مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013

متطورة و تكنولوجية و فاخرة و ممتعة ويمكن التحكم فيها عن بعد

أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013

منزل صديق للبيئة
لندن ـ رانيا سجعان

يُعتبر الوصف الأحدث لتصميمات المنزل أنها صديقة للبيئة ،متطورة ، تكنولوجية، فاخرة ، ممتعة، وبينما تشير كلمة موضة إلى  نزوة عابرة، فإن كلمة توقع وتنبأ تشير إلى أننا نقوم بتطوير ابتكارات رائعة ومثيرة ،ولم نقف فقط عند هذا الحد ، ولكن سنستمر في التطوير والتحديث، والتأثير في موضة المنازل المستقبلية. هذا وقد انتشرت موضة المنازل ذات المستوى المنخفض والصغيرة،  فقد انتهت موضة المنازل

الواسعة بإفراط والفسيحة،  كما أن المنازل الجديدة ذات تصميمات أكثر سلاسة بكثير، حتى أن صناعة الأثاث أصبحت أبسط، وتم تقليصها إلى حد كبير، حيث تم استبدال الأرائك كبيرة الحجم بالتصميمات الجديدة، مع تأثير منتصف القرن، ومن أجل هذه المنازل المقلصة، فإن الأشخاص أصبحوا يبذلون الجهد من أجل الاستخدام الأمثل لمساحة منازلهم.

أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013


كما أن مكاتب المنزل الكبيرة لم تعد تلك التي يبحث عنها أصحاب المنزل، حيث أن المكاتب الصغيرة هي الموضة في تصميمات المنازل حاليًا، وذلك وفقا للجمعية الوطنية لبناة المنازل"National Association of Home Builders".
وقد ساعد في هذه الموضة أن عدد كبير من الأجيال ظهر لديهم قبول للعيش معًا في مكان واحد، ويمكن تحويل هذه المكاتب إلى غرف نوم لتناسب الأطفال، أو الآباء المسنين الذين يحتاجون إلى الاعتناء بهم.
و بالطبع الحفاظ على  البيئة ليس شكلا من أشكال الموضة، ولكنه بالتأكيد السائد،  هذا ليس في أي مكان حيث أن المنازل التي تمتاز بالدهانات والمواد اللاصقة الصديقة للبيئة و الأثاث و الإكسسوارات  و التي تتبع هذا النهج، ستساعد في الحفاظ على بيئة أفضل.
وعلى الرغم من تقليص حجم منزل العائلة، إلا أن هناك بعض السلع الكمالية التي يجب اقتناؤها، فحمامات البخار تعود مرة ​​أخرى لتلقي شعبية ويتم إضافتها إلى الحمامات الرئيسية وحمامات السباحة. ويزيد الطلب في بعض الأحيان علي غرف وسائل الإعلام،  وحيث أن غالبية العائلات تمكث بالمنزل، ولا يذهبون كثيرًا في عطلات ترفيهية ، فإن هؤلاء يستثمرون أموالهم في الغرف المصممة خصيصًا لأجهزة الأوساط المتعددة الترفيهية ، وفقا للرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين.

أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013


وأشارت تقارير المستهلكين أن مصاعد المنزل تلقي قبولا متزايدا ، ولاسيما من اجل تصميم منزل جيد لأجيال مختلفة حيث يكون الأشخاص الأكبر عمرا غير قادرين علي صعود الدرج .
والمنزل الذي يعيش به أجيال مختلفة الأعمار يكون أيضا قوة دافعة إلى استغلال الطابق الأرضي . حيث أن هذا الطابق يمكن أن يكون مكان للشباب لقضاء الأوقات الترفيهية ، يجري الآن إعادة تكوين لخلق غرف معيشة منفصلة للأقارب يتم استكمالها بالمطابخ والحمامات وغرف معيشة منفصلة.
أما أصحاب المنزل الذين يفضلون الجلوس في الهواء الطلق ، ولاسيما هؤلاء الذين يقضون الكثير من الوقت في المنزل . لم تعد الشرفات، والباحات، والطوابق، والشرفات مجرد مساحات في الهواء الطلق ولكنها أصبحت  مساحات للمعيشة بالخارج أيضا حيث يمكن لأصحاب المنزل الاسترخاء ، وقضاء الوقت مع أفراد العائلة ، وتناول العشاء أو الترفيه عن الضيوف.
كما يمكننا أيضا ملاحظة زيادة في تصميمات المطابخ الخارجية من اجل الطهي وتناول العشاء . وهذه المطابخ تكون مزودة بمعدات الشواء ، والمصارف وأماكن التخزين ، الثلاجة، ومنضدة وصنابير البيرة.
وهذه المطابخ الخارجية يتم تصميمها لتتشابه مع مطابخ المنزل التقليدية التي توجد داخل المنزل،  كما أن الأجهزة الكهربائية ذات الجودة العالية ، بالإضافة إلى التليفزيون وأجهزة الصوت ، كلها تلقي شعبية في تلك الأماكن في الهواء الطلق.
ونظرا لاهتمامنا بالبيئة والصحة ، فإن هناك أيضا حديقة خضروات بالخارج التي أصبحت مقبولة بدرجة كبيرة، بعد تناول الطعام والتسلية في الهواء الطلق ، هناك أيضا الاستحمام في الهواء الطلق ، فحمامات الاستحمام بالخارج هي عامة أصبحت تلقي شعبية كبيرة بسرعة . ومع المناظر الطبيعية الخلاقة يمكن تحقيق والحصول علي الخصوصية الكاملة .
و منذ 50 عاما كان من غير الشائع لمنزل يتكون من 3 غرف مخصص لعائلة واحدة أن يكون مصمم بأكثر من حمام واحد ، ولكن الآن أصبح ذلك شيئا طبيعيا . كما أن الحمامات في الهواء الطلق أيضا ستصبح مكان مألوفا، وهذه الحمامات المصممة خارج المنزل الرئيسي هي ابعد من أن تكون ريفية ،علي العكس من ذلك، فهي مصممة بكماليات فاخرة صديقة للبيئة.

أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013


هذا و تصبح التكنولوجيا ذات أسعار معقولة أكثر ، وأكثر شيوعا، نوع جديد من المولدات ، تقدمه شركة "جنرال اليكتريك" حيث  يمكن رصده وتفعيله  من خلال الهواتف الذكية، وهو يعطي لصاحب المنزل راحة البال في حالة الخروج من المدينة. حتى أنه يمكن إغلاق الأبواب  ومنظم حرارة تعمل عن طريق شاشة باللمس ، يمكن برمجتها عن بعد ، والتي ستكون ذات يوم أمرا مألوفا.
كما أن زيادة نسبة الأجهزة الكهربائية الذكية التي تركز علي توفير الطاقة ستكون أخيرا وسيلة لأجهزة ذات أسعار معقولة ، ومن ثم تكون متوفرة بشكل اكبر ، ولكن في الوقت الحاضر ، فإنها لا تزال إلى حد كبير ذات أسعار باهظة.
و مهما كان حجم منزلك، فإن المطابخ والحمامات الأنيقة لا تزال في قائمة الأشياء المرغوب فيها . وهناك عدد كبير من أصحاب المنازل يقومون بإعادة تصميم منازلهم بدلا من البناء عليها.
وأحدث صيحة في تصميم المطبخ هو الشكل التقليلدي الذي يتمثل في خليط من كل من التصميم التقليدي والعصري.
ولأننا نقضي الكثير من الوقت في المطبخ لأنه ليس مكان للطعام فقط ، فإن هذا المكان من المنزل يعاد  تصميمه ليتناسب مع الأحداث التي تحدث بداخله من الأعمال المنزلية إلى الاجتماعية إلى الطهي إلى تناول الطعام . يتم تصميم المطبخ ليسع عدد اكبر من الأشخاص ، حيث يمكن وضع عدد كبير من المقاعد، إن ارتفاع شعبية المطابخ الحديثة المفتوحة المصممة بإضاءة مرتفعة ومزودة بأجهزة وأدوات راقية يشير إلى أن هذه الشعبية لن تتراجع.

أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013   مصر اليوم - أحدث صيحات الموضة في تصميمات المنازل الصديقة للبيئة لعام 2013



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon