مصر اليوم - خريطة مفصلة للعيوب المسببة للسرطان

تؤدي الى فهم أساليب علاجه

خريطة مفصلة للعيوب المسببة للسرطان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خريطة مفصلة للعيوب المسببة للسرطان

خلايا سرطانية
لندن ـ رانيا سجعان

فتحت أول خريطة مفصّلة عن العيوب الجينية المسببة للسرطان، والتي تم نشرها، الأربعاء، المجال أمام فهم أعمق لمرض السرطان وأساليب علاجه، فقد تضمنت الخريطة ما يزيد على 20 بصمة وراثية، أو ما يسمى بنماذج التحولات الإحيائية، التي تسبب وحدها أو متحدة ثلاثين نوعًا من السرطان، بما فيهم أورام المخ والرئة والبنكرياس والثدي ويقول الخبراء الذين اطلعوا على تفاصيل الخريطة إنها غاية في الأهمية وإنها قد تؤدي إلى انتهاج إستراتيجيات جديدة تمنع الإصابة بالمرض وتساهم في علاجه نهائيًا وفي الوقت الذي يعرف فيه العلماء تقريبًا نصف الجينات الوراثية المسببة للسرطان، إلا أن بقية الجينات الوراثية الأخرى لا تزال غامضة، وهناك من يعتقد بأنها قد تكون بسبب العناصر الكيميائية المنتشرة في البيئة المحيطة، أو ربما ترجع إلى أوجه القصور التي تحدث أثناء تقدم العمر ويعتقد أن غالب أنواع السرطانات تحدث بسبب تحولات إحيائية في الحمض النووي المعروف باسم (DNA)، وأن السبب وراء هذه التحولات ربما يعود إما لعناصر كيميائية أو بسبب الإشعاعات، والتي يتعذر إصلاحها وتتراكم على مدى عمر المريض. وتؤدي تلك التحولات في نهاية المطاف إلى تكاثر في الخلايا لا يمكن التحكم فيه وهناك بعض أنواع السرطانات التي يدرك العلماء تمامًا أسبابها، إذ إن التعرض لنسبة عالية جدًا للأشعة فوق البنفسجية الصادرة عن الشمس يسبب التحولات الإحيائية في خلايا البشرة، وفي حالة وقوع هذه التحولات في جينات وراثية معينة في خلية واحدة فإن الخلية تصبح سرطانية. وعلى نحو مشابه فإن العناصر الكيميائية الموجودة في دخان السجائر والتبغ تسبّب تغيرات إحيائية في خلايا الفم والحلق والرئتين، وتؤدي مباشرة إلى أورام سرطانية في تلك المناطق في الجسمويقول المشرف على دراسة الخريطة الجينية ورئيس معهد نانجر في كامبريدج مايك ستراتون إن المدهش هو مدى ضآلة حجم معرفتنا بالعمليات التي تتسبب في التحولات الإحيائية في أنواع السرطانات الأخرى، وهذه هي المسألة التي سوف يشرع العلماء في التعامل معها وكان فريق من العلماء قد أجرى الدراسة على ما يزيد على سبعة آلاف جينوم وراثي من مرضى بالسرطان، وبمقارنة الحمض النووي لخلايا السرطان مع الخلايا السليمة لنفس المريض، استطاع فريق العلماء التعرف على نماذج التحولات والتغيرات الإحيائية التي تنشأ في الأشكال المختلفة لمرض السرطان وتقول إحدى الدراسات العلمية إن أنواع السرطان تحدث بسبب اثنين أو أكثر من نماذج التحول الإحيائي إلا أن هناك أنواع أكثر تعقيدًا. ويحدث سرطان الكبد نتيجة ستة تحولات إحيائية مختلفة. وهناك بعض نماذج التحول التي تسبب فقد نوع واحد من السرطان وتلقي الدراسة الضوء على قيام أنظمة الدفاع الطبيعية عن الجسم بالتسبب في الإصابة بالسرطان من دون قصد، إذ أنه وعندما تصاب الخلايا بالفيروسات تقوم تلك الأنظمة بفتح الجينات التي تنتج مجموعة من الأنزيمات التي تدمر الفيروسات عن طريق تغيير وتعديل حمضها النووى، ولكنها في تلك الأثناء قد تسبب في تلف غير مباشر يسبب السرطان وتكمن أهمية هذه الدراسة في أنها تدفع نحو مزيد من البحث والدراسة في مسببات التحولات الإحيائية وراء كل نوع من أنواع السرطان، كما أن الخريطة تُعَد بمثابة خطوة نحو علاج خاص للسرطان.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خريطة مفصلة للعيوب المسببة للسرطان   مصر اليوم - خريطة مفصلة للعيوب المسببة للسرطان



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon