مصر اليوم - طاهر أبوزيد يُقيم احتفالًا خاصًا لمادة الرياضية في الدُّستور الجديد

طاهر أبوزيد يُقيم احتفالًا خاصًا لمادة الرياضية في الدُّستور الجديد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - طاهر أبوزيد يُقيم احتفالًا خاصًا لمادة الرياضية في الدُّستور الجديد

القاهرة- شيماء أبوقمر

أقام وزير الرياضة طاهر أبوزيد، ووفد نجوم الرياضة إلى لجنة الخمسين، احتفالًا الأربعاء، لمناسبة الانتهاء من وضع دستور مصر الثورة، متضمنًا للمرة الأولى في تاريخ الدساتير المصرية مادة للرياضة، بناءً على طلب الوزير والوفد، أثناء استقبال اللجنة لهم في مرحلة الصياغة للاستماع إلى مطالبهم.وتضمن الاحتفال الذي أقيم في قاعة المؤتمرات في وزارة الرياضة، إلقاء وزير الرياضة لكلمة افتتاحية، رحَّب فيها بأعضاء وفد نجوم الرياضة، الذين توجهوا معه إلى لجنة الخمسين، وقدموا معه مطالبهم بشكل جاد وراقٍ وبإصرار، نيابة عن كل رياضي مصر. وأشاد أبوزيد بـ"جهودهم أمام الحضور، التي كان لها أبلغ الأثر في تحقيق حلم طال انتظاره، وهو إدراج مادة الرياضة للمرة الأولى في لدستور".وقال أبوزيد، أمام الحضور، ومن بينهم؛ نائب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية، هشام حطب، وسكرتير اللجنة، علاء جبر جبر، إن "وجود تلك المادة في دستور مصر الثورة، هو وسام على صدر كل رياضي، بل وكل مصري؛ لأنها لا تخص الرياضيين فقط، وإنما كل المصريين على مستوى الممارسة كحق للجميع". وأثنى الحضور، على "جهود وزير الرياضة، طاهر أبوزيد؛ لإيجاد مادة للرياضة في الدستور، رغم عدم وجود ممثلين للرياضيين في لجنة الخمسين".وأشاد اللواء الدهشوري حرب، بـ"جهود أبوزيد؛ لتصحيح مسار الرياضة المصرية، مطالبًا أن "يكون القانون الجديد الذي دعا إليه أبوزيد بداية التصحيح، والتفاف الجميع بشأن هذا الهدف من خلال الحوار والمناقشة البناءة، وبما يخدم الصالح العام". وأكد أبوزيد، أن "الانتهاء من وضع دستور مصر الثورة، وعلى النحو المشرف والمتحضر الذي خرج به، بداية حقيقية لعملية التحول الكبرى نحو الدولة الديمقراطية المدنية، والتي طالما ناضل الشعب من أجل إقامتها".وأشاد أعضاء الوفد بـ"حسن استقبال  لجنة الخمسين، ورئيسها، أثناء صياغة الدستور، وتفهم  مطالب الرياضيين، وهو ما جسدته مادة الرياضة الجديدة". وأشار نائب رئيس اللجنة الأوليمبية، هشام حطب، إلى أن "ما يحدث من بعض الشخصيات في اللجنة الأوليمبية تجاه وزارة الرياضة، لا يعبر عن أعضاء اللجنة الأوليمبية، وأنهم يعبرون عن أنفسهم فقط، وأن غالبية أعضاء اللجنة الأوليمبية يعتزون بوزي الرياضة طاهر أبوزيد، ويُثمنون ما يقوم به من جهود لإصلاح المنظومة، وأنهم معه "إيد واحدة" لمصلحة الوطن". واعتبر نجوم الرياضة، "الدستور أهم خطوة على طريق الانتقال بمصر إلى عصر جديد، تلتزم فيه الدولة بصون وحماية حقوق مواطنيها، بنصوص لا تحمل "الديباجات" الأدبية المرنة والفضفاضة، كما اعتاد المصريون في دساتيرهم السابقة".وأضاف أسامة خليل، أنه "يشكر الوزير على جهوده لتخصيص مادة للرياضة في الدستور، وأمله أن يتكاتف معه الجميع؛ لإنجاح مساعيه للانتقال بالرياضة المصرية إلى آفاق المستقبل". وقال عبدالعزيز عبدالشافي، إن "نجاح جهود الوزير والوفد الذي التقى لجنة الخمسين كان لها الأثر البالغ في إدراج مادة الرياضة، وأنه يتمنى في القانون الجديد أن يصدر معبرًا عن المصلحة العامة، وعدم التركيز فقط على كرة القدم، وإنما على الرياضة المصرية بشكل عام".وأعرب الحضور عن شكرهم لوزير الرياضة طاهر أبوزيد، على "جهوده لإصلاح منظومة الرياضة المصرية، وكيف كان لجهوده أثر كبير في إدراج الرياضة كمادة مستقلة في الدستور الجديد؛ لتأسيس مرجعية من شأنها دفع وتطوير للمنظومة، وحماية الحق في الرياضة على المستوى الاحترافي، وعلى مستوى الهواية، كحق أصيل لكل المصريين". وأعرب أبو زيد عن شكره لكل من ساهم بجهد لبلوغ هذا الهدف، وأثنى على القيادات والعاملين في وزارة الرياضة، الذين لم يدخروا جهدًا لوضع منظومة الرياضة المصرية على الطريق الصحيح، وكانت الخطوة المهمة تخصيص مادة للرياضة في الدستور.وبعث أبوزيد ووفد نجوم الرياضة ببرقية شكر وتهنئة إلى رئيس لجنة الخمسين، عمرو موسى، وأعضاء لجنته، على تحقيق أهم مطالب الوفد بإدراج مادة الرياضة بناءً على طلبهم، وبالصورة المشرفة التي نادوا بها أثناء اجتماعهم مع اللجنة، والذي ترأسه الوزير أبوزيد، وتهنئته هو وأعضاء اللجنة لانتهائهم من وضع هذا الدستور الذي يليق بمصر. وعن قانون الرياضة الجديد الذي دعا إليه وزير الرياضة، قال "نريده قانونًا يليق بمصر، ويواكب العصر، ويتماشى مع خارطة الطريق السياسية، وأنه لا بد من خارطة طريق رياضية تتناسب مع وضع مصر الريادي في المنطقة".وأضاف الناقد الرياضي، فتحي سند، أنه "يشكر وزير الرياضة على جهوده الكبيرة، وحرصه على إصلاح المنظومة الرياضية، وإصراره على تخصيص مادة للرياضة في الدستور في ظل غياب ممثلين عن الرياضة في اللجنة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - طاهر أبوزيد يُقيم احتفالًا خاصًا لمادة الرياضية في الدُّستور الجديد   مصر اليوم - طاهر أبوزيد يُقيم احتفالًا خاصًا لمادة الرياضية في الدُّستور الجديد



  مصر اليوم -

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم - نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 11:02 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم - ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon