مصر اليوم - طاقمٌ طبّي متخصص ينجحُ في إجراء عمليّة زراعّة قرنيّة لمريضيّن في غزّة

بعد أن نذر فلسطيّني قرنيتيه قبل وفاتّه للمرّةِ الأولّى في القطاع

طاقمٌ طبّي متخصص ينجحُ في إجراء عمليّة زراعّة قرنيّة لمريضيّن في غزّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طاقمٌ طبّي متخصص ينجحُ في إجراء عمليّة زراعّة قرنيّة لمريضيّن في غزّة

إجراء عملية زرع قرنية لمريضين في قطاع غزة
غزة ـ محمد حبيب

نجح طاقم طبي متخصص في جراحة العيون في غزة من إجراء عملية زرع قرنية لمريضين في القطاع، بعدما نذر فلسطيني قرنيتيه قبل وفاته لمرضى مستشفى العيون في غزة،فيما أوضح  مدير المستشفى الدكتور عبد السلام صباح، أن زراعة القرنية تكون وفق معايير خاصة، تتمثل في سلامة القرنية المأخوذة من المتوفي، إضافة إلى أن يكون عمر المتبرع بين (5 سنوات -70)، كما أكد   مدير قسم القرنية في مستشفى العيون، والمشرف على العملية الدكتور حسام داوود أن إجراء مثل هذه العمليات في غزة، يُقلص من نسبة تحويلات العمليات في الخارج، وأشار إلى أن العمليات بالخارج تتطلب أموالًا طائلة، إضافة إلى صعوبة سفر المرضى بسبب إغلاق المعابر المستمر.
وكان قد تبرع المواطن الفلسطيني جواد قنيطة (58عامًا) من سكان دير البلح وسط القطاع، و الذي وافته المنية قبل 3 أيام، بقرنيتيه لمرضى مستشفى العيون في غزة، حيث أراد من خلال وصية تركها قبل وفاته أن يترك ذكرى طيبة بعد رحيله، و يزرع الأمل في نفوس آخرين فقدوه منذ سنوات طويلة، فكان مشروع التبرع بأعضاء المرحوم نذرًا أوصى به وهو على قيد الحياة، بعد أن راقت له الفكرة قبل 3 سنوات" وفق ابن المتوفي قنيطة .
ويقول الطفل “عبد الرحمن أبو القرع” 15 عامًا من سكان بيت لاهيا، والذي يرقد على سرير الشفاء في م. العيون والذي بعد ان أجريت له بنجاح زراعة القرنية المأخوذة من “المتوفي قنيطة” "منذ 4 سنوات وأنا أعاني من ألم في العين وعدم وضوح في الرؤية ، مما كان يسبب لي الكثير من المعاناة في دراستي، وكنت أتعرض لمواقف محرجة مع زملائي بسبب ذلك".
ومن جانبه قال والد الطفل “ابو القرع ” ومعالم الفرحة على وجهه ” نحن ندعو للمتوفي بالرحمة والمغفرة فهو أعطى أملا وحياة لابننا ، وكأنه بعمله الخير هذا كأنه حي وموجد بين أهله وذويه، وبالطبع نشكر الأطباء في المستشفى الذين تابعوا حالة ابننا “.
ويوضح أبو القرع أنه أجرى عملية زراعة قرنية لعين ابنه اليمنى في مركز مسلم للعيون في رام الله، وهذه العملية الـ2 للعين الأخرى.
أما الشاب أحمد شاهين (17 عامًا) والذي أُجريت له عملية زراعة القرنية الثانية المأخوذة من الحاج قنيطة يقول الآن بدأت أشعر بالسعادة بعد معاناة 5 سنوات".
بدأت معاناة شاهين مع آلام عينه في السن الـ10 من عمره، حيث كان يعاني من احمرار شديد في عينه دون معرفة السبب الرئيسي في ذلك.
خالد شاهين والد الشاب احمد يقول:" لم أتردد في قبولي بإجراء العملية لابني في غزة، نظرًا لشدة المعاناة التي يعيشها مشيرًا إلى أنه كان ينتظر تأشيرة السفر إلى مستشفى سيرجي كير في رام الله.
وأوضح أنه اكتشف حالة ابنه متأخرًا بالرغم من ملاحظته احمرار عينه باستمرار، مضيفًا " كل ما نتوجه للمستشفى يعطونا قطرة للعين فقط، وبعد ذلك قرروا عمل نضارة له".ودعا شاهين أبناء قطاع غزة كافة بالتبرع بأعضائهم لمن هم بحاجة لها.
وتعتبر هذه الحادثة الأولى من نوعها في قطاع غزة، إجراء عملية زراعة قرنية لشخص من آخر متوفى، و على أيدي طاقم طبي متخصص في غزة.
بدروه، أوضح الدكتور عبد السلام صباح مدير مستشفى العيون في غزة، أن زراعة القرنية تكون وفق معايير خاصة، تتمثل في سلامة القرنية المأخوذة من المتوفى، إضافة إلى أن يكون عمر المتبرع بين (5 سنوات -70).
وأشار إلى وجود إجراءات طبية يجب إتباعها قبل استخدام القرنية المأخوذة من المتوفى، وهي أن تؤخذ خلال 24 ساعة من لحظة الوفاة، و أن تكون جثته محفوظة في درجة حرارة 4 درجة مئوية.
بدوره، فإن الدكتور حسام داوود مدير قسم القرنية في مستشفى العيون، والمشرف على العملية قال إن إجراء مثل هذه العمليات في غزة، يُقلص من نسبة تحويلات العمليات في الخارج.
وأشار إلى أن العمليات بالخارج تتطلب أموالًا طائلة، إضافة إلى صعوبة سفر المرضى بسبب إغلاق المعابر المستمر.
ووجه داوود ندائه إلى وزارة الأوقاف والمعنيين بنشر ثقافة التبرع بالقرنيات في ظل الإجازة الشرعية لها ، مطالبا بتفعيل بنك القرنيات في م. العيون لانجاز مثل هذه العمليات.
وأوضح د. داوود أن إجراء هذه العمليات محليا تقلص من نسبة التحويلات لإجراء العمليات الجراحية، والتي كانت تكلف الوزارة أموال طائلة بالإضافة إلى صعوبة السفر وتبعاته على المرضى وذويهم، بالإضافة الى الممنوعين من السفر وحرمانهم من خدمة تلقي العلاج .
و نقل د. مدير عام التعاون الدولي د. محمد الكاشف شكر معالي وزير الصحة للطاقم الطبي الذي قام بإجراء مثل هذه العملية والتي تخفف من معاناة أبناء شعبنا وتحويلهم للخارج.
وأضاف د. الكاشف "إن مستشفى العيون أصبحت تغطي 70% من عمليات زراعة الشبكية والسائل الزجاجي وها هي سطر انجازات ونجاحات جديدة ، حيث لم تبخل الوزارة في إمداد المستشفى بالأجهزة اللازمة من اجل تنمية وإغلاق ملف العلاج بالخارج".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طاقمٌ طبّي متخصص ينجحُ في إجراء عمليّة زراعّة قرنيّة لمريضيّن في غزّة   مصر اليوم - طاقمٌ طبّي متخصص ينجحُ في إجراء عمليّة زراعّة قرنيّة لمريضيّن في غزّة



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 13:35 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

حل سحري لفقدان الوزن عن طريق تناول البطاطا

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon