مصر اليوم - الاحتفاظ بالقدرة على المضغ السليم يقى من الشيخوخة

الاحتفاظ بالقدرة على المضغ السليم يقى من الشيخوخة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الاحتفاظ بالقدرة على المضغ السليم يقى من الشيخوخة

ستوكهولم ـ وكالات

توصلت دراسة طبية إلى أن الاحتفاظ بالقدرة على المضغ السليم يقي من مخاطر زيادة فرص الإصابة بخرف الشيخوخة فى مراحل متقدمة من العمروذلك بالمقارنة بالاشخاص الذين تتراجع كفاءة هذه الوظيفة بينهم. وقال الباحثون بقسم الاسنان و"مركز بحوث الشيخوخة" بمعهد "كارولينسكا" التابع لجامعة "كارلستاد" السويدية "إننا جميعا نعيش فى مجتمع يشيخ كلما تقدم بنا العمركلما زادت بيننا فرص فقدان كفاءة أحد الوظائف الحيوية مثل القدرة على حل المشكلات بطريقة منطقية والقدرة على إتخاذالقرارات السليمة وتذكرالاشياء. يأتى ذلك فى الوقت الذى تشدد فيه الابحاث على أن عملية المضغ تسهم وتضمن التدفق الطبيعى والسليم للدم إلى خلاياالمخ وهو مايعنى أن الاشخاص الذين فقدواأسنانهم ستتراجع معدلات مضغهم للطعام وذلك بالمقارنة بأقرانهم من الطلبة الذين لا يهتمون بمضغ اللبان قبل الامتحانات. وفى محاولة لتقييم تأثيرعملية المضغ وتدفق الدم للمخ وزيادة مخاطرالاصابة بخرف الشيخوخة ,قام فريق من الباحثين السويديين بإجراء أبحاثهم على أكثر من 557 شخص ممن تخطواالسابعة والسبعين عاما ليتم تتبعهم لاكثر من ثلاث سنوات . وتوصل الباحثون إلى أن الاشخاص الذين يعانون من مشكلات فى مضغ الطعام الصلب كالتفاح عانى بمعدلات كبيرة من مخاطر الاصابة بخرف الشيخوخة فى الوقت الذى ظلت فيه العلاقة بين القدرة على المضغ السليم والاحتفاظ بالقدرات الادراكية قائمة مع الاخذ فى الاعتبارتأثيرعدد من العوامل الاخرى مثل العمر الجنس والمستوى التعليمى.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الاحتفاظ بالقدرة على المضغ السليم يقى من الشيخوخة   مصر اليوم - الاحتفاظ بالقدرة على المضغ السليم يقى من الشيخوخة



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon