مصر اليوم - نقص اليُود في الغذاء وراء تضخُم الغُدة الدرقيَّة

تفرز هرمونات مُهمة لتنظيم الدورة الدمويَّة وبناء العظام

نقص اليُود في الغذاء وراء تضخُم الغُدة الدرقيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نقص اليُود في الغذاء وراء تضخُم الغُدة الدرقيَّة

أهمية اليود و مخاطر نقصه في الغذاء
برلين ـ مصر اليوم

يحذر أطباء من تضخم الغدة الدرقية، والتي يمثل أهمية للعديد من وظائف الجسم، ما يجعل حدوث اضطراب فيها أمر مقلق. يبدو شكل الغدة الدرقية، على شكل فراشة فاردة جناحيها، وتزن حوالي 20 غرامًا، وتفرز هرمونات مهمة لتنظيم عملية الدورة الدموية، وبناء العظام ونشاط القلب والعضلات. ويزداد حجم الغدة الدرقية بشكل أكبر من الحجم الطبيعي، في بعض الأحيان، ما يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض كالصعوبة في التنفس والبلع والسعال الشديد.
ويشير أخصائي الغدد الألماني، جورج فستر، إلى أن السبب الأكثر شيوعا لتضخم الغدة الدرقية يعود إلى نقص اليود في الغذاء، فالغدة الدرقية تحتاج إلى اليود لإفراز الهرمونات، والافتقار إلى اليود يؤدي إلى تضخم الغدة الدرقية وإنتاج المزيد من الهرمونات، ما يؤدي إلى نشوء العقد.
وتتميز هذه العقد بوجود نوعين منها بعضها يعرف بـ"العقدة الساخنة" وهي عادة ما تكون أقل خطورة وتُنتج العديد من الهرمونات ويُمكن معالجتها بتناول أقراص اليود، أما "العقدة الباردة" فهي غير نشيطة ولكن يُمكن أن تكون خبيثة، وفي هذه الحالة ينصحُ الأطباء بإجراء عملية جراحية لاستئصالها.
ويتسنى للطبيب تقييم حجم العقدة وشكلها، وهو أمر مهم جدا لتحديد خطورة العقدة وضرورة إزالتها.
يعتمد علاج تضخم الغدة الدرقية على حجم الإصابة وعلى الأعراض والأسباب فالتضخم البسيط غير الملحوظ عادة لا يسبب مشاكل ولا يحتاج للعلاج، إلا أن الطبيب فيستر يؤكد على ضرورة الانتظام في مراقبة العقد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نقص اليُود في الغذاء وراء تضخُم الغُدة الدرقيَّة   مصر اليوم - نقص اليُود في الغذاء وراء تضخُم الغُدة الدرقيَّة



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon