مصر اليوم - إبراهيم عبد المجيد في ملتقى الثلاثاء

إبراهيم عبد المجيد في "ملتقى الثلاثاء"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إبراهيم عبد المجيد في ملتقى الثلاثاء

القاهرة - وكالات

أقام ملتقى الثلاثاء احتفالية خاصة بالروائى الكبير إبراهيم عبد المجيد، أدارتها د.رضوى فرغلى، فى مقر الجمعية النسائية الثقافية، فى البداية قدمت د.فرغلى تعريفاً موجزاً بالمحتفى به ومنجزه السردى الذى يزيد عن عشرين رواية ومجموعة قصصية أهمها: "ليلة العشق والدم"، "البلدة الأخرى"،"المسافات"، "عتبات البهجة"، و"بيت الياسمين". كما أشارت إلى أن عبد المجيد وزع تاريخه حياة وعملاً بين مدينتين عظيمتين.. الإسكندرية والقاهرة.. لكن تظل عروس البحر المتوسط مسقط الرأس ومنبع الوحى والإلهام ودرة إبداعه فى ثلاثيته عنها راصداً المصائر وتحولات المدينة والتى بدأها ب "لا أحد ينام فى الإسكندرية" ثم "طيور العنبر" وأخيراً أحدث رواياته "الإسكندرية فى غيمة". واختتمت بالتأكيد على أنه من أكثر الكتاب الكبار مساندة ومتابعة للأجيال الشابة. بعدها ألقى عبد المجيد، شهادة موجزة وجه فى بدايتها الشكر لملتقى الثلاثاء، كما أشاد بالدور الثقافى للكويت ليس فقط فى إصداراتها وسلاسلها المعروفة بل لأنها كانت ملاذاً فى الستينيات والسبعينيات للعشرات من المبدعين والمثقفين العرب. ثم تطرق إلى روايته الأولى "فى الصيف السابع والستين" وكانت تسجيلية عن النكسة وطبعها بطريقة الكولاج، مشيراً إلى أن معظم الطلاب فى تلك الآونة كانوا ينخرطون فى أنظمة يسارية سرية وهو ما أتاح له القراءة فى العلوم الاجتماعية والاقتصادية لكنه ضيق الأفق الأدبى بسبب مباشرة الخطاب. وبعد تجربة اعتقال قصيرة، ونضج الأدوات أدرك أهمية المزاوجة بين الفن والفكر الذى يأتى فى خلفية السرد، وكذلك أهمية حسية الوصف واللغة السينمائية خصوصاً أنه من عشاق السينما.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إبراهيم عبد المجيد في ملتقى الثلاثاء   مصر اليوم - إبراهيم عبد المجيد في ملتقى الثلاثاء



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon