مصر اليوم - هشاشة العظام مرض يهدد حياة الإنسان في صمت

هشاشة العظام مرض يهدد حياة الإنسان في صمت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هشاشة العظام مرض يهدد حياة الإنسان في صمت

برلين ـ وكالات

يعتبر مرض هشاشة العظام من الأمراض التي تصيب خاصة المتقدمين في السن والتي من شأنها أن تشكل خطرا على حياتهم. ولكن بالإمكان وقف تطور هذا المرض من خلال إتباع طرق معينة من العلاج ونظام تغذية صحي غني بالكالسيوم وفيتامين "دي". عندما تنخفض كثافة كتلة العظام في جسم الإنسان بدلا من ارتفاعها فإن ذلك إشارة على الإصابة بمرض تخلخل العظام أو بالأحرى وهن العظام. وهو مرض يصيب خاصة الأشخاص المتقدمين في السن. وبالنسبة لهؤلاء فإنه من المهم الوقوف والمشي على الرجلين وتفادي استخدام عكاكيز وبالتالي تفادي الإصابة بكسور، وفق ما يوضح توماس كاوش، المدير الطبي في مستشفى العظام التخصصي في بلدة باد نوينآر الألمانية. "العظم الذي يتم استخدامه بشكل مكثف فإنه يخزن بشكل أكبر مادة الكالسيوم" وهذا من شأنه أن يقوّي العظام. ولا يلاحظ أغلبية المصابين لفترة طويلة إصابتهم بمرض هشاشة العظام، الذي يتسلل إلى العظام ويصيبها بالهشاشة على مدى 10 إلى 15 عاما. وعادة ما يكتشف المصابون المرض إلا بعد حدوث كسر في أحد العظام، مثلما ما حدث للسيدة ريغينا بروير (69 عاما). وتروي أنها تعرضت لكسر في وركها (مفصل الفخذ) عندما انزلقت على بلاط من الجليز خلال قضائها عطلتها الصيفية. وهي الآن تخضع للعلاج لمدة ثلاثة أسابيع في مستشفى نوينآر الذي يتكون من يقدم العلاج الطبيعي والعلاج بدني؛ أي الكثير من الحركة.  وتصاب العظام بالهشاشة لدى كل امرأة من إجمالي ثلاث نساء فوق سن الخمسين، أو بالأحرى بعد انقطاع الطمث، بسبب تراجع الهرمونات. وإجمالا تعد النساء أكثر تعرضا للإصابة بانخفاض كتلة العظام أكثر من الرجال. ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن مرض وهن العظام يعتبر من ضمن عشرة أهم أمراض العصر الحديث. وعلى الرغم من ذلك فإن العديد من الناس لا يعطون هذا المرض أي أهمية، وهذا من شأنه أن يشكل خطرا على حياة المصاب، وفق ما يؤكد كاوش: "هشاشة العظام – في حالاته القصوى – مرض يهدد حياة الإنسان." ويوضح كاوش أن أقصى حالات هذا المرض هو الإصابة بكسر في الورك، لافتا إلى أن نسبة الوفاة لدى المصابين به أكبر من المصابين بنوعية أخرى من الكسور. ومن الممكن الكشف بشكل مبكر عن الإصابة بمرض وهن العظام وذلك من خلال الفحص بالأشعة السينية الرقمية التي تقيس مدى كثافة العظم. ويقول كاوش في هذا الإطار إن "هذا الفحص مختلف عن الفحص المتداول بالأشعة، لأن كمية الأشعة المستخدمة خلال الفحص قليلة". ويضيف قائلا: "خلال هذا الفحص يتم قياس كمية الكالسيوم في مناطق محددة من الجسم – وخاصة في منطقة الورك"، لأنها تتعرض للكسر بسهولة. وفي حال تم تسجيل انخفاض حاد في نسبة الكالسيوم عن المعدل العادي فإن ذلك يعني الإصابة بوهن العظام؛ "عندما يتم تشخيص انخفاض كتلة العظام في الجسم، نقوم بوضع برنامج يتناسب مع التشخيص: وحدات من العلاج البدني وتمارين للحيلولة دون الوقوع والإصابة بكسور." هناك بعض الأدوية التي تساهم في الإصابة بمرض هشاشة العظام. "عندما يضطر المصابون بمرض الروماتيزم إلى تناول الكورتيزون طوال حياتهم، فإن هذه المادة أحيانا ما تسبب لهم إصابة بمرض وهن العظام." وكذلك العلاج الكيمائي بعد الإصابة بمرض السرطان يتسبب أيضا في الإصابة بهشاشة العظام. وهو ما حدث لريغينا بروير، التي تم لديها عام 2002 تشخيص سرطان المعدة وبعد عملية استئصاله تم إخضاعها للعلاج الكيميائي. الأمر الذي تسبب لها في الإصابة في نوع ثانوي من هشاشة العظام. ويتعين على ريغينا ممارسة الرياضة وكذلك تغيير نظامها الغذائي والتركيز على المواد الغذائية التي تحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم وفيتامين "دي". أما من تقدم لديهم المرض فيتم علاجهم باستخدام مادة بيسفوسفونات (Bisphosphonate) التي توقف عملية انخفاض كتلة العظام وبالتالي التقليص من خطر الإصابة بكسور. ولمادة سترونشيوم (Strontium) تأثير مماثل. وكذلك الهرمونات بإمكانها المساعدة على وقف انخفاض كتلة العظام. ولكن العلاج بالهرمونات يرفع من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء. إذن، بالإمكان معالجة مرض وهن العظام في عدة حالات من خلال التغذية الصحيحة والحركة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هشاشة العظام مرض يهدد حياة الإنسان في صمت   مصر اليوم - هشاشة العظام مرض يهدد حياة الإنسان في صمت



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090

GMT 03:52 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

إجراء عملية استئصال ورم خبيث من البنكرياس في شبرا

GMT 00:59 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

التدخين بكثافة يؤثر بشكل كبير على الخصوبة عند الرجال

GMT 22:31 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

كثرة الجلوس طويلاً في العمل يؤذي "العمود الفقري"

GMT 21:00 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

والدة الطفلة المعجزة تؤكد تحسن صحة إبنتها

GMT 16:46 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دعم مستشفى مطروح العام بأحدث أجهزة الرنين المغناطيسي

GMT 16:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

محمود هيبة يتقدم بطلب لوزير الصحة لإنشاء وحدة صحية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon