مصر اليوم - إنتاج فيلم سينمائي عالمي يبرز تقدم وتطور المسلمين وفضلهم على الحضارة الغربية

يعالج العلاقة بين الشرق والغرب المسيحي ويتوقع أن يحقق نجاحا كبيرا

إنتاج فيلم سينمائي عالمي يبرز تقدم وتطور المسلمين وفضلهم على الحضارة الغربية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إنتاج فيلم سينمائي عالمي يبرز تقدم وتطور المسلمين وفضلهم على الحضارة الغربية

مشهد من فيلم الطبيب
القاهرة – هاشم يوسف

القاهرة – هاشم يوسف نجح الألمان في الحصول على حق تحويل قصة الكاتب الأميركي الشهير نوح جوردون المعروفة باسم "الطبيب" إلى فيلم سينمائي عالمي يعالج العلاقة بين الشرق الإسلامي، والغرب المسيحي، وإظهار فضل المسلمين والعرب على الحضارة الأوروبية المعاصرة. وكانت رواية الكاتب الأميركى منذ صدورها في منتصف ثمانينات القرن الماضي قد حققت أعلى المبيعات، وترجمت إلى عدة لغات وبيع في ألمانيا منها 6 ملايين نسخة بعنوان "ميديكوس الطبيب" ولكن فشلت محاولات كثيرة لتحويلها إلى فيلم سينمائى لأسباب متعددة، إلا أن فريقا سينمائيا ألمانيا بقيادة المنتج السينمائي فولف باور، والمخرج الشاب الشهير فيلب شتولتسل، نجح مؤخرا في الحصول على حق إنتاج فيلم سينمائي من الرواية بالاسم نفسه "ميديكوس" أى "الطبيب".
واهتم الإعلام الألماني بهذا الحدث، وتوقع أن يحقق الفيلم نجاحا كبيرا في ألمانيا، والعالم، وقد أجرت ريجينا رولاند الإعلامية الألمانية حوارا مع مخرج الفيلم لقناة دويتش فيللة الفضائية الألمانية، إذ قال المخرج معلقا على ما سيبرزه الفيلم من دور المسلمين، والعرب على الحضارة الغربية: "نميل هذه الأيام لحبس العرب في القرون الوسطى، ولكن من الجيد أن يفكر المرأ، ويتأمل في الثقافة التي نصفها اليوم بالتقدم الغربي سيجدها مأخوذة في الأساس من العرب".
وأردف قائلا: إن كثيرا من الأشياء التي ننظر إليها الآن كجزء أساسي من حضارتنا جاءت في الأصل من العالم الإسلامي.
وقال المخرج الألمانى أيضا: آن الآوان لأن نظهر فضل العرب والمسلمين على الحضارة، وننصفهم، وهذا ما سيشكل تحديا فنيا لفريق العمل خاصة أن المنتج وضع شرطا أساسيا للموافقة على الإنتاج السينمائى للرواية، وهو ألا تطغى المؤثرات الفنية الأخرى الخارجة عن نص الرواية على المحور الأساسي، وهو إظهار تقدم الحضارة الإسلامية في القرن الحادي عشر، وتخلف الغرب، إذعرف المسلمون وقتها الطب، والعلاج، وأنشأوا المستشفيات ومدارس تعليم الطب بينما لم يكن في انجلترا كلها مدرسة للطب أو مصحة للعلاج.
وتدور حبكة الفيلم - كما هو الحال في الفيلم المصري حسن ومرقص وكوهين – عن علاقة الصداقة بين كريم المسلم، وروب المسيحى، وميردين اليهودي، ولكن الرواية والفيلم - كما طلب مؤلف الرواية - يركزان على التقدم العلمي والحضاري للعرب والمسلمين خلال القرن الحادي عشر خاصة في مجال الطب والعلاج وتخلف أوروبا في ذلك العهد وهو العصر الذي تدور أحداث الرواية فيه.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إنتاج فيلم سينمائي عالمي يبرز تقدم وتطور المسلمين وفضلهم على الحضارة الغربية   مصر اليوم - إنتاج فيلم سينمائي عالمي يبرز تقدم وتطور المسلمين وفضلهم على الحضارة الغربية



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon