مصر اليوم - نرمين همام تحول صور الربيع العربي إلى حدائق غناء في لندن

نرمين همام تحول صور "الربيع العربي" إلى حدائق غناء في لندن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نرمين همام تحول صور الربيع العربي إلى حدائق غناء في لندن

لندن ـ وكالات

تستضيف قاعة موازييك للمعارض الفنية في لندن أول معرض منفرد في بريطانيا لأعمال الفنانة المصرية نرمين همام التي تقيم في القاهرة وتحاول بصورها تقديم قراءة جديدة للإنتفاضة المصرية. تحصل الفنانة نرمين على الصور الفوتوغرافية والصور الثابتة من مقاطع فيديو من وكالات الأنباء والإنترنت عن أحداث الثورة التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك وتضعها على خلفيات غريبة مختلفة في محاولة لتحفيز المتفرج على إعادة التفكير فيما يراه وأن يولي اهتماما أكبر بتفاصيل لم يلحظها سابقًا. في مجموعة من الصور أخفت نرمين همام مشاهد عنف الشرطة بمناظر طبيعية من اليابان وفي مجموعة ثانية وضعت صور أفراد قوات الأمن على خلفية مناظر للطبيعة البكر في مناطق استوائية. وذكر عمر القطان عضو مجلس أمناء قاعة موزاييك في لندن، أن أعمال نرمين همام تنقل أمورًا جديدة لم تر من قبل إلى المتفرج الغربي. وقال القطان الذي يتولى أيضًا تنظيم برنامج معرض نرمين همام في قاعة موزاييك: "هذا هو أول معرض في بريطانيا لنرمين همام بمفردها نحن فخورون بعرض هذه الأعمال هنا، وهذا أمر مهم أيضًا في اعتقادي، لأن المتفرجين في لندن وفي الغرب بصفة عامة، غمروا بأخبار ومعلومات عن أحداث العالم العربي في العامين الماضيين، مهم جدًا لأي مؤسسة ثقافية أو أي أمين للمعارض أو لكل من ينظم نشاطًا ثقافيًا أن يحاول مساعدة الناس على التفكير في تلك الأحداث بطريقة مختلفة، حتى يفهموها بقدر أكبر من العمق وليحاولوا أيضًا أن يروا ما يفعله الفنانون والكتاب والشعراء الموجودون هناك يراقبون وكيف يفكرون وكيف يرون ذلك العالم". وذكرت نرمين همام أنها تسعى من خلال أعمالها إلى دفع المتفرج إلى التفكير والتساؤل عما إذا كان العالم يحتاج فعلاً إلى الحروب والقتل والجيوش. وقالت الفنانة خلال مقابلة في منزلها في القاهرة: "أنا ما بقيتش أشوف. يعني أنا طول النهار التلفزيون شغال، مش شايفة، فيه صور عنف فظيعة برضه ما ينفعش أشوف لأن طول النهار موجودة، لما بأسافر برة (الخارج) بتخش محطة القطر، فيه تلفزيون عمال تتفرج على العنف دا.. بتقعد في مقهى فيه تلفزيون.. بتنزل في أي مقهى هنا في الشارع فيه تلفزيون.. بطلت أشوفه.. فقلت طيب.. أنا ح أجيب صور العنف دي وأطبعها صغير قوي عشان أخلي المشاهد يقرب ويضطر أن هو يبص. لأن هو مش عارف هو بيبص على إيه. هو بيبص على حاجة شكلها حلو وبعدين لما بيخش قريب قوي بيقول إيه دا.. إيه العنف الفظيع دا. فأنا أي طريقة أن احنا نبص على العنف اللي بيحصل لأن احنا بطلنا نشوف." درست نرمين همام 45 عامًا في نيويورك وعملت أيضًا بنجاح في مجال السينما وذكرت أن أعمالها تلاقي في العادة قبولاً أكثر من النساء. وقالت "يمكن ساعات الرجالة ما بتحبش الصور أكثر من الستات. يعني بتشوف الصور.. ليه انتي مش حاطة الرجل بعضلات وقوي وكل الكلام دا.. لأن دي طبعا حاجة.. الشغل دا برضه مستوحى من الأفيشيات بتاعة روسيا.. بحيث أن هم دائما لازم يوروا القوة مع العضلات مع الثورة والحاجات دي.. بس الحاجات دي مش حقيقي.. فلاحظت أن كثير قوي من الرجالة بيتضايقوا.. ليه مش شكلهم قوي.. ليه مش شكلهم.. ماسك البندقية بطريقة.. وعضلات.. وكل الكلام دا.. عشان احنا بني آدمين ودول صغيرين". وتتهم جماعات حقوق الإنسان الرئيس المصري محمد مرسي بالسعي إلى تضييق الخناق على المنتقدين وقمع وسائل الإعلام. ووصفت نرمين همام نفسها بأنها مصورة للواقع وذكرت أنها لا تخاف ممن يوجهون إليها الانتقادات. ومع التغيرات الكبيرة التي ما زالت تجري في مختلف أنحاء الشرق الأوسط تدعو الفنانة نرمين همام المشاهد إلى النظر إلى الصورة من مسافة أكبر والتدقيق في تفاصيلها. وتقول نرمين إنها تريد من المتفرج ألا ينظر إلى الجنود على سبيل المثال كجزء من جيش، بل كأفراد على وجوههم تعبيرات غريبة تدعو إلى التفكير.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نرمين همام تحول صور الربيع العربي إلى حدائق غناء في لندن   مصر اليوم - نرمين همام تحول صور الربيع العربي إلى حدائق غناء في لندن



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon