مصر اليوم - شيخ الأزهر يلتقي  رموز بني هلال في الأقصر

شيخ الأزهر يلتقي رموز "بني هلال" في الأقصر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - شيخ الأزهر يلتقي  رموز بني هلال في الأقصر

الأقصر – محمد العديسي

عقد شيخ الأزهر الدكتور احمد الطيب، اجتماعًا مغلقًا، مساء الجمعة، مع  25 شخصًا من رموز قبيلة "بني هلال" في الأقصر في مقر ساحة الطيب في البر الغربي في الأقصر، قام خلالها  أبناء قبيلة "بني هلال" بعرض بعض مطالبهم  من أجل إتمام عملية الصلح مع أبناء "الدبودية".  وأكّد المتحدث الإعلامي باسم قبائل "بني هلال" في مصر أشرف الهلالي، والذي حضر الاجتماع أنّ وفد قبيلة "بني هلال" تكون من عدد من الشخصيات العامة ورموز القبيلة تقدمهم عدد من الأطباء والمهندسين.  وأضاف الهلالي، أنّ شيخ الأزهر أشاد بتفهم أبناء قبيلة "بني هلال" للأوضاع الصعبة التي تمر بها البلاد وبترحيبهم بوأد هذه الفتنة التي شغلت الرأي العام في مصر طوال الأيام الماضية. وأوضح الهلالي، أنّ شيخ الأزهر حمل الإعلام مسؤولية تدهور الأوضاع في أسوان وزيادة حالة الاحتقان بين "بني هلال"، و"الدبودية"، مؤكّدًا، أنّ استضافة الإعلام لبعض المتهورين زاد من حدة الأزمة التي كانت يمكن أن تنتهي سريعًا إذ تدخل بعض العقلاء من أبناء القبيلتين، وأنّ رموز قبيلة بني هلال قدموا عدة مطالب لإتمام الصلح مع الدبودية، وإنهاء هذا الملف الشائك مشيرًا إلى أنّ المطلب الأساسي والذي أثر عليه أبناء القبيلة "هو أنّ يأتي 18 رجلاً من أبناء الدبودية على عربات "كاروا" حاملين أكفانهم  إلى مكان الصلح الذي سيشهده شيخ الأزهر ويستلم الأكفان منهم أولياء الدم الذين فقدوا أبنائهم ويعفوا عنهم في الحال لتنتهي الأزمة".  وأشار إلى، أنّ المطلب الذي يراه البعض غريبًا هو من أجل محو الصورة التي شاهدها العالم أجمع عندما وضع "الدبويدية" ضحايا بني هلال على عربات "كاروا" ومثلوا بجثثهم، وذلك لمحو هذه الإهانات التي  تقشعر لها الأبدان.  وأوضح الهلالي، أنّ أولياء الدم ورموز "بني هلال" أكّدوا أنّ الأمور المالية أو الفدية التي ستدفعها "الدبودية"  نظير الخسائر الناتجة عن حرق بيوتهم ومزارعهم وسرقة مواشيهم لن تكون مشروطة وسيترك الحديث فيها لأعضاء لجنة الصلح، وأنّ أبناء القبيلة لا يمهم المقابل المادي أكثر من المقابل المعنوي من اجل إنهاء الأزمة، واستنكر الاتهامات التي وجهها الإعلام وأبناء "الدبودية" ضد قبيلة "بني هلال"، بأنهم تجار مخدرات وتجار سلاح.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - شيخ الأزهر يلتقي  رموز بني هلال في الأقصر   مصر اليوم - شيخ الأزهر يلتقي  رموز بني هلال في الأقصر



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon