مصر اليوم - تناول الملح بكثرة يُسبّب الشيخوخة مُبكّرًا

تظهر ملامحها سريعًا على المُراهقين البُدناء

تناول "الملح" بكثرة يُسبّب الشيخوخة مُبكّرًا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تناول الملح بكثرة يُسبّب الشيخوخة مُبكّرًا

تناول الكثير من ملح الطعام يسبب شيخوخة مبكرة
واشنطن - رولا عيسى

كشفت دراسة علميّة حديثة، أن المراهقين الذين يُعانون من زيادة الوزن، ويتناولون الكثير من ملح الطعام، يزداد سنهم بسرعة أكبر، حيث تظهر عليهم علامات الشيخوخة، وأن استهلاكه الزائد قد يسبّب الإصابة بأمراض القلب. وأكّدت الدراسة، التي أجراها الباحثون في جامعة جورجيا في أوغوستا، أن خفض تناول الملح يمكن أن يُبطئ عملية الشيخوخة في الخلايا، وخصوصًا لدى الأشخاص الذين يُعانون من زيادة الوزن أو السمنة.
وقد تبيّن في السابق، أن نفاذ الكروموسومات الواقية "التيلوميرات" من جسم الإنسان قد يؤدي إلى قصر عمره، فلابد من تجنّب التدخين، وقلة النشاط البدنيّ، وارتفاع الدهون في الجسم، لأنها أشياء تقتل تلك الكروموسومات.
وقامت الدراسة الحديثة، بتقسيم 766 شخصًا، تتراوح أعمارهم بين 14 و 18 عامًا، إلى مجموعات، على أساس مستويات تناول الملح، حيث وجد الباحثون أن المراهقين البدناء الذين يتناولون الكثير من الملح، لديهم "التيلوميرات" أقصر بكثير من الذين لا يفعلون ذلك، أما الذين لديهم وزن صحيّ ومثاليّ ولديهم كميات من الصوديوم في أجسادهم، لا تؤثر الأملاح على طول "التيلومير".
وتوجد "التيلوميرات"، هي قبعات البيولوجيّة، في نهايات الكروموسومات، وتحمي الحمض النوويّ من التلف في نفوسهم، فكلما تقدّمنا ​​في السن، يقلّ طول "التيلوميرات"، مما يؤدي إلى تلف الحمض النوويّ، ويرتفع معدّلات الإصابة بالأمراض المرتبطة بتقدّم العمر مثل الزهايمر والسكري وأمراض القلب، ويُعتبر قِصر "التيلوميرات" علامة على سوء الحالة الصحيّة، ومؤشرًا للوفاة المُبكّرة.
وقالت قائدة فريق البحث الدكتورة "هايدونغ تشو"، "حتى في هؤلاء الشباب الأصحاء نسبيًّا، يمكننا أن نرى تأثير تناول الصوديوم بنسبة عالية، مما يُشير إلى أن كمية الصوديوم العالية والسمنة قد تعملان بالتآزر لتسريع الشيخوخة الخلويّة، والسمنة دائمًا ما ترتبط بارتفاع مستويات الالتهابات في الجسم، وذلك أيضًا يُعجّل بتقصير (التيلومير)، ويزيد من الحساسية للملح، والتي قد تساعد في تفسير سبب أن الذين يتناولون كميات عالية من الصوديوم يتأثرون أكثر من الناس الذين يعانون من زيادة الوزن".
وأشارت "تشو"، إلى أن "خفض تناول الصوديوم قد يكون الخطوة الأولى الأسهل من فقدان الوزن الزائد لدى الشباب، الذين يرغبون في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، فالغالبية العظمى من الصوديوم الموجود النظام الغذائيّ يأتي من الأطعمة المُصنّعة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تناول الملح بكثرة يُسبّب الشيخوخة مُبكّرًا   مصر اليوم - تناول الملح بكثرة يُسبّب الشيخوخة مُبكّرًا



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon