مصر اليوم - الحسون مهددٌ بالانقراض من الجزائر بسبب الاصطيّاد العشوائي و الجائر

ندرته أدت إلى أرتفاع أسعاره لـ4500 دينار للطائر غير المتمرّس

الحسون مهددٌ بالانقراض من الجزائر بسبب الاصطيّاد العشوائي و الجائر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحسون مهددٌ بالانقراض من الجزائر بسبب الاصطيّاد العشوائي و الجائر

طير الحسون الصغير
الجزائر- سميرة عوام

يلقى طير الحسون الصغير الحجم في الجزائر؛ و الذي يعد من بين أجمل الطيور شكلا و جمالا استقطابًا كبيرًا من طرف مربيّ الطيور في الجزائر، و هذا بفضل شدوه و تغريده و ألوانه، و قد دفعت هذه المواصفات النادرة إلى تنافس الشباب المحب لتربية العصافير على امتلاكه في المنزل أو في القفص، ما رفع الطلب عليه و دفع بأسعاره للارتفاع ،و هو الأمر الذي تسبب في سعي العديد من الصيادين و البحارة الأجانب إلى اقتناصه و اصطياده بشتى الطرق و الأساليب و التي أخذت في التطور شيئا فشيئًا حتى أصبح طير الحسون مهددًا بالانقراض، و قد أدت الندرة في أعداد هذا الطائر إلى ارتفاع ثمنه حتى أنه   يتراوح ما بين 1900 و 4500 دينار للطائر الصغير غير المتمرس في التغريد، في حين يصل سعر الطائر المتميز في التغريد و الإطراب إلى أزيد من 20 ألف دينار و هذا بالأسواق الشعبية و الدلالات المتخصصة في بيع الطيور.
و تعرف أسواق بيع العصافير بالجزائر إقبالا منقطع النظير من طرف الأطفال و العائلات والذين يفضلون التجول كل نهاية أسبوع من أجل التعرف على تشكيلة بعض الطيور المهاجرة و لعل أهم هذه الطيور هو طائر الحسون أو ما يعرف لدى الجميع بـ"المقنين"؛ و الذي أصبح لدى العائلات الجزائرية العريقة عنصرًا أساسيًا في المنزل لأنه حسب بعض هواة تربية الطيور يعد مكسبًا اقتصاديًا من خلال استغلاله في عملية التكاثر خاصة أن هذا الطائر الأنيق المتميز بتغريده أصبح مهددًا بالانقراض بعد تقلص أعداده بشكل رهيب خلال السنوات الأخيرة ،و حسب المهندس حسين سلامي مختص في الهندسة الزراعية ،فإن اصطياد هذا النوع من العصافير من طرف الصيادين الذين يصطادونه بشكل عشوائي بواسطة البنادق التقليدية قصد تحقيق أرباح كبيرة دون أن يعطي قيمة أو معنى لهذا الطائرة الصغير و الذي يقف وراء اختفائه التدريجي للمقنين .
ويظن بعض المختصين في تربية هذا النوع من الطيور فإن زمن الصيد بواسطة المادة اللاصقة التي كان العديد من الشباب يصنعونها قد مضى، حيث أن الصيادين يستعملون اليوم الشباك و هي الطريقة الوحيدة التي تهدد حياة هذا العصفور بشكل جماعي و تدفعه للانقراض .
و قد أدت الندرة في أعداد هذا الطائر إلى الارتفاع حيث  يتراوح ما بين 1900 و 4500 دينار للطائر الصغير غير المتمرس في التغريد ، في حين يصل سعر الطائر المتميز في التغريد و الإطراب إلى أزيد من 20 ألف دينار و هذا بالأسواق الشعبية و الدلالات المتخصصة في بيع الطيور.
أما عن النشاطات التجارية التي انتعشت أخيرًا في هذه الأسواق الجزائرية، هو  عرض وبيع أشرطة لهذه الطيور، و أقراص مدمجة تحتوي غنائها العذب أو تقدم عليها نصائح في كيفية العناية بالطيور و تربيتها .و قد طالب مختصين في البيئة بضرورة فرض رقابة صارمة على الأسواق الأسبوعية و الشعبية خاصة التي يتردد عليها هواة العصافير و حتى الأجانب كالبحارة الذين يقومون بزيارات قصيرة للجزائر و يشترون هذا الطائر بأعداد كبيرة .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحسون مهددٌ بالانقراض من الجزائر بسبب الاصطيّاد العشوائي و الجائر   مصر اليوم - الحسون مهددٌ بالانقراض من الجزائر بسبب الاصطيّاد العشوائي و الجائر



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon