مصر اليوم - حماس تفرض الفصل بين الجنسين في مدارس قطاع غزة العام المقبل

القانون يشمل المسيحية منها والخاصة والتي تديرها الأمم المتحدة

"حماس" تفرض الفصل بين الجنسين في مدارس قطاع غزة العام المقبل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حماس تفرض الفصل بين الجنسين في مدارس قطاع غزة العام المقبل

"حماس" تفرض الفصل بين الجنسين في المدارس
القدس المحتلة ـ ناصر الأسعد

يطبق نظام الفصل بين الجنسين بالفعل في غالبية المدارس في الأراضي الفلسطينية، بيد أنه منذ العام المقبل سيتم فرضه بالقانون على كل مؤسسات التعليم في قطاع غزة، بما في ذلك المدارس المسيحية، والخاصة، والمدارس التي تديرها الأمم المتحدة.وقال المستشار القانوني لوزارة التربية والتعليم لوكالة "رويترز" وليد مزهر "نحن شعب مسلم. لا نريد أن نجعل الأشخاص مسلمين، نحن نقوم بما يخدم شعبنا وثقافتنا"، موضحًا أن الحكومة المقالة في غزة تحاول حماية القيم الإسلامية المحافظة  بالتشريعات القانونية. ويعد هذا القانون هو الأحدث في سلسلة البيانات الأخيرة الصادرة عن نظام "حماس" في غزة، التي تفرض قيودًا مشددة على فتيات ونساء فلسطين. وأُلغي مارثون يقام سنويًا في قطاع غزة برعاية الامم المتحدة الشهر الماضي، حيث إن سلطات "حماس" لا تسمح للسيدات الأجانب أو السيدات من الشعب الفلسطيني أن تمارس الجري جنبًا إلى جنب مع الرجل، حتى لو كنّ محجبات. وقال نشطاء من جماعات حقوق الإنسان: إنه منذ تولي "حماس" السلطة في العام 2006 أصدرت القيادة الإسلامية سلسلة من التصريحات بشأن قضايا تتعلق بحشمة المرأة، بما في ذلك محاولة إجبار طالبات الجامعة والمحاميات على ارتداء الحجاب، ومنع السيدات من التدخين في الأماكن العامة. وألقيت هذه الفرمانات المتشددة في وجه جماعات المجتمع المدني المعارضة. بيد أن إلغاء المارثون بعد أربع سنوات من السماح للسيدات بالمشاركة في السباق جنبًا إلى جنب مع الرجل، والذي تلاه على الفور قانون فصل التلميذات عن أقرانهم من الذكور في المدارس، من شأنه الكشف عن خشية الكثيرين من حل أكثر حزمًا لقيادة "حماس" لفرض الزي الإسلامي على الشعب. وقالت مدير مركز شؤون المرأة في غزة هالة قيشاوي "إنهم أصوليون يعتقدون أن الإسلام يقول إن المرأة يجب أن تمكث في المنزل، وألا تخرج من دون الحجاب. هو حزب أصولي يريد أن يسيطر على كل فصيل داخل المجتمع، بما في ذلك المجتمع المدني من الفتيات والسيدات". وأضافت قيشاوي "ما يقلقنا هو أن فرض هذه القيود الإسلامية على المرأة يبدو وأنه يمثل الأولوية، وحقًا هذا هو قلقنا العميق".  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حماس تفرض الفصل بين الجنسين في مدارس قطاع غزة العام المقبل   مصر اليوم - حماس تفرض الفصل بين الجنسين في مدارس قطاع غزة العام المقبل



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon