مصر اليوم - الضوء العاكس يعكس لمسة فريدة من الكلاسيكية على أناقة بيتك

اختيار الإضاءة المناسبة يمنحك شيئًا من الخصوصية والتميز

الضوء العاكس يعكس لمسة فريدة من الكلاسيكية على أناقة بيتك

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الضوء العاكس يعكس لمسة فريدة من الكلاسيكية على أناقة بيتك

المهندس المعماري دانيال ليبسكيند
برلين ـ جورج كرم

أكد المهندس المعماري دانيال ليبسكيند، أنه على مر السنين قد جمع العديد من المصابيح المصممة، وقد وصل إلى استنتاج مفاداه، أن أهمية الضوء يجب أن تستوفي معيارين، أولاً وقبل كل شيء يجب أن يكون شيئًا جميلاً، لأن هناك كائنًا يجلس على الطاولة، ويجب أن يكون وظيفيًا أيضًا ، حيث يتم التركيز على نوع الإضاءة الذي يُلقيها، كيف تغير الإضاءة وكيفية نقل المصباح".
وهناك مشروع آخر للزوار، وهو المصباح المثالي لأرتميد، وأهمية الضوء تقف بشكل مستقيم كناطحة سحاب، ولكن أيضًا تستطيع إنزاله لإلقاء الضوء على شيء قريب، وبدأ السيد ليبسكند في فاسكراني في سوهو، حيث أُعجب بالمغناطيس، فالمصباح استخدم المجال المغناطيسي للربط بين الرأس والقاعدة، وهذا الترتيب يسمح بأن يُوضع بطرق مختلفة، حيث قال ليبسكند، "لم يحدث أن فعلت ذلك من قبل، وهذه إحدى طرق التصميم التي حكمت عليها، فرأس القاعدة كان أيضًا من الوظائف المثيرة للدهشة، وإنه تقريبًا يشبه المصباح اليدوي، ولذلك اختار المصباح "ميكس"، مع إجراء تجارب مع انحناءات مرنة، ويجب التدقيق في شكل أعوج، وأنا أحب ذلك لأنها ليست مألوفة تمامًا".
وذهب السيد ليبسكند قديمًا في العام 1980 مصباح جيبينا بواسطة اشيل كاستنجلوني، والذي استخدم المرآة ليقفز الضوء وصولاً إلى سطح العمل، وأوضح "أنا أحب هذا الضوء العاكس، لأن المصدر غير مرئي، وقد أحببت شيئًا كلاسيكيًا آخر وهو المصباح الكهربي الترايبود "1954 بواسطة سيرج مويل"، من تصميم في متناول اليد، حتى بعد كل هذه السنوات، فنداء النحت لازلت أتطلع إليه، وفي الواقع لقد تكهنت بأن مصمم مكوك الفضاء يجب أن يرى هذا المصباح".
يُشار إلى أن المهندس المعماري ليبسكيند صنع اسما لنفسه مع المشاريع الأوروبية الرئيسة، مثل خطة موقع مركز التجارة العالمي والمتحف اليهودي في برلين، ولكن جزءًا كبيرًا من عمله يضم التصميم على نطاق أصغر بكثير، مثل الأثاث، ومنتجات البناء، والإكسسوارات المنزلية، حيث يراها امتدادًا طبيعيًا للهندسة المعمارية، وقال السيد ليبسكند، "لماذا نأتي بهيكل خام ثم نتركه لشخص ما لكي يزينه؟، إنه لشرف أن أقوم بالتصميم في نطاق ضيق، لأنه حميم جدًا ومباشر جدًا، ففي حين لا زال رئيس مكتبه في نيويورك يركز علي الأشياء الكبيرة، فجزء كبير من مكتبه في ميلانو مُكرس حاليًا للتصميم

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الضوء العاكس يعكس لمسة فريدة من الكلاسيكية على أناقة بيتك   مصر اليوم - الضوء العاكس يعكس لمسة فريدة من الكلاسيكية على أناقة بيتك



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 14:28 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

مدينة صينية تقيم غابة صغيرة في عربات مترو الأنفاق
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon