مصر اليوم - شركة جوال تنفي لـمصر اليوم دعم منيب المصري لمحمد عساف بمليون دولار

عبر فتح التصويت مجانًا وسط تحذيرات من الوقوع بفخ إرسال رسائل بمبالغ طائلة

شركة "جوال" تنفي لـ"مصر اليوم" دعم منيب المصري لمحمد عساف بمليون دولار

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شركة جوال تنفي لـمصر اليوم دعم منيب المصري لمحمد عساف بمليون دولار

الفنان الشاب محمد عساف
غزة ـ محمد حبيب

نفى مدير دائرة العلاقات العامة والإعلام في شركة "جوال" في غزة رامي أغا، الأنباء التي تحدثت عن فتح خطوط التصويت مجاناً من قبل شركته الخميس المقبل للفنان محمد عساف المشارك في برنامج "أرب أيدول" الذي تنظمه محطة "أم بي سي" الفضائية وذلك بعد أن ترددت أنباء عن دعم الملياردير الفلسطيني منيب المصري بمبلغ مليون دولار تم منحها لمحمد عساف من أجل تكثيف التصويت له .
ونفي أغا في اتصال خاص مع "مصر اليوم" عدم علمه بوجود أي اتفاق بهذا الشأن مؤكداً أن هذا الأمر يصعب تنفيذه من الناحية الفنية مكتفياً بالقول "أن هذا الأمر يرجع إلى محطة "أم بي سي" راعية البرنامج ".  
من جهته حذر الكاتب الفلسطيني هشام ساق الله مما وصفها بالدعايات الكاذبة عن فتح التصويت المجاني للفنان محمد عساف .
وقال ساق الله في بيان له :"يبدو ان شركات الاتصالات والبعض يريدوا ان يروجوا لحملة الفنان محمد عساف بايقاع المواطنين بفخ ارسال رسائل بدون وعي وتخسيرهم مبالغ ماليه كبيره من جراء هذا الخطا الذي لم يتم تاكيده من جهه رسمية محددة وكل الامر لا يعدوا عنه شائعه تم بثها باوساط المواطنين الفلسطينيين" .
وأضاف ساق الله: "ابناء شعبنا بسطاء بدرجه كبيره فهناك من يحضر نفسه للارسال ما يستطيع من الرسائل لكي يدعم موقف الفنان محمد عساف امام المنافسة الشرسة التي يواجهه من مطربين متميزين اضافه الى انهم مدعومين من شركات اتصالات ودول عدد سكانها اكبر بكثير من عدد الشعب الفلسطيني".
وتابع :" الحمله التي تدعم الفنان محمد عساف يجب ان تكون صادقه مع جمهورها حتى لا توقع هؤلاء المواطنين البسطاء بما سيقوموا به وانهاء ارصدقتهم بطريقه غير مدروسه وتخسرهم مبالغ كبيره ويجب ان يتم حشد الهمم كلها للدور النهائي ".
وأشار ساق الله الى أن مثل هذه الشائعات وثبوت كذبها سيؤدي الى اضعاف عملية التصويت للفنان محمد عساف في الدور النهائي بسبب الكذب الذي مورس وسيؤدي الى ردات فعل عكسيه لن يصوت فيها من تم خداعه مره اخرى لمحمد عساف .
وأكد ساق الله على ضرورة دعم شركات الاتصالات للفنان عساف بأن تعلن عن هذا الامر بوسائل الاعلام المعروفة والمؤكدة وان لايتم الامر بثه عبر صفحات "فيسبوك" والمنتديات لان كل ما يتم نشره هو مجرد دعايات وشائعات .
وتساءل ساق الله كيف سيتم التصويت مجانا عبر ارسال رسائل ولايتم خصم ثمنها من حسابك الخاص وفاتورتك؟؟ موضحاً أن هذا الامر غير صحيح .
وأعتبر ساق الله أنه لا فائدة حضور الملياردير الفلسطيني منيب المصري في استديو "ارب اديل" اذا لم يتخذ قرارات حاسمه بدعم الفنان محمد عساف وتسخير امكانيات مجموعة الاتصالات الفلسطينيه وتخفيض اسعار التصويت ليتمكن المجتمع الفلسطيني بالتصويت لنجمهم المحبوب والنجاح بحصوله على المركز الاول في "ارب ايديال".
وكان قد توجه رجل الاعمال منيب المصري مساء الجمعة الى مسرح برنامج "اراب ايدول" في بيروت لتشجيع الفنان الفلسطيني محمد عساف ، وحضرت الحفلة ايضاً عائلة محمد عساف القادمة من غزة ، حيث حضر والده ووالدته وخالته وابنة خالته لحضور حلقة الليلة.
والجدير ذكره ان منيب المصري هو رئيس مجلس ادارة البنك "العربي" واحد ملاك شركة "باديكو" التي تسيطر على مجموعة الاتصالات الفلسطينية واحد كبار الرسماليين الفلسطينيين ومن المتنفذين الكبار في السلطه الفلسطينيه وتربطه علاقات برئيس الوزراء الحالي كونه عمل تحت امرته لسنوات طويله بوصفه رئيس مجلس امناء جامعة النجاح الوطنية وكذلك تربطه علاقات متشابكه بكل رجال الاعمال الفلسطينيين والعرب .
في سياق متصل، كشف خليل ابو شمالة نائب رئيس شبكة المنظمات الاهلية في قطاع غزة عن ان رجل الأعمال منيب المصري يسعى للاجتماع مع عدد من منظمات المجتمع المدني التي تأخذ موقفا بمقاطعة كل الشخصيات التي تدعو للتطبيع مع الكيان الاسرائيلي ، ومقاطعة المؤسسات التي يملكونها.
وقال في تصريح وصل "العرب اليوم"ان رجل الاعمال منيب المصري طلب اجتماعا مع مجلس إدارة شبكة المنظمات الاهلية في قطاع غزة بعد ان علقت عدد من منظمات المجتمع المدني تعاقداتها مع فندق "الاركمد" والذي يملكه منيب المصري .
واكد ابو شمالة رفض الشبكة اللقاء مع منيب المصري الذي وصفه انه يمارس ويدعو للتطبيع مع الكيان الاسرائيلي مضيفا ان كل الشخصيات التي تمارس التطبيع مع اسرائيل هي قائمة سوداء ينبغي ان تقاطع هي ومصالحها من أبناء الشعب الفلسطيني.
واوضح ان جميع المؤسسات والمنظمات والساسة مطالبون بموقف جاد امام هجمة التطبيع الاقتصادي والثقافي والاعلامي والتي بدت ملامحها في الاونة الاخيرة واضحة للعيان عبر مشاريع وزير الخارجية الاميركية الخطيرة.
كما حمل عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" اللواء توفيق الطيراوي بشدة على رجل الأعمال منيب المصري ووصفه بأنه "واجهة وقحة للتطبيع".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شركة جوال تنفي لـمصر اليوم دعم منيب المصري لمحمد عساف بمليون دولار   مصر اليوم - شركة جوال تنفي لـمصر اليوم دعم منيب المصري لمحمد عساف بمليون دولار



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon