مصر اليوم - 6  من الطالبات يعملن أثناء الدراسة في مهن جنسية مثل الرقص المثير

الجنس يدعم التعليم العالي في بريطانيا بـ355 مليون جنيه سنويًا

6 % من الطالبات يعملن أثناء الدراسة في مهن جنسية مثل الرقص المثير

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - 6 % من الطالبات يعملن أثناء الدراسة في مهن جنسية مثل الرقص المثير

صورة أرشيفية لطالبات بريطانيات
لندن ـ سامر شهاب

أكدت دراسة أكاديمية بريطانية هي الأولى من نوعها أن نسبة 6 في المائة من الطالبات يعملن أثناء الدراسة في مهن جنسية مثل الرقص المثير جنسيًا، الذي تقوم فيه الراقصة بخلع ملابسها والجلوس على حجر الزبون في الملاهي الليلية و"رقصات الاستربتيز" وممارسة الدعارة، وذلك بهدف الحصول على الأموال اللازمة لاستكمال دراساتهن الجامعية، فيما يمكن لاقتصاد التعليم العالي أن يحقق عائدًا قدره 355 مليون جنيه إسترليني سنويًا من صناعة الجنس.وأجرى فريق من الباحثين الدراسة من خلال عرض استبيان على 200 طالبة في 29 معهدًا وأكاديمية وجامعة في كينغستون وليدر، وذلك بهدف التعرف على حقيقة العلاقة بين الصحة والاستغلال الجنسي والظروف المالية، ونشرت نتائج هذه الدراسة في دورية "الجنس والتعليم".وتقول نتائج الدراسة: إن اقتصاد التعليم العالي يمكن أن يحقق عائدًا قدره 355 مليون جنيه إسترليني سنويًا من صناعة الجنس. ويقول فريق الباحثين: إن دراستهم تأخرت بسبب بعض الصعوبات الخاصة بإجراء الدراسة، والتي تمثلت في تردد مديري الأكاديميات والمعاهد في السماح بالتحقيق في أعمال الطالبات في مهن جنسية إلى جانب دراستهم.
وزعم فريق الدراسة أن صعوبة إجراء البحث كانت تكمن ليس في خوف إدارة المعاهد العليا من تضرر سمعتها وصورتها في المجتمع، وإنما الخوف من تأثير ذلك على دخلها الذي تجنيه من هؤلاء الطالبات.
ويقول فريق الدراسة إن الأرقام الورادة بالدراسة كانت أرقام تقديرية لأن الدراسة لم تشمل الطالبات العاملات في مجال الجنس عبر الهاتف.
ودان الدكتور رون روبرتس في جامعة كينغستون المشرف على الدراسة عدم اتخاذ إجراءات لمساعدة الطالبات حتى لا يقعن فريسة لإغراءات العمل في صناعة الجنس.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - 6  من الطالبات يعملن أثناء الدراسة في مهن جنسية مثل الرقص المثير   مصر اليوم - 6  من الطالبات يعملن أثناء الدراسة في مهن جنسية مثل الرقص المثير



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon