتجديد، في ألبوم مغربي عالمي يحمل كل معاني الهوية والثقافة المغربية.
هذا و تدفق عشق ابن مدينة أزيلال المغربية القابعة بين أعالي جبال الأطلس المتوسط والكبير للفن منذ صغره وولج المعهد الموسيقي في مدينة الرباط من أجل صقل موهبته ومعرفة خبايا عالم الثقافة الموسيقية العربية، مشواره الفني لم يكن سهلا ولم تكن طريقه معبدة، ناضل قبل أن يكون فرقة موسيقية يتعلم تحت جناحيها أصول الفن وقواعده، حيث ابتسم له الحظ سنة 2000 بعد لقائه بالفنان والشاعر الغنائي حسن مستعان الذي مهد له الطريق نحو المهنية، قذفت به أمواج الفن بين أحضان دول الخليج واختار المقام بإمارة أبوظبي قبل أن ينتقل بعدها إلى دبي ثم إلى دولة الإمارات لتسجيل فيديو كليب تحت عنوان "ياناسي" رفقة أحد الفنانين الإماراتيين، الشيء الذي فتح له باب الشهرة بعد إذاعة أغنيته بقنوات فضائية إماراتية، جره حنينه إلى الوطن فعاد إليه مهووسا برغبة دفينة في مزج الموسيقى المغربية بالموسيقى العالمية مع الحفاظ على خصوصيتها.
يذكر أن الشاب يونس شارك في مهرجانات عديدة في دول عربية مثل مصر ودبي وأبوظبي والمغرب، من ضمنها مهرجان مصر للموسيقى العربية ومهرجان الدار البيضاء الوطني وحصل على جوائز تقديرية كما وضع قدمه في مهرجانات موسيقية في دول أوروبية مثل فرنسا وكندا وأميركا وجنيف وقام بعدة جولات فنية داخل المغرب وخارجه ومن بين أغانيه "جيتي البارح"، "ماتستاهلينيش" و"رحمة ما دايما" وغيرها من الأغاني الأخرى التي وشم بها بصمته في الميدان الفني

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - يونس ساهر لـمصر اليوم أبحث عن التميز في ألبوم يجسد الهوية المغربية   مصر اليوم - يونس ساهر لـمصر اليوم أبحث عن التميز في ألبوم يجسد الهوية المغربية



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon