مصر اليوم - جامعيوا بريطانيا سيعتمدون كليًا على المنح مستقبلاً

بسبب إخفاق ذويهم في الادخار لهم

جامعيوا بريطانيا سيعتمدون كليًا على المنح مستقبلاً

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جامعيوا بريطانيا سيعتمدون كليًا على المنح مستقبلاً

جامعيوا بريطانيا سيعتمدون على المنح مستقبلا
 لندن ـ سامر شهاب

 لندن ـ سامر شهاب كشف استطلاع رأي جديد أن طلاب الجامعات سوف يضطرون في المستقبل للاعتماد كليا على التمويل الذي يحصل عليه الطالب من الجامعات، بعدما كشف الاستطلاع أن ثلاثة أرباع الآباء لا يقومون بإدخار الأموال من أجل التعليم العالي لأبنائهم . وأظهر الاستطلاع الذي أجراه موقع توفير المال على شبكة الإنترنت "www.offeroftheday.co.uk" أن من بين 1.403 ممن أجرى عليهم الاستطلاع من الآباء في بريطانيا الذين لديهم أبناء إما في الجامعة، أو سيكون لهم في أقرب وقت ، أجاب 75% منهم بـ "لا" عندما تم سؤالهم "هل لديك صندوق إدخار لمساعدة ابنك عند دخوله الجامعة؟
واجاب 44 % عندما تم سؤالهم لماذا قرروا عدم إدخار الأموال من أجل تعليم أبنائهم الجامعي، بأنهم غير قادرين على القيام بذلك. وقال 40 % أنهم سيساهمون بما يستطيعون، بينما اعتقد 31 % منهم أن تمويل الطالب الذي يحصل عليه من الحكومة يكون كافيا لتغطية التكاليف.
ورأى 22 % من الآباء أن أبناءهم يجب أن " يشقوا طريقهم " في هذا العالم، وأن يكونوا مسئولين عن تمويل دراستهم الجامعية الخاصة.
ومن بين 26 % من الآباء الذين قاموا بإدخار أموال من أجل تعليم أبنائهم الجامعي، قال أكثر من نصفهم أن ذلك يرجع إلى الزيادة في الرسوم الدراسية، والمخاوف من أن أبنائهم سيكونون "مثقلين بالديون".
وسأل الاستطلاع أيضا، " هل كنت ستختار لتوفير مبالغ مالية لابنك للطالب إذا كانت الظروف المالية متيسرة؟ اجاب 71 % بالايجاب.
ويمكن للجامعات الآن توفير رسوم دراسية تصل إلى 9 ألاف جنيه استرليني سنويا للمراحل الجامعية، والتي يجب على الطلاب تسديدها بمجرد أن يحصلون على رواتب أكثر من 21 ألف جنيه استرليني .
ووفقا لدراسة أجرتها شركة التأمين LV، فأنه من المتوقع أن أولئك الذين بدأت دراستهم في ظل الرسوم الجامعة الجديدة، أن يتخرجوا مع متوسط دين يقدر بـ 53.330  ألف جنيه استرليني.
وتشير التقديرات الحكومية الأخيرة إلى أن 40% على الأقل من القروض الطلابية لن يتم سدادها، كما ان الخريجين يكافحون من أجل تسديد ديونهم قبل أن يتم إلغاؤها بعد 30 عاما.
قال اينيس السايغ، مدير التسويق في موقع   www.offeroftheday.co.uk "  ان الذهاب إلى الجامعة هو عمل مكلف. ليست فقط الرسوم الدراسية الآن أصبحت أعلى من أي وقت مضى، ولكن اضيف لها التكلفة المعيشية.
وأضاف " إنه لمن المستغرب أن يخفق الآباء باتخاذ خطوات لإنشاء صندوق مالي لدعم أبنائهم. ولكن من ناحية أخرى، فان ارتفاع تكاليف المعيشة الحالية يمكن أن تفسر لماذا لم يكن الاباء قادرين على إدخار الأموال لأبنائهم ."
ويقترح السايغ " انه على الأقل يتم إنشاء صندوق مالي يوفر لطلاب اليوم وضعا ماليا أفضل. في حين الدعم المالي من الأباء يتم الترحيب به دائما

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جامعيوا بريطانيا سيعتمدون كليًا على المنح مستقبلاً   مصر اليوم - جامعيوا بريطانيا سيعتمدون كليًا على المنح مستقبلاً



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090

GMT 02:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة المنوفية منارة للعلم ومركز استشاري في كل التخصصات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon