مصر اليوم - علماء أميركيّون يتوصلون إلى تحديّد المراكز المسؤولة عن القلق في المُخ

أكثر من 18% من البالغيّن في أميّركا يعانون اضطرابّات التوتر

علماء أميركيّون يتوصلون إلى تحديّد المراكز المسؤولة عن القلق في المُخ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - علماء أميركيّون يتوصلون إلى تحديّد المراكز المسؤولة عن القلق في المُخ

18% من البالغيّن في أميّركا يعانون اضطرابّات التوتر
واشنطن ـ مصر اليوم

نجح فريق من العلماء الأميركيين في تحديد المراكز المسؤولة عن القلق في المخ التي اعتقد في السابق أنها ترتبط بالاجهاد إلا أن العلماء توصلوا إلى أنها مسؤولة على تعزيز الشعور بالقلق، ويرى المحللون أن النتائج المتوصل إليها تضيف بعدًا جديدا للعلوم المعنية بالقلق، فقد وجد العلماء الدائرة بالمخ التي تعمل على الربط بين منطقة تسمى الحاجز الجانبي مع هياكل أخرى من المخ بطريقة مباشرة يؤثر على القلق.
وأوضح أستاذ البيولوجيا في معهد "كاليفورنيا" للتكنولوجيا "ديفيد أندرسون" أن الدراسة قد نجحت في تحديد الدائرة العصبية الجديدة تلعب دورا في تعزيز السببية لحالة القلق وجزء من هذا السبب أننا نفتقر الأدوية أكثر فاعلية ومحددة للقلق هو أننا لا نعرف ما يكفي عن كيفية عمل المخ فيما يتعلق بالقلق كما تفتح هذه الدراسة مجموعة جديدة من الطرق للتحقيق في دوائر المخ المتحكمة في القلق.
وتظهر البيانات من المعاهد الوطنية للصحة العقلية تتأثر أكثر من 18% من البالغين في أميركا من اضطرابات القلق حيث يواجه الناس القلق المفرط أو التوتر غالبا ما يؤدي إلى الأعراض الجسدية.
وعلى الرغم من الأبحاث السابقة ركزت هذه الدراسة في المقام الأول على المنطقة التي تعرف باسم "اللوزة" المتواجدة في مناطق بالمخ والمسؤولة عن القلق حيث يعتقد البروفسور "أندرسون " وزملاؤه أن منطقة "أل .أس" في المخ يمكن أيضا أن تكون مسؤولة عن القلق لذلك قرروا إجراء الأبحاث على مجموعة من فئران التجارب.
فقد عكف العلماء على دراسة ما يسمى بمحور فص "سبيتو" لأن الدراسات السابقة قد ذكرت بالفعل علاقته بالقلق حيث أظهرت الدارسة التي أجريت في هذا الصدد بأن هناك علاقة بين منطقة "أل .أس" وزيادة خطر القلق المزمن بين الكثيرين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - علماء أميركيّون يتوصلون إلى تحديّد المراكز المسؤولة عن القلق في المُخ   مصر اليوم - علماء أميركيّون يتوصلون إلى تحديّد المراكز المسؤولة عن القلق في المُخ



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها

GMT 14:13 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تتناول تأثير فيتامين "دي" على ضعف عظام الإنسان

GMT 13:58 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أطباء ينصحون بأهمية الفحص قبل تناول "ميثوتريكسات" كعلاج
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon