مصر اليوم - مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة

أكدت أن استئناف الدراسة سيكون بعد عودة الهدوء ورفض العنف

"مصر الدولية" تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة

صور من الأرشيف لاحداث جامعة مصر الدولية
القاهرة - خالد حسانين

   أعرب أعضاء هيئة التدريس في جامعة مصر الدولية عن استيائهم من الأحداث التي وقعت في الجامعة ومن التغطية التي ظهرت في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، مُبْدِين تعاطفهم الشديد مع جموع طلاب الجامعة وأولياء أمورهم وقلقهم بشأن تعطيل الدراسة بما لا ذنب لهم فيه، وأكدوا رفضهم الكامل لاستئناف الدراسة إلا بعد استعادة المناخ العلمي الصحيح ووجود ضمانات كافية لاحترام التقاليد الجامعية والحفاظ على هيبة أعضاء هيئة التدريس بعد مسلسل الادعاءات التي اختلقها بعض الطلاب وروجوا لها عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ضد الجامعة وبعض أساتذتها. وقال أعضاء هيئة تدريس الجامعة في بيان صدر عن الجامعة لتوضيح موقفها من الأحداث الأخيرة وتلقى "العرب اليوم" نسخة منه، إن الحدث فرض نفسه على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي فتداخلت المعلومات والآراء وضاعت الحقائق، فليس من المنطقي أن تتطور الأحداث لهذا الشكل لسبب المطالبة بإنشاء كوبري للمشاة عرضت الجامعة من جانبها إنشاءه على نفقتها الخاصة، ولكن الأمر يتطلب موافقات جهات أخرى لا ولاية للجامعة عليها، وقد شارك بعض أعضاء هيئة التدريس في الحوار مع الطلاب قبل الأحداث الأخيرة مرات ومرات دون جدوى. وشدد أعضاء هيئة التدريس على مسؤوليتهم عن تعويض طلابهم كل ما فقدوه من تحصيل علمي وتدريب عملي حال أن تصبح الظروف مواتية للتعليم والتحصيل الدراسي واستعادة الاحترام الذي لا يستقيم من غيره تعليم. وأضاف أعضاء هيئة التدريس الذين عايشوا تطور الأحداث منذ بدايتها إنهم يؤيدون ويتضامنون مع الجامعة فيما اتخذته من قرارات استندت إلى قانون تنظيم الجامعات منذ بداية الأحداث ورفضهم الكامل لتلك الإملاءات غير القانونية التي يريد بعض الطلاب فرضها على الجامعة وكلياتها المختلفة بتغيير سياسات مستقرة منذ 16 عاماً تخرج في ظلها آلاف الطلاب وحققت للجامعة مكانتها وسمعتها العلمية، أو بإقصاء بعض العاملين في الجامعة بالقوة وتنحية قيادات عليا عن مناصبها بالمخالفة لكل القوانين والأعراف الجامعية. وربط البيان بين الأحداث المؤسفة التي وقعت والأوضاع العامة في مصر هذه الأيام حيث تسود حالة من الغضب تعم ربوع البلاد تعبر عن نفسها في عنف ليس له ما يبرره، وأشار فيه إلى أن الجامعات المصرية نالت نصيبها من ذلك العنف أخيراً، وقد ساء أعضاء هيئة التدريس كثيراً محاولات البعض استثمار الأحداث وحالة الغضب السائدة بشكل ساعد في اشتعالها لهدف تحقيق مكاسب أقل شأناً من الحفاظ على كيان تعليمي متميز ظل لسبعة عشر عاماً ساعد أجيالا من الشباب المصري في اللحاق بركب العلم والتطور العالمي. ودعا أعضاء هيئة التدريس الجامعة وأولياء أمور جموع الطلاب إلى تدارس الموقف والعمل على استعادة مناخ صحيح للتعليم دون أن يمس ذلك هيبة مؤسسة تعليمية مرموقة وأعضائها. وكانت جامعة مصر الدولية شهدت خلال الأسبوعين الماضيين أحداثاً تلاحقت وتطورت بشكل سريع وغير مبرر حتى وصلت إلى ذروتها باقتحام طلاب من

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة   مصر اليوم - مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 02:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة المنوفية منارة للعلم ومركز استشاري في كل التخصصات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon