مصر اليوم - ابتعدت عن العمل مع والدي لتحقيق ذاتي

ميّار الغيطي لـ"مصر اليوم"

ابتعدت عن العمل مع والدي لتحقيق ذاتي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ابتعدت عن العمل مع والدي لتحقيق ذاتي

الفنانة الشابة ميار الغيطي
القاهرة - مصطفى القياس

نفت الفنانة الشابة ميار الغيطي ما تردد بشأن مشاركتها في الجزء الثاني من فيلم "الجزيرة"، مؤكدة أنه رغم الأخبار الكثيرة المنتشرة بشأن مشاركتها في العمل، إلا أنّ الحقيقة أنّ شقيقتها الصغرى مي الغيطي هي التي تشارك في العمل بدور زوجة ابن منصور الحفني، الذي يجسد دوره أحمد السقا.  وأكدت ميار لـ"مصر اليوم" أنّ هذه التجربة ستكون خطوة جيدة لشقيقتها بعد نجاح تجربتها الأولى في مسلسل "القاصرات" في رمضان الماضي.
 وبشأن مشاركتها في مسلسل "آدم وجميلة"، فتؤكد ميار "أنا سعيدة للغاية للمشاركة في هذا العمل وخاصة أنني وصلتني عنه ردود أفعال كثيرة جيدة حول عرض الجزء الأول منه، ورغم أنه حقق نسب مشاهدة عالية على قنوات osn، إلا أن عرضه الثاني على أكثر من فضائية مثل النهار وغيرها جعل العمل يحصد نسب عالية من المشاهدة".
 وأوضحت "كما أنني انتهيت من تصوير دوري في الجزء الثاني من المسلسل، وذلك منذ أقل من شهر، وأنتظر عرضه في الشهور القليلة المقبلة، حيث سيكون عرضه خارج الموسم الرمضاني، وأجسد في الجزء الثاني نفس دوري في الجزء الأول وهو أنني عازفة بيانو كفيفة، ولكن سيكون هناك تطور في الأحداث من خلال تطور ملحوظ في جوانب حياتي.
 وأكدت أنها تعتز كثيراً بتجربة "آدم وجميلة"، والذي تؤكد صعوبة دورها بسبب طيلة فترة تحضيرات العمل ودروس العزف على البيانو التي ظلت تتلقاها لأكثر من ثلاثة شهور، بالإضافة إلى أنها لأول مرة تتعاون فيها مع المخرج أحمد سمير فرج الذي تربطهما سوياً علاقة صداقة قوية على المستوى الشخصي، موضحة أنه ساعدها كثيراً في تخطى عقبات الدور الذي تجسده.
 أما مشاركتها في مسلسل "سرايا عابدين"، فتتحدث مؤكدة "أنا فخورة للغاية بالمشاركة في العمل بداية من التعاون مع المخرج الكبير عمرو عرفة، وكذلك فريق العمل مثل يسرا ونور وقصي وغادة عادل ونيللي كريم، كما أنني أعتبرها مشاركة مختلفة وخاصة أنه العمل التاريخي الثاني الذي أشارك فيه بعدما قدمت "أدهم الشرقاوي" مع محمد رجب، ولكن سيكون هناك اختلاف ومفاجآت كبيرة للجمهور في "سرايا عابدين".
 وتحدثت عن دورها في "سرايا عابدين"، موضحة "رغم أنه ممنوع الحديث عن تفاصيل الدور حسب العقد المُبرم مع الشركة، إلا أنني لن أبخل عليكم ببعض التفاصيل الصغيرة، وأنا أجسد في المسلسل شخصية تدعى "نشأة دل" وهى من أصول تركيّة، وشخصيتي فى العمل متقلبة للغاية، حيث تبدأ أحداث دوري في نهاية الجزء الأول ومع بداية الجزء الثاني، وهناك أحداث كثيرة مختلفة أعيشها داخل القصر، كما أن أحداث المسلسل تربطني بقصي خولي ويسرا ونيللى كريم وغادة عادل أكثر من الآخرين".
 وبرّرت اعتذارها عن المشاركة في فيلم "خالد سعيد" بارتباطها بتصوير أعمال فنيّة أخرى مثل "آدم وجميلة"، بالإضافة إلى أن العمل لم يكن مُكتمل وقتها من حيث فريق العمل أو السيناريو، ولذلك أكدت أنّ رفضها جاء من باب خوفها من المجازفة بدخول عمل لم يتم التحضير له بشكل جيد ولرؤيتها بأنه لن يضيف لرصيدها شيئاً.
 وبالنسبة لأعمالها الرمضانية المقبلة، فتؤكد أنها لن تخطط للمشاركة في دراما رمضان المقبل، إلا حينما تنتهي من تصوير مشاهدها في "سرايا عابدين"، وخصوصًا بعد أن اختارت اتجاهًا جديداً لعملها في الوسط الفني، وهو التركيز على عمل واحد في وقت واحد دون التشتت في أكثر من عمل، واستدلت على حديثها بتصويرها "آدم وجميلة" بمفرده ومن بعده "سرايا عابدين" وقبلهما "فبراير الأسود" و "مع سبق الإصرار"، وأكدت أنها الآن في مرحلة جديدة في حياتها الفنية، وهى مرحلة النضوج الفني الذي جاء بعد مرحلة الانتشار والظهور بأكثر من عمل في وقت واحد.
وأوضحت ميار أسباب ابتعادها عن التعاون مع والدها المؤلف محمد الغيطى، مؤكدة "أن هناك الكثيرين من داخل وخارج الوسط الفني كان يتهامسون بشأن أنني أعمل في الوسط بمساعدة والدي ولن أستطيع العمل بدونه، ولذلك اتفقت مع والدي على أن أثبت للجميع أنني أعمل في الوسط الفني بموهبتي وليس بناءً على نشأتي في عائلة فنيّة، كما أنني أعتقد أنه بعدما شاركت في أعمال فنية كثيرة بعيداً عن والدي أستطيع أن أقول أنه حان الوقت لعودة التعاون بيننا وهذا شئ يشرفني كثيراً".
 وفى النهاية، تمنت ميار أن تتعاون مع الزعيم عادل إمام ومحمود وكريم عبدالعزيز وأحمد السقا والمخرج شريف عرفة، وأكدت أنّ عملها من قبل مع نجوم كبار مثل غادة عبدالرازق وخالد صالح وتامر حسنى وياسمين عبدالعزيز وحالياً يسرا وقصي خولى وغادة عادل والمخرج عمرو عرفة جعلها تستفيد كثيراً من خبراتهم التمثيلية، بالإضافة لرغبتها في الاستفادة من خبرات جديدة لم تتعاون معها من قبل.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ابتعدت عن العمل مع والدي لتحقيق ذاتي   مصر اليوم - ابتعدت عن العمل مع والدي لتحقيق ذاتي



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 13:18 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عام 2016 يشهد وفاة عدد كبير من نجوم السينما

GMT 14:05 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

نقاد يعتبرون "ونوس" أفضل مسلسل ومحمد ياسين أحسن مخرج

GMT 20:16 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

المطربة اللبنانية منى مرعشلي في ذمة الله بأزمة قلبية

GMT 23:26 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

زواج وخطوبة العديد من الفنانين في 2016

GMT 17:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

نجوم الفن يُدافعون عن المطرب الشعبي أحمد عدوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon