مصر اليوم - الجلوس لساعات أمام الحاسوب يؤدي إلى مرض متلازمة الحواسيب

الجلوس لساعات أمام الحاسوب يؤدي إلى مرض "متلازمة الحواسيب"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجلوس لساعات أمام الحاسوب يؤدي إلى مرض متلازمة الحواسيب

واشنطن ـ قنا

كشفت دراسة جديدة، اليوم الخميس، أن الإنتحار بين أوساط الرجال البريطانيين في منتصف العمر وصل إلى أعلى معدلاته، جراء انخفاض الوظائف وانهيار العلاقات الزوجية. ووجدت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل"، أن الرجال البريطانيين في الثلاثينات والأربعينات والخمسينات من العمر معرضون أكثر من غيرهم لخطر الانتحار، بسبب حالة الإضطراب التي يواجهونها بعد فقدان وظائفهم وانهيار أسرهم. وقالت إن ما يصل إلى 3000 بريطاني تتراوح أعمارهم بين 30 و60 عاماً يقدمون على الإنتحار كل عام، وهي حصيلة تفوق بأكثر من الضعف معدل الإنتحار بين الشباب، بعد أن كانت هذه المجموعة تحتكر أعلى معدلاته. واضافت الدراسة أن الرجال البريطانيين الأكثر عرضة للانتحار، ولد الكثير منهم في عقد الستينات من العقد الماضي وأُطلق عليهم لقب "الجيل المحايد"، لكونهم غير متأكدين ما إذا كانوا سيتصرفون على غرار السلوك الذكري التقليدي لآبائهم أو مثل الرجال الأصغر سناً الذين هم أكثر اتصالاً مع مشاعرهم. واشارت إلى أن التغيرات الثقافية، مثل ندرة الوظائف الذكورية التقليدية والحياة الزوجية الدائمة، تحدت شعور الرجال بالفخر والهوية الذكورية وجعلت الرجال من الفئة العمرية 35 إلى 55 عاماً أكثر اعتماداً على شريكات حياتهم للحصول الدعم العاطفي بالمقارنة مع النساء، وأقل اقداماً على تطوير صداقات خارج اطار الزواج، مما جعلهم يواجهون صعوبة بالتعامل مع الطلاق والإنفصال تدفعهم في الكثير من الأحيان إلى الانتحار. ووجدت الدراسة أيضاً أن الرجال البريطانيين من الطبقة العاملة تأثروا بشكل كبير بالإرتفاعات الأخيرة بمعدلات البطالة وتركيز فرص العمل على المهارات، مما جعلهم أكثر اقداماً وبمعدل عشر مرات على الانتحار من الرجال الميسورين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجلوس لساعات أمام الحاسوب يؤدي إلى مرض متلازمة الحواسيب   مصر اليوم - الجلوس لساعات أمام الحاسوب يؤدي إلى مرض متلازمة الحواسيب



  مصر اليوم -

اعتمدت مكياج عيون كثيف وتسريحة شعر أنيقة

ليدي غاغا تلفت الأنظار بأناقة راقية في عيد ميلادها

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
ظهرت ليدي غاغا فى صحبة جيدة مساء الثلاثاء حيث أقامت احتفال عيد ميلادها الـ31 في لوس أنجلوس. حيث انضم إلى المغنية الشهيرة صديقها الجديد كريستيان كارينو في مطعم فينيس بيتش جيلينا، حيث ساعد مجموعة من الأصدقاء المشاهير في الاحتفال بيومها الخاص. وباستخدام فستان من الدانتيل بطول الأرض، أضافت غاغا بريقا لمظهرها، في حين تقدمت في طريقها إلى المطعم جنبا إلى جنب مع حبيبها كارينو. وقد تألف الفستان من الفراء الأنيق على جميع أنحائه، مما أعطاها شكلا مبهرا، وقد رفعت شعرها الأشقر لأعلى لتضفي أناقة غير عادية، لتبرز غاغا وجهها الذي زينته بلمسات ثقيلة من الماسكارا، الكحل وأحمر الشفاه الأحمر السميك. وكان كارينو يسير إلى جانب صديقته، وقد حمل في يده الأخرى ما قد يكون هدية فخمة للنجمة في شكل حقيبة صغيرة من متجر المجوهرات الفاخر "تيفاني وشركاه". وتم رصد غاغا وكارينو للمرة الأولى معا في يناير/كانون الثاني من…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon