مصر اليوم - طلاب التجارة ودار العلوم والإعلام في جامعة القاهرة تظاهروا في أول أيام العام الجديد

مجلس الوزراء ينفي إقرار وزارة العدل منح الضبطية القضائية لأمن الجامعات

طلاب التجارة ودار العلوم والإعلام في جامعة القاهرة تظاهروا في أول أيام العام الجديد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طلاب التجارة ودار العلوم والإعلام في جامعة القاهرة تظاهروا في أول أيام العام الجديد

تظاهر طلاب التجارة ودار العلوم والإعلام بجامعة القاهرة
القاهرة – عمرو والي

القاهرة – عمرو والي أكد مجلس الوزراء المصري برئاسة الدكتور حازم الببلاوى، السبت، على أن وزارة العدل لم تصدر أي قرار بشأن منح الضبطية القضائية للأمن الإداري في الجامعات، موضحا أن وزارة التعليم العالي لم تطلب هذا الأمر، مشيرا إلى أن "كل ما تردد بشأن منح الضبطية القضائية لا أساس له من الصحة ويهدف فقط إلى الإثارة". وقال مجلس الوزراء في بيان صحافى له إنه "يهيب بالأبناء من طلبة الجامعات عدم الالتفات إلى تلك الشائعات، والتركيز في العملية التعليمية حتى تنهض مصرنا الحبيبة بفضل جهود أبنائها المخلصين".
وتوجه الدكتور حازم الببلاوي، رئيس مجلس الوزراء، في البيان بالتهنئة إلى الأساتذة والأبناء في المدارس والجامعات بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد.
وكان مجلس الوزراء قد اعلن فى وقتا سابقا  أنه لم تصدر أية قرارات بخصوص منح الضبطية القضائية في الجامعات من جانب وزارة العدل، وأن وزارة التعليم العالي لم تطلب أي قرار في ذلك الأمر، وأن المجلس الأعلى للجامعات وهو جهة مستقلة عن الحكومة هو المعني بطلب منح الضبطية القضائية في الجامعات.
وفى نفس السياق شهدت جامعة القاهرة فى أول أيام الدراسة ثلاث تظاهرات لأسباب مختلفة، لطلاب كليات التجارة والعلوم والإعلام.
وقام طلاب تجارة القسم الإنكليزي بالتظاهر أمام المبنى الإداري لكلية تجارة جامعة القاهرة، مسيرة إلى مبنى القبة، مطالبين برحيل عميد الكلية الدكتور، سعيد الضو، وتخفيض المصروفات الدراسية، واعتراضا على إعلان النتائج التى ظهرت الأسبوع الماضي فقط، وتضامن اتحاد طلاب كلية التجارة مع المتظاهرين، وطلاب من شعبة اللغة العربية .
كما تظاهر أيضا طلاب كلية العلوم جامعة القاهرة ضد التنسيق الداخلى بين أقسام الكلية، بعض اشتراط بعض الأقسام أن يحصل الطالب على تقدير جيد جدا فى السنة الأولى، حتى يستطيع الدخول فيها.
وانتقد اتحاد طلاب كلية الإعلام بجامعة القاهرة، تعامل موظفي الإرشاد والتسجيل بالكلية، ووضعوا لافتة كبيرة الحجم على الباب الأمامي للكلية فى إشارة إلى رفض الاتحاد للتعامل السيء من جانب الموظفين.
ومن جانبه التقى الدكتور حسن عماد مكاوى، عميد الكلية، مع اتحاد الطلاب، والطلاب المعترضين على موظفى الإرشاد والتسجيل بالكلية، وشرح لهم العقبات التى تواجه قسم الإرشاد والتسجيل من انقطاع التيار الكهربائي المستمر، والذي يتسبب فى تعطيل عملية تسجيل المواد .
وعلى جانب آخر قام طلاب الحقوق والآداب بجامعة عين شمس بتنظيم مسيرة داخل الجامعة؛ لرفض  الضبطية القضائية التى من المقرر أن يحصل عليها أفراد الأمن خلال العام الدراسي كما طالبوا بالإفراج عن  الطالب محمود طه طالب بالفرقة الثالثة حقوق، الذى تم اعتقاله خلال فض اعتصام رابعة، ووجهت إليه تهمة حيازة سلاح، وقتل ضباط شرطة.
 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طلاب التجارة ودار العلوم والإعلام في جامعة القاهرة تظاهروا في أول أيام العام الجديد   مصر اليوم - طلاب التجارة ودار العلوم والإعلام في جامعة القاهرة تظاهروا في أول أيام العام الجديد



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon