مصر اليوم - التعليم تشيد بقرار إعفاء المصروفات وتنسيق وزاري لتوفير الوجبات المدرسية

يستفيد منه 15 مليون طالب ويُكلِّف الدولة 750 مليون جنيه

"التعليم" تشيد بقرار إعفاء المصروفات وتنسيق وزاري لتوفير الوجبات المدرسية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - التعليم تشيد بقرار إعفاء المصروفات وتنسيق وزاري لتوفير الوجبات المدرسية

وزير التربية والتعليم المصري، الدكتور محمود أبوالنصر
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي قال وزير التربية والتعليم المصري، الدكتور محمود أبوالنصر، إن "قرار مجلس الوزراء بإعفاء جميع طلاب المدارس الحكومية من المصروفات الدراسية، يستفيد منه ما يقرب من 15 مليون طالب وطالبة، في المدارس الحكومية، من أصل 18.5 مليون طالب على مستوى الجمهورية، ويُكلِّف الدولة ما يقرب من 750 مليون جنيه".وأضاف أبوالنصر، عبر تصريحات صحافية، الجمعة، أن " تنفيذ قرار الببلاوي تم اتخاذه في وقت قياسي"، موضحًا أنه "قدم الفكرة، الأحد الماضي، واجتمعت اللجنة الاقتصادية لمناقشة المشروع في اليوم التالي، ليخرج مجلس الوزراء بالقرار، الخميس".وأوضح الوزير أن "25% من الطلاب كانوا يتخلفون عن دفع المصروفات، والبعض يتسرب من التعليم، بسبب عدم القدرة على توفير نفقات المدرسة"، مشيرًا إلى أن "الدولة ستوفر هذه المبالغ من ميزانيتها الخاصة"، نافيًا "تعويض هذا الفاقد من المدارس الخاصة والدولية".ونفى أبوالنصر، "وجود أية نية من جانب الوزارة لغلق المدارس التي يملكها "الإخوان المسلمين"، مشيرًا إلى أنها "تساعد في تقليل الكثافات في المدارس التجريبية، فضلًا عن مساهمتها في العملية التعليمية".ولفت إلى أن "الأساس هو السير على السياسة التعليمية التي تعتمدها الوزارة، والتأكيد على عدم الخروج على الكتاب المدرسي، والمنهج المحدد سلفًا بموافقة الوزارة، وستعاقب الوزارة أصحاب المدارس الخاصة في حالة التخلف، والخروج على التعليمات".وفى السياق ذاته، أعلن وزير التنمية المحلية المصري، اللواء عادل لبيب، أن "الوزارة ستتكفل بتوفير الوجبات المدرسية للتلاميذ، لاسيما في المراكز والقرى"، لافتًا إلى "التنسيق في هذا الشأن مع وزارات التربية والتعليم والزراعة والصحة، حيث يتم متابعة مصانع التغذية المدرسية في المحافظات، والتأكد من مطابقة الوجبات للمواصفات الصحية؛ لزيادة الطاقة الاستيعابية لإنتاج العدد اللازم من الوجبات".وأضاف في تصريحات تلفزيونية له، الجمعة، أن "الحكومة حريصة على توزيع الوجبة المدرسية طوال العام الدراسي على التلاميذ؛ لمساعدتهم على الاستيعاب والتركيز، ورفع القدرة الإدراكية لهم، وتحقيق النشاط خلال اليوم الدراسي، والحد من ظاهرة التسرب في التعليم".وأوضح لبيب، أنه "يجرى التنسيق مع وزارة التربية والتعليم ومديريات التعليم في المحافظات؛ لمتابعة جميع الاستعدادات لبدء العام الدراسي الجديد، والذي سيبدأ في 21 أيلول/سبتمبر الجاري"، مشددًا على "ضرورة الانتهاء من أعمال الصيانة اللازمة للمدارس من أثاث ومقاعد، وصيانة دورات المياه، ومرافق المدارس، ونظافتها، وترميم الأرصفة، وإزالة القمامة حولها".وأعطى رئيس الوزراء الدكتور حازم الببلاوي، تعليماته للمحافظين، ولوزير التنمية المحلية، اللواء عادل لبيب، ولوزير التربية والتعليم، الدكتور محمود أبوالنصر، بتنفيذ خطة العام الدراسي الجديد، والتي تتمثل في تهيئة العملية التعليمية للطالب والمعلم في إدارة العملية التعليمية لتيسيرها، ولضمان سيرها بشكل جيد خلال العام، وسرعة إصلاح وصيانة الأمور كافة المتعلقة بالمدرسة والفصول، بالإضافة إلى منع الحديث في السياسة، وإعادة الإذاعة المدرسية، والتي سيتم استخدامها في حث الطلاب، وتشجيعهم على الانتماء الوطني لمصر، وكذلك تقرر أداء تحية العلم بشكل مستمر، وإعادة الطابور المدرسي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - التعليم تشيد بقرار إعفاء المصروفات وتنسيق وزاري لتوفير الوجبات المدرسية   مصر اليوم - التعليم تشيد بقرار إعفاء المصروفات وتنسيق وزاري لتوفير الوجبات المدرسية



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon