مصر اليوم - بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم ومؤسسة مصر الخير

لإنشاء 2100 مدرسة مجتمعية منخفضة التكاليف

بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم ومؤسسة "مصر الخير"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم ومؤسسة مصر الخير

الدكتور محمود أبو النصر و الدكتور علي جمعة
القاهرة ـ علي رجب

وقّعت مؤسسة "مصر الخير"، صباح الإثنين، بروتوكول تعاون مع وزارة التربية والتعليم لمدة 5 سنوات، لدعم الأنشطة كافة التي تقوم بها في قطاع التعليم. وقد وقّع البروتوكول وزير التربية والتعليم الدكتور محمود أبو النصر، ورئيس مجلس أمناء المؤسسة ومفتي الجمهورية السابق الدكتور علي جمعة، بحضور رئيس قطاع المعرفة في المؤسسة الدكتور علاء إدريس. وأكد وزير التربية والتعليم، أن التعاون مع مؤسسة "مصر الخير" وخصوصًا أن على رأسها شخصية مثل الدكتور علي جمعة مكسب كبير للوزراة، موضحًا أن البرتوكول مثال للتعاون الرائع بين الحكومة والمجتمع المدني، معربًا عن أمله بزيادة التعاون في الفترة المقبلة.
وأضاف أبو النصر، أن هناك أوجه تعاون كثيرة بين مؤسسة "مصر الخير" ووزارة التربية والتعليم، وكان هناك أكثر من بروتوكول من قبل، ولكن الجديد في هذا البرتوكول أنه يضع إطارًا عامًا للتعاون بين المؤسسة والوزارة، لربط حاجات الوزارة في كل محافظات مصر، بمساعدة منظمات المجتمع المدني، وأن هناك 3 أنشطة ضمن هذا البرتوكول، هي دعم مدارس التعليم المجتمعي، ودعم مدارس التعليم الفني، ودعم مدارس المتوفقين، وأن الأولوية ستكون لمحافظات الصعيد، وأن الوزارة أجرت مسحًا في 2011 عن الحاجات حتى 2017، فيما كشف عن الاحتياج إلى 300 ألف فصل دارسي جديد، تصل تكلفة انشاءها إلى 51.5 مليار جنيه.
وقال وزير التربية والتعليم، إنه من ضمن مشاكل المدارس في مصر أن هناك 37% من المدارس تعمل بنظام الفترتين، وأن 15 % منها فوق الكثافة، و24 % من توابع القرى محرومة من أية خدمات تعليمية، وأن الوزارة تعول الكثير على المدارس المجتمعية في مكافحة الأميّة وتنمية البيئة المحيطة.
ووجه رئيس مجلس أمناء المؤسسة الدكتور علي جمعة، الشكر إلى وزارة التربية والتعليم الوزارة، على ما تقوم به من أجل خدمة الوطن والبلد والإنسان، مؤكدًا أن "المؤسسة لا تُميّز بين أحد، وأن التعليم كالماء والهواء، فهو حق من حقوق الإنسان التي تسعي المؤسسة إلى تأكيده، وأن التعليم هو المدخل الوحيد لإعادة المكان والمكانة لمصر، وان ذلك أقل ما يمكن تقديمه إلى مصر، وأن التعليم من أولى المجالات التي اهتمت بها المؤسسة، إلى جانب البحث العلمي والصحة، وأن محورهم في ذلك تنمية الإنسان".
وأضاف جمعة، أن "اهتمام المؤسسة يكون بالساجد قبل المساجد، ونحن لا نبني المساجد ولا الكنائس، ولكن نبني الإنسان، ونعلم الصيد ولا نعطي السمكة، وأن المؤسسة تريد أن تسير في هذا الاتجاه بمساعدة وزارة التربية والتعليم ودعمها"، مشددًا على ضرورة تعاون المجتمع المدني والحكومة، في كل ما يفيد الشعب الذي يحتاج إلى الكثير، وأن مصر لا ينقصها الهمة ولا العلم، ولكن ينقصها الاتقان والاستمرار في العمل، ونتعاون على البر والتقوي، وهذا هو الأمل، وأن حال بلاد لن ينصلح إلا بالتعليم، وأن وزارة التربية والتعليم من الوزارات التي يجب أن تكون سيدة الوزارات، وأن تكون سيادية لأن التعليم هو السيد والقائد.
وقالت رئيس قطاع التعليم في مؤسسة "مصر الخير" الدكتورة نشوة أيوب، إن البروتوكول ينص على توسع المؤسسة في التعليم المجتمعي من خلال إقامة وإدارة ألفين مدرسة مجتمعية، وذلك بهدف إتاحة فرص تعليمية جيدة للأطفال في كل محافظات مصر، خصوصًا المناطق المحرومة من التعليم، وأن المؤسسة بموجب البروتوكول ستقوم بإنشاء 100 مدرسة منخفضة التكاليف، في المناطق التي تعاني نقصًا في المدارس، وإتاحة المؤسسة استخدام التكنولوجيا في التعليم في المناطق البعيدة والنائية، فضلاً عن إنشاء مدرسة للتعليم الفني في تخصص البتروكيميائيات في محافظة السويس تعمل بنظام "إس تي أي إم".
وأوضحت د.أيوب، أن "المؤسسة بموجب البروتوكول المُوقّع ستدعم التعليم الفني والفندقي من خلال تطوير المدارس الفنية والفندقية، وتقديم أفضل المناهج لدعم العملية التعليمية بها، كما تقوم بربط الطلاب خريجي المدارس الإعدادية بمنح دراسية للتعليم الفني خارج مصر في بعض الدول الأوروبية مثل إيطاليا وفرنسا، وأن المؤسسة ستركز على تحسين دورة العملية التعليمية، من خلال تحسين مستوى القراءة والكتابة لطلاب المدارس الإبتدائية في المناطق الفقيرة وخصوصًا في الصعيد".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم ومؤسسة مصر الخير   مصر اليوم - بروتوكول تعاون بين وزارة التربية والتعليم ومؤسسة مصر الخير



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ
  مصر اليوم - مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:06 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فوائد جديدة لنظام الحمية في منطقة البحر المتوسط

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon