مصر اليوم - فحص سريري يحدد متى ينفصل الشريكان

فحص سريري يحدد متى ينفصل الشريكان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فحص سريري يحدد متى ينفصل الشريكان

واشنطن ـ وكالات

يعيش العاشقون في حيرة لا تنتهي ، ترى هل اختاروا الشخص المناسب، ترى هل ستستمر قصة الحب هذه طويلاً، ظلت تلك الاسئلة بلا إجابة حتى استطاع العلماء مؤخراً التوصل إلى علامات تظهر في مخ الانسان وتكشف عما إذا كانت علاقة الحب الجديدة التي يعيشها ستستمر لفترة طويلة أم أنها سريعة الزوال. أوضح العلماء أن هناك أنماطًا معينة من النشاط الكهربائي تظهر في أدمغة الأشخاص الذين وقعوا في الحب مؤخراً، وأن هذه الأنماط يمكن أن تتنبّأ بمدى استمرارية قصص الحب التي تجمع بين العاشقين ، وأكد العلماء أن هذه الطريقة تقضي على حالة الشك التي تنتاب الرجل والمرأة عندما يبدآن علاقة عاطفية ولا يعرفان إذا كانت ستستمر أم لا. وأشار العلماء إلى أن الدراسة التي قاموا بها تؤكد أن نشاط الخلايا العصبية في الدماغ من الممكن أن يساعد العاشقين على معرفة مدى مصداقية مشاعرهم وما إذا كانت قوية لدرجة تتيح لعلاقة الحب أن تستمر لثلاث سنوات قادمة أم أنها مجرد نزوة لن يكتب لها الاستمرار طويلاً. وأوضح البروفيسور آرثر آرون الطبيب النفسي في جامعة ستوني بروك في لونغ أيلاند في نيويورك أن علامات الحب ظهرت بشكل مكثف عند فحص أدمغة كل الأشخاص الذين أجريت عليهم الدراسة، ولكن كانت هناك بعض المؤشرات الخفية التي استطاع العلماء ملاحظتها والتي كشفت عن مدى استقرار مشاعر هؤلاء الأشخاص وثباتها وإمكانية استمرارها. وأكد البروفيسور آرثر أرون أن ظهور علامات الاستقرار عند فحص بعض الأشخاص الذين أجريت عليهم الدراسة إلى جانب العلامات الدالة على قوة العاطفة توضح أن هؤلاء الأشخاص في علاقة عاطفية مع الشخص المناسب لهم وأنهم قادرون على البقاء بجانب هذا الشخص لفترة طويلة. أجريت الدراسة على 12 شخصا من بينهم 7 نساء واشترطت الدراسة أن يكون المشاركون من الأشخاص الذين يعيشون قصة حب تصل مدتها إلى حوالى العام على الأقل، وتم فحص نشاط أدمغتهم بالرنين المغناطيسي عندما طلب منهم النظر إلى صورة للحبيب والتفكير فيه ومقارنته بنشاط أدمغتهم عند النظر والتفكير في صورة شخص لا يحملون له أي مشاعر رومانسية ثم أجريت الفحوصات نفسها عليهم بعد ثلاث سنوات. ووجد العلماء في الدراسة التي نشرت في مجلة رسائل العلوم العصبية مؤخراً أن نشاط الأدمغة في الأشخاص الذين استمرت عواطفهم قوية تجاه شركائهم بعد مرور ثلاث سنوات اختلفت كثيراً عن نشاطها في الأشخاص الذين فترت عواطفهم تجاه شركائهم أو انتهت مشاعر الحبّ بينهم. وأكد البروفيسور أرون أن الدراسة استطاعت كشف أسرار مشاعر الحب الكامنة داخل كل منا وأنها قادرة على توضيح حقيقة المشاعر العاطفية التي نشعر بها والتي قد نكون غير مدركين حقيقتها ، وأشار إلى أن هذا سيساعد كثيراً في عدم تضييع الوقت مع أشخاص غير مناسبين وسيساهم في حصولنا على الشريك المثالي الذي يمنحنا الحب الحقيقي الذي نحتاج اليه. وأشار البروفيسور زيومنج شو المؤلف الرئيس للدراسة التي أجريت في جامعة براون إلى أن العلامات التي تظهر في بدايات قصص الحب تلعب دوراً رئيساً في معرفة كيف ستستمر العلاقة العاطفية وتتطور، وأن الدراسة التي أجراها مع زملائه يمكنها أن تتنبأ بنوعية وقوية علاقات الحب بعد مرور 40 شهرا من بدايتها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فحص سريري يحدد متى ينفصل الشريكان   مصر اليوم - فحص سريري يحدد متى ينفصل الشريكان



  مصر اليوم -

خلال عرض أزياء فكتوريا سكريت في باريس

لوتي موس تلفت الأنظار إلى فستانها المثير

باريس - مارينا منصف
جذبت العارضة لوتي موس، الأنظار في عرض أزياء فكتوريا سكريت، في باريس، مرتدية فستان أنيق بدون أكمام، مخطط باللونين الفضي والأزرق مع رقبة مضلعة. ووقفت العارضة شقيقة كيت موس، لالتقاط الصور على الخلفية الوردية للحدث، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية، مع حقيبة زرقاء لامعة صغيرة، وتزينت العارضة بزوج من الأقراط الفضية مع مكياج براق، ووضعت أحمر شفاه وردي اللون مع الماسكرا، وبدا جزء من شعرها منسدلًا على كتفيها. وشوهدت لوتي مع نجم تشيلسي أليكس ميتون، وهما يمسكان بيد بعضهما البعض في "وينتر وندر لاند Winter Wonderland" هذا الشهر، على الرغم من ظهورها بمفردها في عرض الأزياء. وارتبطت لوتي بالكثير من الخاطبين السابقين في الماضي، وتناولت الغداء في يونيو/ حزيزان مع نجم البوب كونور ماينارد، وتعاملت مع نجم جوردي شور على تويتر، وارتبطت لوتي وأليكس منذ أكتوبر/ تشرين الأول، حيث كان يعتقد خطأ أنها أعادت علاقتها بصديقها السابق سام…

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم - شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا
  مصر اليوم - ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك
  مصر اليوم - توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 13:19 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع
  مصر اليوم - دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 06:23 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

ندوة "نحو حياة ومناعة أفضل" بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة

GMT 02:41 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

طب بنها ينظِّم ندوة بعنوان "الجديد في التجميل والليزر"

GMT 23:35 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تدريب الأطباء والتمريض على مكافحة العدوى في الفيوم

GMT 21:13 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق أعمال مؤتمر قسم الأمراض الصدرية في كلية الطب

GMT 07:21 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النيابة تستدعي منى مينا للتحقيق في تصريحاتها حول "السرنجات"

GMT 21:41 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

لجنة الصحّة النيابيّة تُطالب بزيادة موازنة مستشفيات الأورام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:05 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج "الإيدز" بـ 20 دولارًا
  مصر اليوم - طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج الإيدز بـ 20 دولارًا

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"
  مصر اليوم - آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة بريت

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 10:35 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

فورد تعلن عن سيارتها فيستا "Ford Fiesta 2017"
  مصر اليوم - فورد تعلن عن سيارتها فيستا Ford Fiesta 2017

GMT 08:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم البارودي تكشف عن دورها في "حليمو أسطورة الشواطئ"
  مصر اليوم - ريم البارودي تكشف عن دورها في حليمو أسطورة الشواطئ

GMT 08:38 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة
  مصر اليوم - النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 09:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

معالجة "السيلوسيبين" المخدر لحالات الضيق والاكتئاب

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 10:34 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

غوتشي تصمم كتابًا لعملية التجهيز لأشهر معارضها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon