مصر اليوم - الميدان للمخرجة جيهان نجيم يرصد واقع الثورة المصريّة

رشّح فيلمها إلى جائزة الأوسكار رغم غياب مواقفة الرقابة

"الميدان" للمخرجة جيهان نجيم يرصد واقع الثورة المصريّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الميدان للمخرجة جيهان نجيم يرصد واقع الثورة المصريّة

المخرجة جيهان نجيم
القاهرة ـ شيماء مكاوي

رشّح فيلم "الميدان"، للمخرجة المصرية جيهان نجيم، إلى جائزة الأوسكار العالمية للأفلام الوثائقية، والذي يرصد واقع الثورة على مدى ثلاثة أعوام، ويحوي ما صوّرته المخرجة أثناء تواجدها ومشاركتها في ثورة "25 يناير"، داخل ميدان التحرير، من مشاهد حيّة، فضلاً عن تجربة اعتقالها من طرف رجال الشرطة، لمدة ثلاثة أيام. ورصد فيلم "الميدان" القصة الحقيقية عنصراع ثورة "25 يناير"، من أجل النجاح وتحقيق أهدافها، عبر أعين الثوار، ويبدأ الفيلم من نصب الخيمة الأولى في ميدان التحرير، حتى خلع مبارك وسقوط نظامه، في أجواء درامية واقعية، تكشف عن الرحلة الصعبة، التي مر بها الميدان، والتي غيّرت التاريخ إلى الأبد، وسطرت ميلاد يوم جديد في حياة المصريين، ولكن سرعان ما يتغير ذلك، فكل شيء يصبح في مهب الريح، تحت حكم النظام العسكري، بقيادة المشير طنطاوي.
وأشارت المخرجة جيهان نجيم، في حديث إلى صحيفة "الجارديان" البريطانية، إلى أنَّ "الفيلم رشح إلى جائزة الأوسكار قبل موافقة الأجهزة الرقابية المصرية على عرضه في الوطن الأم، والتي لم تصدر بعد"، موضحة أنَّ "كل شخص في طاقم العمل أتى من داخل الميدان، وكان من ضمن المتظاهرين، كل شخص من طاقم العمل تعرض إما لإطلاق الرصاص وقنابل الغاز، أو الإصابة، أو الاعتقال، ومعظمهم تمّت مصادرة الكاميرات الخاصة بهم، وسُرقت صورهم"، معتبرة أنَّ "أفضل اللحظات عندما كنت أحاول أن أصور وقف إطلاق النار في أحداث محمد محمود الأولى، عندما كان شيوخ الأزهر يصلون".
وتابعت نجيم "عندما تمّ خرق وقف إطلاق النار، وبدأت عبوات الغاز المسيلة للدموع تطير في السماء، استمر المصلون في الصلاة، في محاولة منهم لإبقاء حالة السلام والهدوء، كان مشهدًا جميلاً، تمّ تصويره، وركضت أنا ومجدي (أحد أعضاء طاقم العمل) تجاه الجهة التي يقف فيها الجيش، عوضًا عن الناحية الأخرى، حيث أرشدنا ضباط الجيش إلى كيفية الخروج من هذا المكان، ولكن قابلني شرطي وقام بمصادرة الفيلم، والمعدات، وسلمني إلى ضابط آخر، قادنا إلى شاحنة، لساعات عدة، قبل أن يتم إطلاق سراحي، بمساعدة الحقوقية راجية عمران، وأحد المحامين".
وأوضحت نجيم أنَّ "الأمة، بكامل طوائفها، التقت داخل ميدان التحرير، وانصهروا في عبوة واحدة هي مصر، فقد كان مكان حيث يلتقي الأشخاص من خلفيات مختلفة، ومات منهم من مات وأصيب من أصاب، في مشهد لحمة وطنية حقيقية، لذا اخترنا شخصيات شعرنا بأنها تمثل خلفيات متنوعة، وأردنا أن نشارك العالم بهذه المشاهد".
وبشأن الانتقاد الذي تمّ توجيهه للفيلم، لاسيما لشخصية النشطاء غير الإسلاميين، الذين حصروا الثورة بالتظاهر داخل وفي محيط الميدان، دون الانخراط في العمل السياسي، اعتبرت نجيم أنَّ "على من وجّه هذا النقد أن يتحدث إلى شخصيات هذا الفيلم، ويسألهم لماذا ارتبطوا بالميدان كوسيلة لتغيير بلادهم، ولماذا شعروا بأنه الأفضل بالنسبة لهم ولمجهودهم".
وأضافت أنّ "الفيلم يسمى الميدان، ويركز على خبرات شخصيات ثلاث، من خلفيات مختلفة، مع كل قطعة من الميدان، خلال ثلاثة أعوام متواصلة، لقد شعرنا بأن هذا الأمر كان موضوعًا مثيرًا، مع الوضع في الاعتبار أن هناك ميادين عامة في دول أخرى يتم التظاهر فيها، مثل كييف، وإسطنبول، وأثينا، وريو، وكذلك في الولايات المتحدة، فقد تقفينا الشخصيات التي استثمرت نفسها كوسيلة للتغيير".
ولفتت إلى أنّه "كان هناك أشخاص آخرون انخرطوا بشدة في العملية السياسية، وفي الحكومة، وفي القضاء، وفي الانتخابات، وفي عملية التصويت، وفي البرلمان، هي قصص مثيرة كي يتم تصويرها في أفلام أيضًا، فالثورة المصرية سوف تتم مناظرتها وتحليلها والكتابة عنها لأعوام مقبلة، والخبرات على كل المستويات ستتم مناظرتها أيضًا"، معبّرة عن "أملها في مشاهدة هذه الأفلام، وربما من قام بهذا التحليل يصور فيلمه الخاص"، وأضافت "لقد أخذنا نظرة شخصية عميقة لما تعنيه شخصيات خالد وأحمد ومجدي في الميدان".
يذكر أنَّ جهيان نجيم درست في أكاديمية "ميلتون" عام 1992، وتخرجت من جامعة هارفارد عام 1996، وفي العام نفسه أخرجت فيلمها العربي "المقطم".
وعملت في الشرق الأوسط والولايات المتحدة، كمصورة في العديد من الأفلام الوثائقية، وقامت بإخراج فيلم "غرفة التحكم"، عن كيفية تناول المؤسسات والشبكات والقنوات الإخبارية غزو العراق، ومقدار تأثير السُلطات المعنية في الولايات المتحدة عليهم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الميدان للمخرجة جيهان نجيم يرصد واقع الثورة المصريّة   مصر اليوم - الميدان للمخرجة جيهان نجيم يرصد واقع الثورة المصريّة



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon