مصر اليوم - الجلوس طويلاً أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر يُسبِّب الاكتئاب عند الأطفال

يرتبط بالقلق والعزلة ويُقلِّل فرصة الطفل للتفاعل الاجتماعيّ والنشاط البدنيّ

الجلوس طويلاً أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر يُسبِّب الاكتئاب عند الأطفال

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجلوس طويلاً أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر يُسبِّب الاكتئاب عند الأطفال

المكوث طويلاً أمام شاشة التليفزيون والكمبيوتر يسبب العديد من المشكلات
لندن ـ سامر شهاب

أكّدَت دراسة طبية نُشِرَت، الأربعاء، بواسطة وكالة "Public Health England/ الصحة العامة في إنكلترا" أن الأطفال البريطانيين الذين يقضون معظم وقتهم أمام شاشات التليفزيون وشاشات الكمبيوتر لديهم احترام قليل للذات، بالإضافة إلى مشاكل عاطفية. وخلص التقرير إلى أن الإفراط في الجلوس لوقت طويل أمام الشاشة ، أكثر من أربع ساعات في اليوم، كان مرتبطًا بالقلق والاكتئاب، وكان مسؤولاً عن الحدّ من فرصة الطفل للتفاعل الاجتماعي والنشاط البدني.
وقال مدير إدارة الصحة والرفاهية في مؤسسة "PHE / الصحة العامة الإنكليزية" البروفيسور كيفن فنتون، "كلما زاد الوقت الذي يقضيه الطفل أمام الشاشة زاد الأثر السلبيّ على كلّ من القضايا السلوكية والعاطفية المتعلقة بنمو الطفل".
وأوضح البروفيسور فنتون أن الكثير من الوقت أمام الشاشة يحُدّ من فرص الطفل لممارسة النشاط البدني والتفاعل الاجتماعي وجهًا لوجه مع الأصدقاء والعائلة، وهي عوامل أساسية للحدّ من القلق في مرحلة الطفولة.
ولاحظ التقرير أن الأطفال البريطانيين يقضون على نحو غير متناسب كميات كبيرة من الوقت أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر، مقارنة بنظرائهم في بلدان أخرى في أوروبا الغربية.
وأضاف "في بريطانيا، 62 في المائة من الذين تتراوح أعمارهم بين 11 عامًا و 71 في المائة من الذين تتراوح أعمارهم بين 13 عامًا و 68 في المائة من الذين تتراوح أعمارهم بين 15 عامًا يشاهدون التليفزيون أكثر من ساعتين يوميًا طوال أيام الأسبوع، مقارنة مع سويسرا حيث النسبة أقل من 35 في المائة في جميع الفئات العمرية الثلاث".
وقال البروفيسور فنتون "كان هناك جرعة تأثير واضحة من الجلوس طويلاً أمام الشاشة على حالة الطفل العاطفية" وأوضح "كلُّ ساعة إضافية من مشاهدة التليفزيون أو الكمبيوتر تزيد من معاناة الأطفال من المشاكل الاجتماعية والعاطفية وانخفاض احترام الذات".
ووجد التقرير، الذي يحمل عنوان "كيف أن صحة السلوك تدعم رفاهية الأطفال" أن مستويات عالية من مشاهدة التليفزيون لها تأثير سلبيّ على رفاهية الأطفال، بما في ذلك خفض تقدير الذات، ومستويات أقل للثقة في النفس، بالإضافة إلى مستوى منخفض من السعادة الذاتية".
ويتزايد مقدار الوقت الذي يقضيه الأطفال البريطانيون أمام أجهزة التلفزيون والكمبيوتر والشاشات الآخرى بسرعة كبيرة، مدفوعًا ذلك بألعاب الكمبيوتر. وقال التقرير بين العامين 2006 و 2010 "نسبة الشباب الذين يلعبون ألعاب الكمبيوتر لمدة ساعتين أو أكثر ليلاً خلال الأسبوع ارتفعت من 42 في المائة إلى 55 في المائة بين الأولاد، و 14 في المائة إلى 20 في المائة بين الفتيات".
واستندت الدراسة على أبحاث أجرتها جمعية الأطفال بين 42 ألف طفل يبلغون ما بين 8  إلى 15 عامًا، بالإضافة إلى عدد من البيانات الأخرى.
وقالت مديرة السياسة العامة ليلى كابراني "إن الأطفال الذين كانوا أقل احتمالاً أن يكونوا سعداء في حياتهم يكونون من الذين يقضون وقتًا أطول أمام الشاشات".
وأردفت "إن التفاعل الاجتماعي عبر جهاز الكمبيوتر أو الهاتف المحمول لا يُقدِّم أو ينقل الفوائد ذاتها في الرفاهية العاطفية".
وأضافت "إنها ليست قريبة من أيّ مكان، عليك أن تكون موجودًا فعليًا مع أصدقائك للحصول على الفوائد من التفاعل الاجتماعي، وإن الرسائل النصية، والدخول على "فيسبوك"، أو حتى الدردشة على الهاتف لها عُزلة، وهو ما يعني أنك تفقد الكثير من الأثر الإيجابي".
ولكن صناعة التليفزيون رفضت، ليلة الأربعاء، فكرة أنها تؤثر سلبًا على الأطفال. وقالت المدير العام لشركة "Thinkbox" المعنية بصناعة التليفزيونات ليندسي كلاي "نحن فخورون بأن هناك محتوى تليفزيونيًا مصنوعًا بعناية للأطفال، يمكنهم مشاهدته وحدهم أو مع أسرهم، وذلك يثير اهتمامهم ويلهمهم أيضًا.
وأضافت ليندسي كلاي "قد يكون من خلال ذلك إمكان مشاهدة البروفسور براين كوكس، المستكشفة دورا أو هانا كوكروفت".
وتابعت "المشاهدة بشكل محترف جعل محتوى التليفزيون واحدًا من أكثر الاستخدامات المفيدة لكثير من الشاشات التي يصل الأطفال لها الآن، ومتوسط مستوى مشاهدة الأطفال للتلفزيون متوافق تمامًا مع أسلوب الحياة الصحيّ جسديًا وعاطفيًا".
وأضافت أن التلفزيون هو "واحد من أهم مصادر تعلُّم ما يُشكِّل بالضبط نمط الحياة الصحي".
ووجد التقرير الخاص بمؤسسة الصحة العامة الإنكليزية نتائج عدّة، من بينها أن زيادة المكوث أمام الشاشة والتعرض لوسائل الإعلام (مثل أجهزة التلفاز في غرفة النوم) يرتبط باستمرار مع انخفاض مشاعر القبول الاجتماعيّ، وزيادة مشاعر الشعور بالوحدة، والمشاكل السلوكية والعدوانية.
النشاط البدني
يرتبط مع تحسن مستويات التركيز، وسلوك اجتماعي أكثر إيجابية، مثل أن تكون لطيفًا مع زملائك في الصف، ومحاولة حلّ النزاعات، والأطفال يشعرون بأنهم محبوبون من أقرانهم، وبأن لديهم ما يكفي من الأصدقاء.
نظام الحميّة
تناول وجبة الإفطار مقارنة بالتخلِّي عنها له أثر إيجابيّ على الإدراك على المدى القصير، وعلى الذاكرة.
ألعاب الفيديو
الأطفال الذين يقضون المزيد من الوقت على أجهزة الكمبيوتر ولعب ألعاب الفيديو يكونون أكثر عرضة للاضطراب العاطفيّ والقلق والاكتئاب.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجلوس طويلاً أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر يُسبِّب الاكتئاب عند الأطفال   مصر اليوم - الجلوس طويلاً أمام شاشات التليفزيون والكمبيوتر يُسبِّب الاكتئاب عند الأطفال



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 13:35 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

حل سحري لفقدان الوزن عن طريق تناول البطاطا

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon