مصر اليوم - طلاب الجامعات المصرية يتظاهرون بالتزامن مع ذكرى محمد محمود

مدارس القاهرة والجيزة سجلت أدنى نسبة حضور الثلاثاء

طلاب الجامعات المصرية يتظاهرون بالتزامن مع ذكرى "محمد محمود "

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طلاب الجامعات المصرية يتظاهرون بالتزامن مع ذكرى محمد محمود

تظاهر طلاب الجامعات بالتزامن مع ذكري محمد محمود
القاهرة ـــ عمرو والي

شهدت الجامعات المصرية الثلاثاء تظاهرات طلاب الإخوان، وطلاب الحركات الثورية إحياء لذكرى محمد محمود، إضافة لتظاهر الطلاب المؤيدين للجيش المصري ضد طلاب الإخوان. وفى جامعة القاهرة، تظاهر طلاب الإخوان رافعين صور شهداء محمد محمود، واعتلوا أسوار المجلس الأعلى للجامعات، قبل أن ينقلوا تظاهرهم من داخل جامعة القاهرة إلى ميدان النهضة، إذ توجه الطلاب مباشرة إلى قوات الجيش والشرطة المتمركزة فى الميدان، مرددين هتافات مسيئة لقيادات الداخلية و جنود الأمن المركزي.
وكثفت قوات الجيش والشرطة من تواجدها بميدان النهضة وسط منع لمرور السيارات .
وفى سياق متصل، شهدت جامعة القاهرة مظاهرة مؤيدة للجيش، أمام المكتبة المركزية، ردا على تظاهرات طلاب الإخوان، وكثف أفراد الأمن الإداري من وجودهم حول مظاهرة طلاب الإخوان لمنع أي مشادات بينهم وبين الطلاب المؤيدين للجيش.
فيما ظم طلاب الإخوان في جامعة عين شمس، مسيرة من مسجد النور حتى الجامعة، في شارع الخليفة المأمون، وذلك بعد أن نجحت قوات الجيش فى إغلاق الطريق المؤدي إلى وزارة الدفاع.
وشهدت جامعة عين شمس، تشديدا أمنيًا مكثفًا من قبل قوات الجيش، وتظاهر طلاب الإخوان خارج الحرم الجامعى، قبل أن يتحركوا فى مسيرة إلى ميدان العباسية.
وعلى جانب أخر، سجلت مدارس القاهرة أدنى نسبة حضور لها الثلاثاء منذ بدء العام الدراسي الحالي، إذ لم تتجاوز نسب الحضور في عدد كبير من مدارس القاهرة سوى 50%.
وشهدت المدارس الواقعة في محيط شارع محمد محمود والقصر العيني، وميدان التحرير وكذلك المدارس الواقعة في محيط ميدان التحرير عدم حضور الطلاب، وكانت نسب الحضور فيها صفرا، في حين حضر المعلمون وإدارات تلك المدارس.
وجاءت المدارس التابعة لإدارة السيدة زينب التعليمية، في المرتبة الثانية من حيث قلة عدد حضور التلاميذ، فضلا عن انصراف الطلاب مبكرا في عدد من من المدارس وعلى رأسها مدرسة الخديوي إسماعيل الثانوية العسكرية في شارع نوبار، والتي كان يدرس فيها جابر صلاح "جيكا" الذي توفى في الذكرى الأولى لأحداث محمد محمود .
وسجلت المدارس التابعة لوسط وغرب القاهرة نسب غياب مرتفعة بشكل كبير، ووصلت إلى 50 %، والتى تضم ثلاث إدارات، عابدين التعليمية، وغرب القاهرة التعليمية، ووسط القاهرة، فيما انتظمت الدراسة فى باقى الإدارات التعليمية في المناطق الشرقية والغربية والشمالية والجنوبية.
وخلت مدارس " ليسيه الحرية في باب اللوق، والقربية الإعدادية، والفلكي الإعدادية، والمعاملات التجارية، ومصطفى كامل، وعابدين الثانوية"، من الطلاب لقربها من شارع محمد محمود في ميدان التحرير.
وفى محافظة الجيزة، قالت مديرة إدارة الدقي التعليمية، منى السعيد عبر تصريحات صحافية الثلاثاء إن نسبة الحضور بين طلاب المرحلتين الإعدادية والثانوية طبيعية، لافتة إلى أن النسبة الأعلى في الغياب شهدتها مدارس المرحلة الابتدائية، مؤكدة أن بعض المدارس خالية تمامًا من التلاميذ.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طلاب الجامعات المصرية يتظاهرون بالتزامن مع ذكرى محمد محمود   مصر اليوم - طلاب الجامعات المصرية يتظاهرون بالتزامن مع ذكرى محمد محمود



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon