مصر اليوم - المنيس تعلن عن مشروع الاستراتيجيَّة البيئيَّة للكويت

يسعى الى تخفيض الاستهلاك المفرط من مياه وطاقة

المنيس تعلن عن مشروع الاستراتيجيَّة البيئيَّة للكويت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المنيس تعلن عن مشروع الاستراتيجيَّة البيئيَّة للكويت

مديرة مكتب التخطيط الاستراتيجي في الهيئة العامة للبيئة في الكويت هدى المنيس
الكويت - مصر اليوم

أعلنت مديرة مكتب التخطيط الاستراتيجي في الهيئة العامة للبيئة في الكويت هدى المنيس اليوم الخميس، عن اعداد المكتب للاستراتيجية البيئية الوطنية الثانية لدعم الرؤية المستقبلية للهيئة وتطوير السياسات والاستراتيجيات البيئية. وقالت المنيس في حديث صحافي ان "الاستراتيجية البيئية الوطنية الثانية من شأنها ان تلبي آمال وتطلعات الكويت في الاهتمام بحماية البيئة ومكافحة التلوث والمحافظة على مواردها الطبيعية وتحقيق التنمية المستدامة. واضافت ان المكتب ممثلا بالهيئة يحرص على اقتراح الرؤى التي تتماشى مع قوانين واهداف الهيئة والاتفاقيات الدولية والتوجيهات العالمية في مجال البيئة بما يخدم المجتمع والبيئة والبلاد، مشيرة الى ان المكتب يقوم بتحقيق ذلك من خلال تحديد معايير لقياس اداء الوحدات التنظيمية وربطها بالاهداف التشغيلية لتلك الوحدات". واوضحت ان "الاستراتيجية الوطنية البيئية الثانية تشتمل على بناء نظام متكامل للحماية البيئية والادارة المتكاملة لجودة الهواء وبناء نظام متكامل لادارة جودة المياه والمخلفات والادارة المتكاملة للبيئة البحرية (تنمية السواحل) والبيئة البرية وللمواد الكيمائية المخزنة والمنقولة". وذكرت المنيس ان "الهيئة وضعت خطتها الاستراتيجية بعيدة المدى لتشمل الاهداف الرئيسية لها وتساندها مجموعة من الاهداف التفصيلية مع تحديد الميزانيات الخاصة بتنفيذها في مجموعة من المشاريع التي تعد من مشاريع برنامج الحكومة للخطط التنموية الخمسية منذ عام 2009 حتى 2014." واضافت ان "الاهداف الاستراتيجية للهيئة تتمثل في ايجاد القوانين واللوائح البيئية الفاعلة ونظافة الهواء والمساهمة في السيطرة على التغيرات المناخية والتكامل بين نظافة المياه وامنها والمحافظة على الموارد الطبيعية وعلى صحة الانسان والنظام الايكولوجي وتوثيق البيانات البيئية واستخدامها كمؤشرات للوضع البيئي بما يساعد على صياغة السياسات والاجراءات المطلوب تنفيذها". وأشارت الى أن "الهيئة تقوم حاليا بتنفيذ مشاريع حيوية عدة في مجال حماية البيئة مع التركيز على قطاع جودة الهواء وجودة المياه والتربة والتنوع الاحيائي منها مشروع (الادارة البيئية المتكاملة) بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي (يو ان دي بي) والذي يتضمن بناء اطار تنظيمي لالزام مصادر التلوث الجوى بالقوانين البيئية خصوصا منطقة جنوب الكويت ومشروع مراقبة الملوثات المنبعثة من المصادر الثابتة والمتحركة وتطوير برنامج المراقبة وتحسين جودة الهواء". واكدت المنيس ان "الحفاظ على البيئة ومكوناتها يحتاج الى معلومات دقيقة وحديثة لتسهيل اتخاذ القرار الصحيح، ومن هذا المنطلق تم العمل على (مشروع البوابة الالكترونية البيئية للكويت) المسمى بـ "ايمسك" وهو مشروع من ثلاث مراحل تم الانتهاء من المرحلة الاولى المعنية ببناء قاعدة بيانات جغرافية بيئية شاملة للبلاد ويراعي تطوير الموارد البشرية الوطنية داخل الهيئة القادرة على استعمال وصيانة قواعد البيانات". واضافت ان "المرحلة الثانية من هذا المشروع تهدف الى تطوير نماذج المحاكاة البيئية في مجالات محددة لمعالجة القضايا البيئية وتركز المرحلة الثالثة على تطوير النظم الجغرافية لدعم اتخاذ القرارات في القضايا ذات الصلة بالبيئة". واضافت ان جميع هذه المشاريع تقع ضمن خطط التنمية للبلاد وتحقق اهداف الخطط الاستراتيجية قصيرة وبعيدة المدى لايجاد القوانين واللوائح البيئية الفاعلة ونظافة الهواء والتكامل بين نظافة المياه وامنها والمحافظة على الموارد الارضية التي من شأنها المحافظة على صحة الانسان والنظام الايكولوجي. واوضحت المنيس ان الهيئة تقوم حاليا بإعداد تقرير حالة البيئة الكويتية الذي بدا العمل به في مارس العام الماضي وسينتهي في اواخر هذا العام بالتعاون مع جامعة الخليج العربي في البحرين وبرنامج الامم المتحدة للبيئة لدول غرب اسيا لتقديم المساعدة الفنية لاعداد تقرير حالة البيئة بمنهجية التقييم البيئي المتكامل. واكدت ان الهيئة لم تغفل عن الاثار الصحية والبيئية الناتجة من استخدامات المواد الكيميائية وجار العمل حاليا على (مشروع الادارة السليمة للمواد الكيمائية للكويت المخزنة والمنقولة) كما تخطط للعمل على قياس البصمة البيئية للبلاد بالتعاون مع الشبكة العالمية للبصمة البيئية ضمن استراتيجيتها في دعم التنمية المستدامة. واضافت ان المشروع يسعى الى تحسين مستوى الاداء البيئي الكويتي وتخفيض الاستهلاك من مياه وطاقة وموارد طبيعية وتحديد القطاعات الرئيسية المسؤولة عن ارتفاع البصمة البيئية الكويتية وتطوير الاليات اللازمة لحساب البصمة البيئية ونشر الوعي البيئي لجميع فئات المجتمع. وعن اهداف المشروع بينت انها تتضمن تطوير مبادرة فعالة لتحسين الاداء البيئي بهدف تخفيض البصمة البيئية للبلاد وضمان توفير البيانات الرفيعة والموثوقة لتقييم الاداء البيئي وحساب البصمة البيئية وبناء القدرات الوطنية الفنية ونقل المعرفة والتقنيات وتعزيز التوعية البيئية عن اسس علمية وتطوير الادوات اللازمة لوضع السياسات ودعم صناعة القرار البيئي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المنيس تعلن عن مشروع الاستراتيجيَّة البيئيَّة للكويت   مصر اليوم - المنيس تعلن عن مشروع الاستراتيجيَّة البيئيَّة للكويت



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 16:16 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

كفر الشيخ تستعد لمواجهة التغيرات المناخية خلال الشتاء

GMT 10:23 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

اللجنة الوزارية للإنتاج تخصص 220 ألف فدان لزراعة القطن

GMT 13:27 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

قناة تامار تعود إلى أحضان الطبيعة في شكل متميز

GMT 14:28 2016 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

مشاهدة ثعلب أسود نادر في محاجر بروتلاند يُثير ذهول السكّان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon