مصر اليوم - أستعد لموسم ذا فويس وانتظروا ألبومي الخليجي

صابر الرباعي في حديث إلى "مصر اليوم"

أستعد لموسم "ذا فويس" وانتظروا ألبومي الخليجي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أستعد لموسم ذا فويس وانتظروا ألبومي الخليجي

المطرب التونسي صابر الرباعي
القاهرة ـ محمود الرفاعي

أكد المطرب التونسي صابر الرباعي، أنه يستعد لتصوير فعاليات الموسم الثاني من برنامج المواهب الغنائية "ذا فويس" الذي يُذاع على مجموعة قنوات "إم بي سي"، ويُعدّ هو واحد من لجنة تحكيمه، التي تجمع معه المطرب العراقي كاظم الساهر والمصرية شيرين عبدالوهاب واللبناني عاصي الحلاني.وشدد الرباعي، في حديثه إلى "مصر اليوم"، على أن "ذا فويس" ، قد أحدث نقلة نوعية في برامج المواهب الغنائية، بسبب شكله ولونه المختلف تمامًا عن باقي برامج المواهب، ولذلك كان لابد أن نقدم الموسم الثاني، خصوصًا أنه سيكون مختلفًا وأقوى كثيرًا من الموسم الأول، الذي حقق نجاحًا مبهرًا العام الماضي.وعن علاقته بأعضاء لجنة التحكيم، قال المطرب التونسي، "نحن لم نكن على معرفة قوية ببعضنا قبل البرنامج، عدا علاقتي بعاصي الحلاني، الذي تجمعني به صداقة من قبل، والبرنامج خلق علاقة صداقة بيني وبين كاظم الساهر وشيرين، وجمعتنا علاقة مباشرة كالتي شاهدها الجميع على الهواء في الموسم الأول، من ضحكٍ ومزاح وأحاديث مشتركة، وقرّبنا من بعضنا أكثر وجعلنا أصدقاء نلتقي بشكل أسبوعي، وقد غيّر البرنامج كثيرًا من طبيعتي، فأتذكر أنني كنت متوترًا جدًا قبل بدء تصوير أول حلقة، واستعددتُ جيدًا من النواحى النفسية والفكرية، لكن بعد بدء التصوير نسيت أن هناك كاميرات تصوّرنا، لأنني متعود عليها، وشعرت أني أجلس مع زملائي في الصالون نمزح ونضحك، وكانت تصرفاتي تلقائية".وبشأن رؤية البعض أن مشاركة المطربين في تلك البرامج يعود إلى كساد سوق الغناء، نفى الرباعي ذلك قائلاً "لم أتوجه للمشاركة في البرنامج بسبب كساد سوق الكاسيت، فقد درست الخطوة جيدًا، واكتشفت أنها شديدة القرب من نفسى، لأني أحب روح المنافسة واكتشاف المواهب الجديدة، لكني فى الوقت ذاته كنت أدرك أنها مغامرة محفوفة بالمخاطر، إما أن ترفع رصيدي عند الجمهور، وإما أن تسحب منه لأن التاريخ لا يرحم".
وعن تحضيره لألبومه الخليجي، رأى صابر أن "الغناء بالخليجي شىء ممتع ورائع، وأحبه كثيرًا، وللعلم هذه ليست المرة الأولى التي أغني فيها باللهحة الخليجية، حيث قدمت أكثر من أغنية خليجية في ألبوماتي السابقة، وأنا لا أفكر في الغناء بهذا المنطق، أولاً لأني أجيد اللهجة جيدًا، ودائمًا ما يطلب مني جمهوري في الخليج أن أغني لهم بلهجتهم، وأنا كمطرب عربي أستطيع أن أغني بأكثر من لهجة، ويجب علىَّ أن أرضي كل جمهوري في الوطن العربي".
وبشأن انتقادات توجّه له لعدم تقديمه ألبوم كامل باللهجة التونسية، قال الرباعي، "هذا الكلام ظلمًا لي، فقد قدمت عشرات الأغنيات باللهجة التونسية، وهي تقريبًا أكثر اللهجات التي تغنيت بها، ومن يدرس مشواري الغنائي جيدًا، يعلم مدى حبي وتقديري للهجة بلدي تونس" .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أستعد لموسم ذا فويس وانتظروا ألبومي الخليجي   مصر اليوم - أستعد لموسم ذا فويس وانتظروا ألبومي الخليجي



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon