مصر اليوم - فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت

أبرزهم من الشباب أحمد زاهر وحسن الردّاد وآيتن عامر

فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت

الفنان أحمد زاهر وابنته في بيروت
القاهرة ـ فاطمة علي

يبدي غالبية الفنانين المصريّين عشقهم ورغبتهم في زيارة العاصمة اللبنانيّة بيروت، التي يُطلقون عليها اسم "عاصمة الجمال والطبيعة الساحرة"، ويحاول كل منهم الاستفادة من وجوده فيها، إما من خلال تصوير بعض أعماله الفنية أو رغبة منه في التعرّف على ثقافات الشعوب الأخرى، وخصوصاً اللبنانية. وهذا ما عبر عنه الفنان المصريّ الشاب أحمد زاهر، الذي قال أنه يحب السفر جدًا، لأنه يحب التجديد والتنوّع والتعرّف على ثقافات بلدان أخرى، ورغم أنه سافر إلى دول عربيّة عدة منها السعودية والبحرين والإمارات وتونس، وأجنبيّة مثل هولندا وبريطانيا ومعظم دول أوروبا، إلا أن هدفه الأول هو بيروت، فهو يعشق جبال بيروت المكللة بالثوج، وكلما أُتيحت له فرصة الحصول على إجازة من أعماله الفنيّة يسافر إلى لبنان ليستمتع بزيارة جباله في فصل الشتاء لأنه يحب رياضة التزلج . وأضاف أنه من كثرة عشقه لبيروت فهو لم يترك مكانًا أو فندقًا إلا وزاره وجلس فيه، مشيرًا إلى أنه يشتري من بيروت إكسسوارات أعماله الفنيّة والملابس التي تتعلق بالشخصية التي يؤديها في أي عمل فنيّ يُشارك فيه، حيث الماركات العالميّة والأسعار المناسبة.

فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت
وعن مدى علاقة السفر بالفن، قال زاهر، "من وجهة نظري السفر في حد ذاته فن، ومن خلال تواجدي في أي بلد أتعرّف على شكلها وفنونها، ففي السفر 7 فوائد كما يقولون، وأنه إذا أراد أن ينقل ثقافة بلد بعينها إلى مصر، فسينقل ثقافة الشعب اللبنانيّ، وهي محاولة الاستمتاع بالوقت، فاللبنانيّون يعرفون كيف يستفيدون من الوقت، فهم يعملون في النهار، ويسعون وراء السعادة والتنزّه في المساء، وهناك بعض الدول أحاول أن استفيد من ثقافتها، رغم اختلاف عادات وتقاليد كل بلد، إلا أنني أقدر في الشعب اللبنانيّ حبه للحياة"، مضيفًا أن "فكرة تنشيط السياحة المصريّة يرجع إلى اهتمام الدولة في البداية بالفن، فمن خلاله سيتم التصوير في أماكن سياحيّة، وهذا يُعتبر نوعًا من أنواع الترويج للسياحة، كما كانت تفعل تركيا، والتي جعلت من مسلسلاتها دعاية للسياحة التركيّة، وبالفعل بعد عرض تلك المسلسلات ارتفعت نسبة السفر إلى تركيا بشكل كبير، والحل هو انتاج مسلسلات دراميّة يتم من خلالها السفر والتصوير في أماكن سياحيّة وأثريّة من أجل الترويج للسياحة".

فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت
وأشار الفنان زاهر إلى أنه لا يرغب في السفر إلى قطر وإسرائيل، أما بالنسبة إلى التنزه داخل مصر، فقال "استمتع جدًا وأنا في شرم الشيخ، حيث الجو الرائع والبحر الجذاب، اضافة الى أن الأقصر مدينة سياحيّة وممتعة جدّا".
وعلى المستوى الفنيّ، يتواجد أحمد زاهر حاليًا في بيروت لتصوير مسلسله الجديد "كلام على ورق"، والذي يُشارك في بطولته مع ماجد المصري، وروجينا، أحمد السعدني، والفنانة اللبنانيّة هيفاء وهبي، ويتم تصويره منذ فترة في بيروت، رغم أن أحداثه كلها مصريّة خالصة، ويقدم زاهر في المسلسل دور قاتل مأجور، وهو من إخراج محمد سامي، كما يشارك في مسلسل "أنا عشقت" أمام أمير كرارة ومنذر ريحانه وداليا مصطفى، ويتم تصويره بين الإسكندرية والقاهرة، ويقدم فيه دور رجل أعمال.

فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت
من جهته أكد الفنان المصريّ حسن الرداد، أنه يحب السفر، ويحاول الاستفادة من كل دولة يسافر إليها، خصوصًا الدول العربية، والتي يرى فيها تشابهًا في الثقافات مع اختلاف عادات وتقاليد كل بلد، وقال: ان كل بلد يسافر إليه يحاول أن يستفيد من تواجده فيه، إما من خلال المواقف التي تمر به فيها أو من خلال التعرف على بعض الأصدقاء، تحت مُسمّى "خد لك من كل بلد صاحب"، ومن أكثر البلدان التي سافر إليها كانت لبنان، إما لتصوير برامج أو أعمال فنية أو للاستمتاع بجمال لبنان، وخصوصًا الاستمتاع بالتزحلق على الجليد، أما على مستوى السياحة الداخليّة فهو يعشق الأقصر وأسوان، لا سيما في فصل الشتاء، لأنها تتمتع بجو ساحر، بالإضافة إلى الأماكن الأثريّة الموجودة في مدينة الاقصر.

فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت
وأشار الرداد، إلى أنه يحب التنزّه بين الأقصر وأسوان من خلال المراكب النيليّة، وأنه لابد من الاهتمام بالأماكن الأثرية السياحية من أجل تنشيط قطاع السياحة، بجانب التصوير في مناطق البحر الأحمر، لما تتمتع به من طبيعة ساحرة، مؤكّدًا أنه يتواجد حاليًا في بيروت لأنه يستعدّ للمشاركة في مسلسل "اتهام"، أمام الفنانة اللبنانيّة ميريام فارس، حيث يُقدّم فيه دور رجل أعمال، فيما رفض المشاركة في أعمال دراميّة مصريّة لعدم ملائمة النص بالنسبة اليه، خصوصًا بعد نجاحه في مسلسل "أدم وجميلة"، الذي عُرض أخيرًا، مشيرًا إلى أنه يحاول الاستمتاع بجو بيروت خلال تواجده فيها.

فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت
أما الفنانة المصريّة أيتن عامر التي عادت من بيروت أخيرًا، فقد أكدت أنها من عُشّاق السفر، وانها شخص يحب الحياة، ويحب الاستمتاع بالوقت، وأشارت الى أنها سافرت إلى بلاد عربية عدة، منها دبي والبحرين وعمان والأردن ولبنان، مضيفة أن "لبنان هي عشقها الخاص، وقالت: أحب فيها تحضّر شعبها وجوَّها وجبالها، وأحاول دائمًا أن استمتع بوجودي في كل بلد أسافر إليه، كما أنني أحب السفر إلى لندن وميلانو، واشتري معظم إكسسوارت أعمالي الفنية من لندن، وأكثر بلد أحب أن انقل ثقافتها إلى الشعب المصريّ هي بريطانيا، فالبريطانيون شعب متحضّر جدًا، وكل شخص مسؤول عن نفسه فقط، ولا أحد يحاول أن يُضايق أحدًا، أو يتدخل في شأن الآخر".
وعن علاقة الفن بالسفر، قالت آيتن، "نحاول من خلال سفرنا إلى أي بلد لتصوير أعمالنا فيها، أن نستفيد من ثقافة الشعب أو الفن الموجود في هذا البلد، في محاولة للتطوير، أما فكرة محاولة تطوير السياحة من خلال مشورعات سياحيّة جديدة لن تكون سببًا في عودة السياحة إلى مصر، ولكننا بحاجة لعمل دعاية مكثفة من أجل تنشيط السياحة، بجانب خفض مصاريف السياح، وتقليل قيمة التذاكر والاماكن التى يزورها السياح، كل هذه العوامل تساعد على تنشيط السياحة".
وتُشارك آيتن في مسلسل "الوصايا السبع"، مع هنا شيحة وصبرى فواز، ومن إخراج خالد مرعي، فيما أكدت أنها لم تكن تنوي المشاركة في أي عمل دراميّ هذا العام، بسبب المجهود الكبير الذي بذلته العام الماضي من خلال مشاركتها في عملين هما، "الزوجة الثانية" والذي لاقى هجومًا كبيرًا من جانب الجمهور والنقاد، ومسلسل "الوالدة باشا"، مما جعلها تبتعد عن الجو الأسريّ والروحانيّ الخاص بشهر رمضان، ولكن لإعجابها بسيناريو "الوصايا السبع" وافقت على الاشتراك فيه.
وشدّدت الفنانة المصريّة راندا البحيري، على أنها تحب السياحة الداخلية، وانها مهما سافرت إلى أي بلد تشعر بالحنين إلى مصر، الى شوراعها وزحامها، ولكنها تعشق السفر إلى البحر الأحمر، وخصوصًا شرم الشيخ، حيث الجو الهادئ والبحر الخلاب، بجانب عشقها للعين السخنة، والتي كانت فيها خلال الأيام الأخيرة لتصوير دورها في فيلم "واحد صعيدي"، والذي تشارك فيه مع الفنان محمد رمضان، بجانب حبها للسفر إلى الأقصر وأسوان، للاستمتاع بجوهما الدافئ في الشتاء.
ودعت راندا، القائمين على السياحة في مصر، بمحاولة الترويج للسياحة من خلال الأعمال الفنية، مثلما فعلت تركيا، التي استطاعت أن تجذب عددًا كبيرًا من السياح إليها، وذلك من خلال إبرازها للمناطق الساحرة فيها.
وعلى المستوى الفنيّ، انتهت البحيري من تصوير دورها في المسلسل اللبناني "عشق النساء"، بمشاركة مجموعة من الفنانين اللبنانيّين، وعبّرت عن سعادتها بترشيحها للمشاركة في العمل، خصوصًا أنها كانت الفنانة المصريّة الوحيدة فيه، كما تشارك في مسلسل "عد تنازلي" أمام الفنان عمرو يوسف وكنده علوش، والمقرّر عرضه في رمضان المقبل.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت   مصر اليوم - فنانون مصريّون يعشقون زيارة عاصمة الجمال بيروت



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج للقضاء على اخراجات البنكرياس قبل أن تتحوّل إلى سرطان

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon