مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس

شاركا في فيلم "إشاعة حب" و"إسماعيل يس في البوليس السري"

"مصر اليوم" يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس

جمال رمسيس وسعاد حسني
القاهرة - شيماء مكاوي

جمال رمسيس وميمو رمسيس فنانان شقيقان لكل منهما مشواره الفني القصير، وعلى الرغم من رصيدهما الفني الذي لا يتعدى الفيلمين إلا أن تلك الأدوار لا تزال عالقة في أذهان المشاهدين، فقد سافرا إلى أميركا وهاجرا، ولا أحد يعرف حتى اليوم ما إذا كانا أحياء أم أموات.جمال رمسيس الشهير بـ"لوسي" في فيلم "إشاعة حب" بطولة عمر الشريف وسعاد حسني وهند رستم ويوسف وهبي، ولم يصدق جمال نفسه عندما اختاره

المخرج فطين عبد الوهاب ليسند له تلك الشخصية التي أبهرت كثيرين وهي شخصية الشاب المدلل الذي يعتمد على أموال أسرته ويجيد الرقص والغناء بالعديد من اللغات، حيث كان جمال يجيد التحدث بكثير من اللغات لأنه من أصول أوروبية. وبالفعل استطاع أن يثبت جدارته في تجسيد تلك الشخصية وأصبح بعدها محل اهتمام كثير من المنتجين والمخرجين إلا أنه رغم ذلك لم يرتبط في أي أعمال أخرى وهاجر في العام ذاته الذي عرض فيه فيلم "إشاعة حب" ولم يبق في رصيده الفني إلا فيلمين الفيلم الأول هو "إسماعيل يس في البوليس السري" والفيلم الأخير هو فيلم "إشاعة حب"

  مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس. أما شقيقه الفنان "ميمو رمسيس" أيضا فنان أشاد كثير من النقاد بأدواره وقدرته على تجسيد أدوار الشر ببراعه شديدة ورصيده الفني هو الآخر فيلمين الأول هو فيلم "إسماعيل يس في البوليس السري" عام 1959 وقدم دور زعيم العصابة وكانت له مقولة شهيرة في هذا الفيلم وهي "عطشان يا شاويش" ، والفيلم الأخير له هو فيلم "ملاك وشيطان" عام 1960 وقام بدور " أبو شقه" وهو دور شر أيضاً. وبعد ذلك هاجر الشقيقان جمال وميمو رمسيس إلى أميركا وتضاربت الأقاويل بشأن اختفائهما حتى أنه قيل إن جمال رمسيس هو "رأفت الهجان" أو رفعت الجمال، حيث أذيع أن رأفت الهجان عمل بالفن قبل سفره إلى إسرائيل، وبعد أن أظهرت المخابرات المصرية الصورة الأصلية لرأفت الهجان زالت تلك الشكوك ولكن يبقى السؤال لماذا لم يتم البحث عنهما حتى الآن؟

  مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيسولماذا لا نعرف عنهما شيئا؟ وما سر اختفائهما رغم نجاحهما في الفن؟ وتقول الناقدة ماجدة موريس، إن جمال رمسيس وميمو رمسيس خسارة بالفعل للفن المصري فكلا منهما برع في أداء الشخصيات التي قدماها، فجمال رمسيس قدم شخصية "لوسي" ببراعة شديدة ولو استمر في المجال الفني لكان فنانا كبيرا لأن هذا الدور كان سيؤهله لبطولات سينمائية عدة، أما ميمو رمسيس فهو الآخر برع في ادوار الشر ولكنهما قررا الهجرة إلى أميركا لظروف خاصة بهما لذا أعتقد أنهما قررا البعد عن الفن بإرادتهما وليس لأحد يد في اختفائهما.ويقول الناقد نادر عدلي "على الرغم من أن أدوارهما كانت ثانوية إلا أنهما استطاعا أن يثبتا موهبتهما من خلالها، ولكنهما قررا القضاء على مشوارهما الفني سريعا قبل أن يبدأ، فشخصية "لوسي" لا تزال عالقة في أذهاننا حتى الآن، فتلك الشخصية كانت تناسب جمال رمسيس وقدمها بشكل وتكنيك فني ممتاز جدا، أما عن أسباب اختفائهما فلا أحد يعرف حتى الآن السبب الحقيقي وراء اختفائهما وقيل أنهما هاجرا إلى أميركا بشكل نهائي ولا يريدان العودة"

  مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس   مصر اليوم - مصر اليوم يبحث سر اختفاء الفنانين الشقيقين جمال وميمو رمسيس



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 13:49 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شقيقة سعاد حسني تعلن عن أسماء المتورطين في قتل السندريلا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة جديدة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة جديدة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon