مصر اليوم - وزير الشَّباب يحتفل بثورة يناير في ميدان التَّحرير

وزير الشَّباب يحتفل بثورة يناير في ميدان التَّحرير

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وزير الشَّباب يحتفل بثورة يناير في ميدان التَّحرير

القاهرة- محمد فتحي

بدأت وزارة الشباب، صباح السبت، احتفالاتها بالذكرى الثالثة لثورة 25 كانون الثاني/يناير المجيدة، مع المواطنين الوافدين إلى ميدان التحرير، بالعروض الفنية والموسيقى العسكرية والأغاني الوطنية. وشارك وزير الشباب، المهندس خالد عبدالعزيز، في احتفال الشعب بذكرى الثورة في قلب ميدان التحرير، لبث حالة من الاطمئنان للشعب المصري في مواجهة الإرهاب. يذكر أن وزارة الشباب تشارك في احتفالات ثورة 25 كانون الثاني/يناير بمجموعة من العروض الفنية، تُقدِّمها فرق الفنون الشعبية، وفرق العروق النوبية، وكورال الأطفال على مسرح الوزارة المعد في وسط الميدان.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وزير الشَّباب يحتفل بثورة يناير في ميدان التَّحرير   مصر اليوم - وزير الشَّباب يحتفل بثورة يناير في ميدان التَّحرير



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon