مصر اليوم - سيدة تحمل في توأم بعد شفائها من مرض السرطان

عقب زرعة أنسجة المبيض في جدار بطنها

سيدة تحمل في توأم بعد شفائها من مرض السرطان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سيدة تحمل في توأم بعد شفائها من مرض السرطان

استرالية تحمل في توأم بعد شفائها من السرطان
لندن ـ سامر شهاب

أصبحت امرأة استرالية حامل ولكن بطريقة جديدة وهي باستخدام بويضات تم تثبيتها في أنسجة المبيض والتي تم زرعها في بطنها. تم علاج السيدة التي تعرف فقط باسم فالي، من العقم بعد علاجها من سرطان المبيض. مع ذلك، وبفضل العلاج الرائد ، هي الآن حامل في الأسبوع الـ 26 في توأم . وقال تقرير لصحيفة "The Age" عندما كانت فالي تعالج من السرطان، قام الأطباء في مستشفى ملبورن الملكي للتلقيح الاصطناعي بتجميد بعض من الخلايا غير السرطانية من المبيض".
بعد ذلك قام الفريق بزرع الأنسجة المجمدة في بطنها مما يسمح لها بإنتاج نوعين من البويضات السليمة. وهذه هي المرة الأولى التي تحمل فيها المرأة بعد إزالة أو استبدال أنسجة المبيض في جزء مختلف من الجسم.
وحذرت طبيبة الخصوبة التي قامت بعلاج فالي، كيت ستيرن، من أن الأمر أخذ عدة سنوات من العلاج والإجراءات بشكل شبه يومي لتحقيق أمل الحمل.
وقالت للصحيفة  "قد كان الأمر صعباً جداً علينا جميعا، وسبق وقالت فالي أنها تريد أن تتخلى عن الأمر". مضيفة "المهم الأن هو أنه ثبت أن أنسجة المبيض يمكن أن تعمل خارج الحوض. عندما كانت تعالج من السرطان، تم إجراء جراحة "ثقب المفتاح" لأخذ عينة من أنسجة المبيض غير المصابة بالسرطان ثم تم تجميدها. بعد سبع سنوات، تم زرع الأنسجة على جدار بطنها. وبعد أشهر من العلاج الهرموني، أنتجت الأنسجة بصيلات وبويضتين. وتم زراعة هذه البويضات المخصبة في رحمها. وتأمل مستشفى ملبورن الملكي الآن في إنشاء مركز يمكنه جمع وتخزين الأنسجة من النساء اللاتي يتعرضن لظروف تجعلهن يعانين من العقم. وقد جمعت المستشفى بالفعل عينات من نحو 300 مريضة.
وقال المدير الطبي الدولي من جامعة موناش جاب كوفاكس، والذي قام بأول عملية استرالية نجاحة لزرع أنسجة المبيض "إذا كان لدي مريضة على وشك أن تفقد خصوبتها بسبب علاج السرطان سأقدم لها هذا الخيار فوراً".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سيدة تحمل في توأم بعد شفائها من مرض السرطان   مصر اليوم - سيدة تحمل في توأم بعد شفائها من مرض السرطان



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 14:13 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تتناول تأثير فيتامين "دي" على ضعف عظام الإنسان

GMT 13:58 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أطباء ينصحون بأهمية الفحص قبل تناول "ميثوتريكسات" كعلاج
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon