مصر اليوم - وزير التربيّة والتعليم ينفي ما تردّد عن استثناء المعلمين من كادر الأجور

قرّر تخفيض مناهج الكيمياء والفيزياء والأحياء للصف الأول الثانوي

وزير التربيّة والتعليم ينفي ما تردّد عن استثناء المعلمين من كادر الأجور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزير التربيّة والتعليم ينفي ما تردّد عن استثناء المعلمين من كادر الأجور

وزير التربية والتعليم المصري الدكتور محمود أبو النصر
القاهرة ـــ عمرو والي

نفى وزير التربية والتعليم المصري الدكتور محمود أبو النصر ما أشيع عن استثناء المعلمين من تطبيق الحدين الأدنى والأقصى للأجور، لافتًا إلى أن قرار مجلس الوزراء ينطبق على جميع العاملين لدى الدولة. وأوضح أبو النصر، حسب بيان صحافي صادر عن وزارة التربية والتعليم ، أن "وزارة المال تبحث الآن  تقديم مزايا جديدة للمعلمين، جانب تطبيق الحد الأدنى للأجور". وشدّد الوزير على "احترامه للمعلمين وتقديره لدورهم، لاعتبارهم عصب العملية التعليمية"، لافتًا إلى أن "المعلم المصري من أفضل المعلمين على مستوى العالم".
وطالب محمود أبو النصر بـ"عدم الالتفات إلى الشائعات التي تثير البلبلة"، مؤكدًا أن "الوزارة تتعامل بشفافية كاملة في كل ما يخصها من أمور".
وفي السياق ذاته، اعتمد أبو النصر قرار اللجنة، التي أمر بتشكيلها برئاسة مستشار العلوم، والتي انتهت في قرارها إلى تخفيف تلك المناهج، عبر الحذف لبعض الفصول، حيث تم حذف الفصل الأول من الباب الخامس في مادة الكيمياء، والذي يحمل عنوان الجسيمات الأولية ونموذج الكوارك صفحات ''111 ، 112''، التفاعلات النووية الصناعية وموازنة الطاقة صفحات ''118،117''، وكذلك الفصل الأول والثاني من الباب السادس والذي يحمل عنوان الكيمياء والتلوث ويقع في صفحات ''126 ، 151''، حيث كان مقررًا لتدريس تلك الفصول 12 حصة دراسية.
وبيّن البيان أنه بشأن مادة الفيزياء، تم حذف الفصل الثالث من الباب الخامس بعنوان ''التمدد الحراري''، والفصل الأول من الباب السادس بعنوان "القوة المغناطيسية"، والفصل الثاني من الباب السادس بعنوان "الأثر المغناطيسي للتيار الكهربي"، وكان مقرراَ لتدريس تلك الفصول 12 حصة دراسية.
وفي مادة الأحياء تم حذف الفصول الأول والثاني والثالث من الباب الرابع، الذي يحمل عنوان "تصنيف الكائنات الحية"، بعناوين ''أسس تصنيف الكائنات الحية''، من صفحة ''94:97''، و"التصنيف الحديث للكائنات الحية" من صفحة، ''98: 105''، و"مملكة الحيوان" من ''106:125''، وكان مقرراَ لتدريس تلك الفصول 12 حصة.
وأكّد الوزير أن "قرار اللجنة جاء بما لا يخل بالإطار العام للمنهج، وتخفيفاً على كاهل الطلاب والأسر المصرية"، وأعطى توجيهاته لجميع موجهي عموم المديريات، بالتأكد من خلو امتحانات الفصل الدراسي الأول من أسئلة تتعلق بهذه الفصول.
وأوضح البيان أن "هذا القرار جاء استجابة للكثير من الشكاوى، التي وردت إلى وزارة التربية والتعليم من طلاب الصف الأول الثانوي، بشأن طول وكم مناهج الفيزياء والكيمياء والأحياء".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزير التربيّة والتعليم ينفي ما تردّد عن استثناء المعلمين من كادر الأجور   مصر اليوم - وزير التربيّة والتعليم ينفي ما تردّد عن استثناء المعلمين من كادر الأجور



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها

GMT 02:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة المنوفية منارة للعلم ومركز استشاري في كل التخصصات
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon