مصر اليوم - الأساتذة المعتصمون يجوبون شوارع الرباط بالأكفان كتعبير عن موت قضيتهم

بعد إعلان وزارة التربيّة تنظيم المباراة كحل للترقيّة بالشهادة

الأساتذة المعتصمون يجوبون شوارع الرباط بالأكفان كتعبير عن موت قضيتهم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الأساتذة المعتصمون يجوبون شوارع الرباط بالأكفان كتعبير عن موت قضيتهم

اعتصام الأساتذة في الرباط
الدارالبيضاء_أسماء عمري

جابت التنسيقيّة الوطنيّة للأساتذة حاملي الشواهد الجامعية شوارع مدينة الرباط مرتدين الأكفان كتعبير رمزي لحالة الموت التي تعرفها قضيتهم بعد دخول اعتصامهم لليوم 45 على التوالي. ويخوض الأساتذة اعتصامًا مفتوحًا أمام وزارة التربية الوطنية للتأكيد على مطالبهم في الترقية المباشرة دون مباراة. كما تأتي المسيرة ردًا على أسموه سياسة الأمر الواقع الذي تحاول وزارة التربية الوطنية فرضه عن طريق إعلانها عن موعد مباراة الترقية بالشهادة، ومواصلة الحكومة تأكيدها ضرورة اجتياز الامتحان كوسيلة وحيدة للترقي. معتبرين قرار الوزارة أنه يستشف منه الاستمرار في الطرق القديمة عبر التشويش والبلبلة للتأثير على الأساتذة.
وأعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، أنّ المباراة المهنية للترقية بالشهادات الجامعية ستجرى ابتداءً من 27 من كانونالثاني/يناير.
واعتبر المحتجون أن الوزارة لم تحترم الكيفية والجهات التي ستمتحن الأساتذة ومواضيع الامتحانات ومكانها ولم تنشر لوائح المترشحين وأسمائهم، مشيرين إلى أنّ الأرقام التي تستشهد بها متناقضة، إضافة إلى أن الأجل الذي فتح لملء مطبوع المعلومات قد مدد مرات عدة.
وأكدت الوزارة أنّ مديرية الموارد البشرية وتكوين الأطر التابعة للوزارة توصلت بما مجموعة 2783 ملفًَا خاصًا بموظفين حاصلين على شهادات جامعية، منها 1437 حصل أصحابها على شهادة الإجازة أو ما يعادلها، و1346 حصل أصحابها على شهادة "الماستر" أو ما يعادلها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الأساتذة المعتصمون يجوبون شوارع الرباط بالأكفان كتعبير عن موت قضيتهم   مصر اليوم - الأساتذة المعتصمون يجوبون شوارع الرباط بالأكفان كتعبير عن موت قضيتهم



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon