مصر اليوم - غرفة صناعة الطباعة والتغليف تتعاون مع مكتب الإلتزام البيئي

يسهل المكتب قروضًا تصل إلى 3ملايين جنيه لتحديث المعدات

غرفة صناعة الطباعة والتغليف تتعاون مع مكتب الإلتزام البيئي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - غرفة صناعة الطباعة والتغليف تتعاون مع مكتب الإلتزام البيئي

بروتوكول تعاون بين غرفة صناعة الطباعة والتغليف ومكتب الإلتزام البيئي
القاهرة ـ محمد عبدالله

وقّع رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الطباعة والتغليف في اتحاد الصناعات المصرية المهندس خالد عبده، مع المدير التنفيذي لمكتب الإلتزام البيئي والتنمية المستدامة المهندس أحمد كمال، صباح الخميس، بروتوكول تعاون، بغية مساعدة المطابع على توفيق أوضاعها مع القوانين البيئية، والإرتقاء بهذه الصناعة وفق المعايير العالمية، حتى تستطيع المنافسة في الأسواق الأجنبية.
وأكّد المدير التنفيذي لمكتب الإلتزام البيئي المهندس أحمد كمال أنّ "بروتوكول التعاون يتيح للمطابع ومصانع التغليف، من أعضاء الغرفة، الحصول على قرض ميسر يصل إلى 3 ملايين جنيه للمصنع الواحد، من خلال مكتب الإلتزام البيئي والتنمية المستدامة، بغية تطوير المعدات، والأجهزة المستخدمة في الطباعة والتغليف، لتعمل وفق المعايير البيئية العالمية المستخدمة في الدول الصناعية الكبرى".
وأضاف كمال أنّ "القروض التي يوفرها مكتب الإلتزام البيئي تقدم للمطابع دون فوائد، وبمقابل مصروفات إدارية فقط، تقدر بنحو 2.5%، وبالتقسيط على 5 أعوام، متضمنة فترة سماح لمدة عام، على أن يستخدم القرض في شراء أجهزة ومعدات متطورة تعمل بتكنولوجيا صديقة للبيئة، ومتوافقة مع المعايير العالمية".
وأشار مدير مكتب الإلتزام البيئي إلى أن "التكنولوجيا الحديثة المستخدمة في الطباعة من شأنها تطوير المنتج، ورفع كفاءته، فضلا عن التوفير في تكلفته، نتيجة الخفض في استهلاك المواد الخام المستخدمة، والترشيد في استهلاك الطاقة، وإعادة تدوير المخلفات، حيث تتم الإستفادة منها كمنتج جديد عالي الجودة"، موضحًا أنّ "رأس المال المدفوع في مثل هذه الأجهزة يتم استرجاعه في غضون 5 أعوام فقط".
وفي سياق متصل، لفت رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الطباعة والتغليف المهندس خالد عبده إلى أنّ "صناعة الطباعة في مصر تواجه العديد من التحديات، في مقدمتها التمويل اللازم لشراء الأجهزة الحديثة في هذا المجال، حتى تتناسب مع متطلبات السوق المحلي والخارجي".
وبيّن أنّ "الغرفة تضم 5000 مطبعة، وهذا البروتوكول يستهدف تطوير وتحديث مئة مطبعة، بحيث تتوافق مع المعايير البيئية العالمية، حتى تعود الطباعة المصرية إلى ريادتها في السوق العربي والعالمي".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - غرفة صناعة الطباعة والتغليف تتعاون مع مكتب الإلتزام البيئي   مصر اليوم - غرفة صناعة الطباعة والتغليف تتعاون مع مكتب الإلتزام البيئي



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon